الفطيم للسيارات تتعاون مع هيئة الطرق والمواصلات في إطلاق حملة التوعية بسلامة الأطفال

لكزس تدعو عملاءها الى عالم من المزايا في شهر سبتمبر

الفطيم للسيارات ترعى المبادرة البيئية لبلدية دبي يوم بلا مركبات

  • بواسطة: بيان صحفي الجمعة، 26 فبراير 2016 الجمعة، 26 فبراير 2016
الفطيم للسيارات ترعى المبادرة البيئية لبلدية دبي يوم بلا مركبات

أعلنت الفطيم للسيارات الموزع الحصري لسيارات تويوتا بدولة الإمارات العربية المتحدة، رعايتها لمبادرة  بلدية دبي السنوية "يوم بلا مركبات" في عامها السابع، والتي تقام برعاية كريمة من سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي. وتقام مبادرة العالم الحالي يوم 21 فبراير الجاري حيث من المتوقع مشاركة أكثر من 7,000 مركبة في هذا المبادرة البيئية. 
وتشجع مبادرة "يوم بلا مركبات" موظفي القطاع الحكومي والخاص وكذلك عامة الجمهور على استخدام المواصلات العامة للتنقل بدلاً من قيادة سياراتهم الخاصة، وذلك ضمن الجهود المتواصلة للحد من البصمة الكربونية في دولة الإمارات، وبما يتوافق مع الأهداف الخاصة بمعرض إكسبو 2020 ورؤية الإمارات 2021  لحماية البيئة والمصادر الطبيعية. 
وستعرض الفطيم للسيارات قائمة من السيارات الهجينة تشمل مركبات تويوتا ولكزس وكذلك معدات مناولة المواد من تويوتا في بلدية دبي، بما يوفر فرصة فريدة للزوّار للتعرف مباشرة على وسائل النقل المستدامة.  
وقال يوسف علي الرئيسي، مدير عام، العلاقات الحكومية والصحة والأمن والسلامة والبيئة في الفطيم للسيارات: "نفّذت الفطيم للسيارات عدداً من المبادرات التي تهدف إلى زيادة مستوى الوعي بمخاطر انبعاثات الكربون، وأثر استخدام المركبات الهجينة الصديقة للبيئة في المحافظة على بيئة سليمة وآمنة، حيث يشكل هذا النوع من المركبات مستقبل النقل في دولة الإمارات". 
وأضاف: " لقد تعاونا عن كثب مع بلدية دبي وعدد من الشركات المشغلة لسيارات الأجرة لإطلاق هذه المبادرات، من خلال تزويدهم بسيارات تويوتا كامري هجينة والتي تتميز بتوفير استهلاك الوقود فضلاً عن  الانخفاض الكبير في انبعاثات ثاني أكسيد الكربون الناتجة عنها. وفيما يتعلق بقطاع العملاء من الأفراد، تملك لكزس الأسطول الأكبر من المركبات الهجينة في الإمارات وكذلك على الصعيد العالمي بما في ذلك سيارة RX h الهجينة معادة التصميم بالكامل التي تم إطلاقها مؤخراً". 

وقد أشارت دراسة حديثة إلى أن أسطول مركبات كامري الهجينة يمكنه تحقيق توفير في استهلاك الوقود لغاية 31% خلال 13  شهراً، حيث يصل مبلغ التوفير ما يقارب  1,200 درهم شهرياً لكل مركبة. وعلى مدى أربع سنوات يمكن توفير مبلغ يصل لـ 55,000 درهم لكل مركبة. 
وأكد الرئيسي: "ضمن المساعي الرامية إلى التسريع في  تحقيق أهداف رؤية الإمارات 2021  من أجل المحافظة على بيئة سليمة ومستدامة، سنطرح قريباً السيارة الهجينة التي بدأنا إنتاجها قبل 18 عاماً، تويوتا بريوس، والتي  تجاوزت مبيعاتها 3.5 سيارة في جميع أنحاء العالم، وساهمت بدور كبير في تقليل انبعاثات ثاني أكسيد الكربون الناتجة من السيارات". 

الفطيم للسيارات تتطلع نحو المستقبل مع طرح تويوتا بريوس في الإمارات

الفطيم للسيارات تعيّن رئيساً تنفيذياً أولاً جديداً


سجّل إعجابك بصفحتنا على فيسبوك لتتابع أحدث الأخبار والصور أولاً بأول