التاكسي البحري ينطلق قريباً بين مدن السعودية

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 16 سبتمبر 2020
التاكسي البحري ينطلق قريباً بين مدن السعودية
مقالات ذات صلة
شركة محمد يوسف ناغي للسيارات تطلق سيارة MINI Countryman الجديدة
قطار الرياض في مرحلة الاختبارات قبل انطلاقه رسمياً
البحرين تعلن عن إجراءات الدخول عبر جسر الملك فهد

كشفت هيئة النقل في المملكة العربية السعودية عن قرب السماح بالسفر بين المدن الساحلية الداخلية عن طريق التاكسي البحري.

وذكرت هيئة النقل في السعودية أنها استقرت على قرار السماح بالسفر بين مدن المملكة الساحلية عن طريق التاكسي البحري بعد عامين من دراسة المشروع الذي تمت ترسيته على إحدى شركات القطاع الخاص المتخصصة.

خط سير التاكسي البحري

ومن المنتظر أن ينطلق التاكسي البحري بين العديد من مدن جدة عن طريق خط سير كشفت عنه هيئة النقل.

وينتقل التاكسي البحري من جدة إلى الليث إلى القنفذة إلى جازان ثم فرسان جنوباً، على أن ينتقل من جدة إلى ذهبان ثم ثول ومنها إلى مدينة الملك عبد الله إلى رابغ إلى أملج إلى نيوم شمالاً.

وعملت هيئة النقل على إطلاق هذا المشروع تسهلاً لحركة النقل بين المدنة وفقاً لرؤية 2030 وذلك من أجل دفع حركة التنمية وزيادتها مع تطوير خدمات النقل المقدمة للمواطنين والمقيمين والزوار أيضاً.

يذكر أن محافظة جدة أعلنت من خلال حسابها الرسمي على موقع التواصل الأجتماعي تويتر عن بعض تفاصيل مشروعها خلال الاحتفالية المنتظرة.

وأوضحت محافظة جدة خلال التغريدة الرسمية أن من ضمن الاحتفالية مبادرة خاصة لتحويل السيارات الكلاسيكية القديمة إلى تحف فنية رائعة، بريشة الفنانة السعودية الشهيرة شاليمار شربتلي، التي عادت إلى أراضي المملكة العربية السعودية بعد قضاء سنوات طويلة في العاصمة الفرنسية باريس.

كما أكدت محافظة جدة من خلال تغريدتها على تويتر "الفنانة السعودية شاليمار شربتلي ساهمت في الطفرة الحضارية التي تعيشها المملكة العربية السعودية الآن بقيادة الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي العهد محمد بن سلمان".

وأردفت "أنه استعدادًا للاحتفالات باليوم الوطني الـ 90: تزين الفنانة التشكيلية شاليمار شربتلي ميادين جدة بلوحات تشكيلية على السيارات القديمة".

ويأتي ذلك خلال مبادرة (رسم وطن)، التي دشنت في وقت سابق من أمانة محافظة جدة بالتعاون مع الفنانة التشكيلية شاليمار، والتي تحمل خطة إبداعية بالرسم على العديد من الطرازات الكلاسيكية القديمة لتتحول إلى لوحة فنية بالكامل، من أجل عرضها في وقت لاحق في الواجهة البحرية الجديدة وميادين جدة الكبرى، خلال الاحتفالية المنتظرة بالعيد الوطني السعودي.

لا يسعنا الآن سوى الانتظار لمشاهدة إبداعات هذا اليوم، وسنرى ما تسفر عنه الأيام القادمة وحتى يوم 22 سبتمبر، حينما تطل علينا الواجهة البحرية بمنتجع أويا الخاص، بتوقيع مميز من الفنانة التشكيلية السعودية شاليمار شربتلي