بالفيديو بعد 25 عام: جينيفر لوبيز تقود سيارة للمرة الأولى

أيقونة بورش 911 تستعد لدخول عالم السيارات الكهربائية

بورش ترفض اعتماد هذه التكنولوجيا في تايكان

  • الأربعاء، 02 أكتوبر 2019 الأربعاء، 02 أكتوبر 2019
بورش ترفض اعتماد هذه التكنولوجيا في تايكان

منذ فترة جاءت إطلالة الطراز المميز "تايكان" موديل العام القادم 2020، الذي صدر من مصانع الشركة العريقة لصناعة السيارات الفاخرة "بورش"، والذي حصد إعجاب خبراء ورواد عالم السيارات حول العالم.

وزودت السيارة "تايكان" بقمرة قيادة داخلية بسيطة وذكية، وظهرت من الداخل بـ4 شاشات تدعم أنظمة ترفيهية مميزة لقائد وركاب السيارة، وكانت بورش تفكر جدياً في اعتماد تكنولوجيا أخرى داخل "تايكان" وهي متصفح الإنترنت، ولكنها تراجعت في اللحظات الأخيرة.

ونالت الفكرة جزء كبير من تفكير مصممي والمسؤولين عن أمن وسلامة سيارات بورش المختلفة، لتقابل الفكرة بالرفض لدواعي أمنية.

وبحسب رؤية القائمين على عوامل الأمن والسلامة، قد يؤثر متصفح الإنترنت بالسلب على بقية أنظمة الترفيه داخل قمرة قيادة "تايكان" الكهربائية، كما سيحتاج المتصفح إلى دعم تقني لتأمينه بشكل جيد لكي يعمل بدون أخطاء، وذلك وفقاً لتقارير صحفية نشرت تصريحات على لسان مدير بورش لقسم تجربة القيادة.

الجدير بالذكر أن طرازات شركة تسلا تحتوي على تقنية متصفح الإنترنت، لكنها تعاني من البطئ وصعوبة الاستخدام من قبل العملاء.

عن السيارة بورش تايكان:

تصميم أكثر من رائع لا يخفي اللمسة الجمالية المعتادة من شركة بورش، مع إطارات رياضية كبيرة تعطي للسيارة المزيد من الثبات على السرعات العالية، وأربعة أبواب تفتح بتصميم مقابل، يعطي انطباع رائع للمساحة الجيدة داخل السيارة، ويرى الخبراء ورواد عالم السيارات أن بورش تايكان تشبه كثيراً النسخة النموذجية التي أطلت باسم "ميشن إي".

بنظام ترفيهي رائع متصل بشاشة كبيرة بقياس 10.9 إنش، إلى جانب شاشة نظام معلوماتي منحنية تعتبر أعلى نقطة على لوحة القيادة بشكل يسمح للسائق بالتركيز عليها من دون التشتت، مع إمكانية الحصول على شاشة مخصصة للراكب الأمامي بتصميم متداخل خلف لوح زجاجي أسود.

تحمل محرك واحد على كل محور، مع وجود نظام تكنولوجي يعرف باسم "المزامنة المغناطيسية" يساعد في تخفيف وزن السيارة.

وستأتي تايكان 2020 بفئتين باسم تايكان تيربو وتيربو S مع زوج من المحركات الكهربائية بقوة هائلة تصل إلى 616 حصان كاملة.

وفي حالة تفعيل التحكم بالانطلاق القياسي بالسيارة، تستطيع فئة تايكان تيربو الانطلاق بقوة تصل إلى 641 حصان مع القدرة على التسارع من السكون وحتى 100 كيلو متر في الساعة في غضون 3.2 ثانية فقط.

وفي حالة تفعيل التحكم بالانطلاق القياسي في فئة تايكان تيربو S، تصل قوة السيارة إلى 751 حصان كاملة، مع القدرة على التسارع من السكون وحتى 100 كيلو متر في الساعة في غضون 2.8 ثانية فقط.

وبالنسبة لحالة البطارية، تم تزويد الفئتين ببطارية قوية تصل قدرتها إلى 93.4 كيلووات/ساعة، ليتمكن طراز تايكان من السير مسافة 450 كيلو متر لفئة تايكان تيربو، ومسافة 411 كم لفئة تايكان تيربو في شحنة البطارية الواحدة