شراء بيل جيتس لبورش تايكان يتسبب في أزمة!

  • تاريخ النشر: الجمعة، 21 فبراير 2020 آخر تحديث: الخميس، 20 فبراير 2020
شراء بيل جيتس لبورش تايكان يتسبب في أزمة!
مقالات ذات صلة
إحصائيات تكشف خسائر ضخمة مع كل سيارة مباعة في 2020
5 سيارات ستكون أسوأ بناقل تروس يدوي
فيديو 5 سيارات كهربائية ينتظر الجميع رؤيتها على الطريق في 2018

تسبب شراء بيل جيتس أحد أغنى رجال العالم ومؤسس مايكروسوفت لسيارة بورش تايكان الكهربائية في أزمة مع إيلون ماسك رئيس تيسلا

وكان جيتس قد اشترى بورش تايكان الكهربائية وأبدى إعجابه بها بسبب بطاريتها طويلة الأجل وقدرتها على التقليل من الانبعاثات الكربونية. 



ولكن ماسك رئيس شركة تيسلا اعتبر تصرف بيل جيتس بمثابة الإهانة لشركة تيسلا وسياراتها. 


وظهرت خيبة الأمل بوضوح على ماسك بعدما غرد على تويتر قائلا إنه متعجب من قرار جيتس. 



ويعتبر موديل تايكان منافسا رئيسيا لسيارات تيسلا الكهربائية وأبدى استمتاعه الشديد بقيادتها برغم تعليقه على سعرها المرتفع.  


وكان جيتس قد مدح جهود تيسلا في الحد من الانبعاثات الكروبونية والاحتباسات الحرارية قبل ذلك ولكنه عند شراء سيارة كهربائية فضل بورش تايكان على موديلات الشركة الأمريكية. 


ويبلغ سعر سيارة بورش تايكان الكهربائية في سوق الولايات المتحدة الأمريكية حوالي 151 ألف دولار أي ما يوازي "526 ألف ريال سعودي تقريبا". 


واشتهرت شركة تيسلا باعتمادها على الموديلات الكهربائية بدلا من السيارات التقليدية المستهلكة للوقود للحفاظ على البيئة وكذلك للتغلب على أسعار الوقود العالية. 


وتميزت شركة تيسلا أيضا بتقديم تكنولوجيا كبيرة في سياراتها الكهربائية سواء خاصية القيادة الذاتية أو توفير الرفاهية لركابها.