بسبب الحرائق.. فولفو تواصل عملية سحب السيارات وتجهيزها

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 27 نوفمبر 2019 آخر تحديث: الخميس، 28 نوفمبر 2019
بسبب الحرائق.. فولفو تواصل عملية سحب السيارات وتجهيزها
مقالات ذات صلة
جيلي تكشف عن تعرضها لضربة قوية بسبب كورونا
جيلي تقرر منافسة تسلا في مجالها
جيلي تنفق ثروة ضخمة من أجل المستقبل

كشفت تقارير صحفية عالمية متخصصة في أخبار عالم السيارات، أن شركة فولفو بصدد متابعة عملية إعادة تجهيز أكثر من 500 ألف سيارة تعتمد على الديزل، للحد من خطر نشوب الحرائق في محركاتها.

وكانت الشركة قد كشفت في شهر يوليو الماضي أنها بدأت عملية سحب للعديد من السيارات حول العالم، بسبب وجود مكونات في المحرك قابلة للانصهار، وربما تؤدي إلى نشوب حرائق في المحرك في أسوأ الحالات.

وفي هذا السياق، صرح ستيفان الفستروم باسم فولفو قائلاً "قمنا بالاتصال بعدد كبير من العملاء لإعادة تجهيز السيارة منذ شهر أكتوبر الماضي، ونملك برنامج جديد يحمل حلولاً واضحة ببرامج جديدة ونظام تبريد ينهي هذه المشكلة".

وأوضح ستيفان الفستروم "حتى الآن تم سحب حوالي 54 ألف سيارة في ألمانيا، و86 ألف سيارة أخرى في السويد".

وتطول هذه المشكلة بعض الطرازات التي تعمل بمحركات ديزل رباعية الدفع، التي صدرت في الفترة من عام 2014 حتى عام 2019 .