مرسيدس جي كلاس 2021 تظهر كاملة في نسختها الصينية

فورد برونكو 2021 تعلن حجز 230 ألف نسخة في أسبوعين فقط

دراسة: زحمة سير في هذا المكان بسبب أوبر

  • السبت، 11 مايو 2019 السبت، 11 مايو 2019
دراسة: زحمة سير في هذا المكان بسبب أوبر

جاءت الرحلات بسيارات أجرة تابعة لشركتي "أوبر" و "ليفت" تحلّ محلّ التنقّل سيرا أو بالدرّاجات الهوائية أو بوسائل النقل العام في سان فرانسيسكو، ما تسبب بزيادة زحمات السير في وسط المدنية، بحسب دراسة حديثة.

وسبق أن صدرت نتائج بحثية مماثلة بشأن مانهاتن وأتت هذه الدراسة لتفاقم الجدل الدائر حول تداعيات خدمات استئجار سيارات مع سائقين في المدن.

وبحسب القيّمين على هذه الدراسة الجديدة التي نشرت نتائجها في مجلة "ساينس أدفانسيز"، إن البيانات قاطعة. فالسرعة المتوسطة تراجعت في وسط سان فرانسيسكو بنسبة 13 % بين 2010 و2016 خصوصا بسبب هذا النوع من المركبات.

وقد اعترضت "ليفت" على المنهجية المستخدمة لأن الدراسة عزت تفاقم الزحمات بشكل رئيسي إلى سيارات الأجرة مع سائقين، في حين أن المدينة شهدت في الوقت عينه ازديادا في الطلبيات على الانترنت، ما تسبب بدوره بزيادة مركبات التسليم.

كما إن اكتظاظ شوارع سان فرانسيسكو ناجم بجزء منه إلى سير هذا النوع من المركبات خالية من الركاب بانتظار زبائن.

وفي خلال ست سنوات، ازدادت حالات التأخير بسبب زحمات السير بنسبة 62 % وهي كانت لتزيد بنسبة 22 % لولا مركبات "أوبر" و"ليفت"، وذلك وفق نموذج أثبت فعالياته