تجهيزات السلامة التكنولوجية من شفروليه تمنح العملاء دعماً إضافياً

  • بواسطة: البيان تاريخ النشر: الإثنين، 16 فبراير 2015
تجهيزات السلامة التكنولوجية من شفروليه تمنح العملاء دعماً إضافياً
مقالات ذات صلة
بالصور: السيارات المستعملة الأكثر مبيعًا في السعودية
كورفيت 2022 تنطلق رسمياً مع إصدار خاص بالسباقات
سيارة صالون 2021: طرازات اقتصادية بقمرة داخلية فاخرة

طرحت شفروليه طرازات متطورة تضمنت اثنان من الأنظمة التكنولوجية الرائدة في تجنب الاصطدامات هما كاميرا الرؤية الخلفية، ونظام التنبيه من السيارات العابرة من الخلف - المتوفران في طرازات مختارة من شفروليه، لمساعدة السائق على تجنب الاصطدامات المحتملة.

وتتوفر كاميرا الرؤية الخلفية في معظم طرازات شفروليه للعام 2015 وهي تساعد - بعملها إلى جانب حرص السائق، والرؤية الخلفية، والمرايا الجانبية - في تطوير وتقليص مخاطر الأضرار نتيجة الاصطدامات. وتعرض الكاميرا أيضاً المخاطر التي تكتشفها أنظمة الإنذار الخلفي والتنبيه من السيارات العابرة من الخلف، في الطرازات المجهزة بها.

وبمجرد تغيير السائق ناقل الحركة من القيادة باتجاه الخلف، يتم إيقاف عرض صورة الجهة الخلفية في حال بدأت السيارة بالتحرك نحو الأمام بسرعة تفوق 8 كيلو مترات في الساعة، أو عند مرور ثوانٍ عدة وضغط أزرار الراديو.

وبالطبع، وعلى الرغم من أن كاميرا الرؤية الخلفية تقدم مساعدة كبيرة للسائقين، إلا أنها لا تشكل على الإطلاق بديلاً للتقييم الواقعي لكل ما هو موجود حول أو خلف السيارة، واستخدام المرايا.

ويمكن للسائقين مساعدة هذه التكنولوجيا على القيام بعملها على أكمل وجه من خلال غسل السيارة بشكل منتظم، وهو ما يساعد إبقاء الكاميرا المثبتة في الجهة الخلفية من السيارة نظيفة من دون أي أتربة.

وتأتي كاميرا الرؤية الخلفية بشكل اختياري في مجموعة طرازات العام 2015 من شفروليه التي تتضمن كل من كروز، وماليبو، وإمبالا، وكامارو، وكورفيت، وكابتيفا، وسيلفرادو، وتاهو، وسوبربان.

أما نظام التنبيه من السيارات العابرة من الخلف، فهو يشكل مثالاً للتكنولوجيا السابقة لعصرها؛ وهو نظام مثالي لأي شخص لم يحاول قيادة سيارته نحو الخلف للخروج من أماكن ركن السيارة ذات العوائق الجانبية.

المصدر: تجهيزات السلامة التكنولوجية من شفروليه تمنح العملاء دعماً إضافياً