تيسلا تكشف عن رواتب موظفيها السنوية لأول مرة

  • تاريخ النشر: منذ 5 أيام
تيسلا تكشف عن رواتب موظفيها السنوية لأول مرة
مقالات ذات صلة
رئيس تيسلا يكشف أسرار اقتراب إفلاسها
تيسلا تضيف راديو إلى سياراتها بتكلفة غير متوقعة
تيسلا موديل 3 2021 بمميزات جديدة وتعديلات في التصميم

كشفت شركة تيسلا الأمريكية المتخصصة في مجال صناعة السيارات الكهربائية عن المرتبات السنوية لموظفيها والتي تعتبر مجزية في نظر الكثيرين رغبة منها في الحفاظ عليهم من الانتقال لشركات أخرى منافسة.

وتنافس تيسلا العديد من الشركات في مجال صناعة السيارات الكهربائية وعلى رأسهم ريفيان ولوسيد موتورز.

وشاركت تيسلا الحكومة الأمريكية ببيانات تكشف الرواتب السنوية لموظفيها والتي تجعلهم لا يخططون لترك العمل في هذه الشركة والانتقال إلى منافس آخر.

ويأتي إفصاح تيسلا عن بيانات مرتبات موظفيها بناء على طلب من مكتب تصديق العمالة الأجنبية لتتأكد من رواتب الموظفين الدائمين والمؤقتين من خارج الولايات المتحدة الأمريكية حتى تتأكد من أنهم لا يحصلون على اقل من متوسط الأجر الذي يكسبه أقرانهم من أصحاب الجنسية الأمريكية.

وتكشف الأرقام التي سنستعرضها عن متوسط الرواتب السنوية لبعض الوظائف داخل الشركة وهي:

  • مهندس ضبط: 125,724 دولار (471,500 ريال)
  • عالم البيانات: 107,000 دولار (401,250 ريال)
  • مهندس معدات: 99,188 دولار (372,000 ريال)
  • مدير التوريد العالمي: 122,244 دولار (458,500 ريال)
  • مهندس صناعي: 103,667 دولار (389,000 ريال)
  • مهندس دمج: 121,641 دولار (456,000 ريال)
  • كبير مهندسي الضوابط: 124,500 دولار (467,000 ريال)
  • مهندس تصنيع: 111,863 دولار (419,500 ريال)
  • مدير هندسة التصنيع: 166,425 دولار (624,000 ريال)
  • مهندس تصميم ميكانيكي: 107,125 دولار (402,000 ريال)
  • مهندس عمليات: 93,989 دولار (352,500 ريال)
  • مدير المنتج: 121,500 دولار (455,500 ريال)
  • مهندس جودة: 93,978 دولار (352,400 ريال)
  • مهندس تطبيقات أول: 131,076 دولار (491,500 ريال)
  • مهندس امتثال أول: 126,000 دولار (472,500 ريال)
  • مهندس بيانات أول: 147,500 دولار (553,000 ريال)
  • مهندس تصميم الكتروني أول: 133,651 دولار (501,000 ريال)
  • مهندس تصنيع أول: 121,346 دولار (455,000 ريال)
  • مهندس تصميم ميكانيكي أول: 116,390 دولار (436,500 ريال)
  • مهندس عمليات أول: 121,895 دولار (457,000 ريال)
  • مدير منتج أول: 118,949 دولار (446,000 ريال)
  • مهندس موثوقية الموقع: 145,000 دولار (544,000 ريال)
  • مهندس برمجيات أول: 148,001 دولار (555,000 ريال) إلى 165,000 دولار (619,000 ريال)
  • مهندس برمجيات: 150,190 دولار (563,000 ريال) إلى 169,375 دولار (635,000 ريال)
  • كبير مهندسي دعم التطبيقات: 130,000 دولار (487,500 ريال)
  • كبير مهندسي الموثوقية: 139,000 دولار (521,000 ريال)
  • مهندس اختبار الموظفين: 149,344 دولار (560,000 ريال)
  • مدير البرنامج الفني: 115,750 دولار (434,000 ريال)

رئيس تيسلا يكشف أسرار اقتراب إفلاسها

الجدير بالذكر أن إيلون ماسك الرئيس التنفيذي لشركة تيسلا لصناعة السيارات الكهربائية أفصح أن الشركة واجهت أزمة كادت تعصف بها في عام 2017.

وقال ماسك إن تيسلا واجهت مشكلة كبيرة عند بداية إنتاج موديل 3 في عام 2017 ليصفها بأنها كانت "جحيم الإنتاج".

وأوضح المدير التنفيذي لتيسلا أنه من حسن الحظ استمرت الأمور على ما يرام بالنسبة للشركة وأصبحت سيارة موديل 3 بعد ذلك من أكثر السيارات الكهربائية مبيعاً في العالم بعد أن تم بيع أكثر من نصف مليون نسخة من السيارة.

خصصت تيسلا بعد نجاح طراز موديل 3 مصنع لها في شنغهاي ستكون مهمته تزويد 10 دول أوروبية بهذا الموديل.

وكشفت إيلون ماسك أن تيسلا لم تحل مشكلة موديل 3 فحسب بل استمرت في التوسع وبناء مصنعين جديدين وهما قيد الإنشاء في الوقت الحالي.

وأعلنت تيسلا أن على عكس موديل 3 فإن إطلاق موديل Y كان خالياً من المشاكل ولا تقارن بالفترة الصعبة التي مرت بها الشركة الأمريكية خلال عامي 2017 وحتى 2019.

وكشف ماسك لأحد المتابعين على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" أن تيسلا كانت قريبة من الإفلاس خلال هذه الفترة الصعبة واستمر الأمر لشهر كامل وذلك بسبب مشاكل في إنتاج موديل 3.

وتوقع الكثير من المحللين حينها سقوط تيسلا وإشهار إفلاسها خلال هذه الفترة الصعبة بالنسبة للشركة ولكن الشركة الأمريكية لصناعة السيارات الكهربائية تمكنت من النجاة واستطاعت أن تثبت خطأ الجميع.

واستطاعت تيسلا أن تضاعف من قيمتها في عالم المال والصناعة إلى 400 مليار دولار أي ما يعادل 1.5 تريليون ريال سعودي وهو وما يجعلها شركة السيارات الأعلى قيمة في العالم.

وتعمل تيسلا خلال الفترة الأخيرة على إطلاق برنامج الاختبار التجريبي الكامل لنظام القيادة الذاتي والذي سيجمع بيانات السائق ثم يقم بتحديثات جديدة كل فترة من 5 إلى 10 أيام.

ويطمح إيلون ماسك في نشر هذا النظام بشكل كبير مع نهاية العام الجاري خاصة وأنه لا توجد أي تقارير تذكر تسبب هذا النظام في حوادث حتى الآن وهو ما يعزز من ثقة تيسلا في إطلاقه هذا الاختبار التجريبي قبل نهاية 2020.