طائرة تهبط بشكل اضطراري على طريق سريع للسيارات

مرسيدس تغلق مصنع سمارت رغم استثمار 500 مليون يورو

دراسة تحذر من قائدي BMW وأودي على الطريق

  • الأحد، 28 يونيو 2020 الأحد، 28 يونيو 2020
دراسة تحذر من قائدي BMW وأودي على الطريق

ظهرت دراسة قام بها عدد من الباحثين في بريطانيا تهدف إلى التعرف على شخصية قائد السيارة من خلال نوع المركبة التي يقودها ولونها وحجمها أيضاً.

وتبحث الدراسة عن رصد السمات الأساسية للسائقين من خلال مقارنة طباعهم من نوع السيارات التي يختارون قيادتها ولون سيارتهم المفضل وتشمل هذه الطباع العدوانية والتهور والتردد والمرح أو سرعة الغضب.

نتائج غير متوقعة للدراسة البريطانية 

وجاءت نتيجة الدراسة مفاجئة للبعض وهو ما أثار جدلاً واسعاً حول مدى مصداقيتها وتطابقها مع أرض الواقع.

واعتبرت الدراسة أن أصحاب السيارات الفارهة ذات الفتحات الهوائية الواسعة والمصابيح الأمامية الضيقة يتسم أكثرهم بالتسلط والعداونية.

وفي المقابل، رصدت الدراسة أن أصحاب السيارات صغيرة الحجم تكون شخصيتهم أقرب إلى المرح والتصرفات اللطيفة واتسامهم القناعة.

الأكثر تهوراً 

ومن جانبها، نشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية إحصائية لشركة تأمين "جوكومبير" في البلاد وضعت قائدي سيارات مرسيدس وبي إم دبليو وأودي في مقدمة السائقين المتهورين الذين يرتكبون الكثير من الحوادث بسبب تصرفاتهم غير المحسوبة.

كما حذرت شركة التأمين بشكل عام من تهور قائدي هذه الطرازات على الطريق في بريطانيا وطلبت من السائقين حولهم توخي الحذر من طريقتهم في القيادة.

القائد المشاكس 

وكشفت شركة التأمين أن أكبر عدد شكاوى ومطالبات تصلهم بعد الوقوع الحوادث في بريطانيا تأتي من ملاك السيارات الألمانية الثلاثة السابق ذكرها.

واحتلت ملاك سيارة بي ام دبليو 420 D قائمة أكثر المتهورين إذ أن سائق واحد على الأقل من كل 6 تم إدانته بمخالفة تجاوز السرعة القانونية أو كسر الإشارة الحمراء وغيرها من المخالفات المرورية التي تعتبر مخالفة للقانون وتزيد من نسب حدوث الحوادث المرورية.

وسبق وأن نشرت صحيفة ديلي ميل في شهر فبراير الماضي دراسة بعنوان "الرجال الذين يملكون أودي، بي إم دبليو ومرسيدس يكونون أكثر ميلاً للأنانية والعند وعدم التعاطف مع الآخرين".

وجاءت هذه النتيجة بناء على أبحاث أجرتها جامعة هلسنكي مؤكدة أن بعض الذين يمتلكون هذه الصفات "الصعبة" يتجهون لشراء السيارات عالية المستوى بحسب وصف الصحيفة البريطانية.  

كما طالبت الصحيفة قائدي السيارات بالحذر في حالة رؤية سيارة من طرازات بي إم دبليو أو أودي أو مرسيدس تقترب منهم والعكس في حالة رؤية سيارة بيجو 206 والتي يتسم أصحابها بالهدوء والالتزام بالطريق كما ذكرت الدراسة.