طريقة جديدة من هيونداي للدعاية في معارض السيارات

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 27 يناير 2021 آخر تحديث: الخميس، 28 يناير 2021
طريقة جديدة من هيونداي للدعاية في معارض السيارات
مقالات ذات صلة
هيونداي تسهل من شراء السيارات الكهربائية بهذه الخطة
هيونداي تنشر صور لإصدار ستاريا بريميوم للمرة الأولى
قضية مثيرة: جنرال موتورز تسحب الشكوى ضد هيونداي

تواصل مجموعة هيونداي الكورية الجنوبية عملها خلال الفترة الماضية لتطوير روبوتاتها وذلك بعدما استفادة من استحواذها على شركة بوستون روبوتيكس.

وينتظر بأن توظف مجموعة هيونداي الروبوتات الخاصة بها في صالة عرض لأحد وكلائها في سيول الكورية الجنوبية وذلك لمدة شهر واحد على اعتبار هذه الفترة للتشغيل التجريبي.

وكشفت هيونداي بأنه سيتم استخدام الروبوتات الذكية لتحقيق التكامل مع الموظفيين في صالة العرض وسيكون دورهم الأساسي هو توجيه العملاء وعرض المعلومات المهمة حول الموديلات الجديدة.

طريقة جديدة من هيونداي للدعاية في معارض السياراتكما ذكرت هيونداي بأن الروبوتات التي يطلق عليها اسم "DAL-e" ستكون جزء من خطة الشرطة للتسويق غير المباشر.

وتستخدم شركة هيونداي الروبوتات في توجيه العملاء لوضع أقنعتهم بالشكل الصحيح، كما سيتم تخصيص مجموعة من الروبوتات للتعامل مع من يعانون من القلق الاجتماعي.

طريقة جديدة من هيونداي للدعاية في معارض السياراتوزودت هيونداي كافة روبوتاتها بشبكات G4 وG5 لتكون مزودة بأحدث وأسرع شبكات الاتصال في العالم.

كما كشفت هيونداي بأن الروبوتات ستعمل حتى الساعة العاشرة مساءً بتوقيت سيول وسيساهم وجودها في توفير المزيد من الراحة للعملاء وربما تكون انطلاقة لتعميم استخدام الروبوتات في وكالات السيارات حول العالم في المستقبل.

شرطة أمريكية تشتري كلب هيونداي الآلي بضعف ثمنه لغرض جديد

ومن ناحية أخرى، قررت شركة ولاية هاواي الأمريكية الاعتماد على الكلاب الآلية التي تصنعها شركة Boston Dynamics المملوكة لمجموعة هيونداي موتور الكورية الجنوبية الرائدة في مجال صناعة السيارات.

وتشتهر هذه الشركة التابعة لهيونداي بصناعة الكلاب الآلية من طراز "سبوت" وتعرض هذه النماذج للبيع والتي يمكن استخدامها في خدمات الإنقاذ والاستطلاع العسكري واستخدامات أخرى متعددة.

وكشفت شركة ولاية هاواي الأمريكية بأنها اشترت الكلب الآلي من هيونداي بسعر 150 ألف دولار أي ما يوازي 564 ألف ريال سعودي بضعف الثمن الأصلي له.

ويتوقع بأن الشركة قامت بالكثير من التعديلات على الكلب الآلي وهو سبب تضاعف سعره وبالتأكيد فإنه أصبح قادراً على تنفيذ مهام الشرطة المختلفة.

وتشير التقارير إلى أن الشرطة باتت تعتمد على توظيف الكلاب الآلية في الشوارع بحثاً عن المشردين لقياس درجات حرارتهم وإجراء الفحوصات الطبية الخفيفة وذلك ضمن جهود متابعة انتشار فيروس كورونا.

وتستهدف الشرطة من خلال توظيف الكلاب الآلية أن تعتمد عليها في توصيل المعدات الطبية والطعام وكذلك بعض جهود الاستطلاع والتحري في مختلف المدن والمناطق.

كلاب آلية تعمل لصالح شركة فورد

تستخدم شركة فورد الأمريكية لصناعة السيارات روبوتات صغيرة على هيئة "كلاب" للقيام بمهمات المسح وتصوير مصنع الشركة في ولاية ميشيجان الأمريكية.

ونشرت شركة فورد فيديو عن استخدامها لهذه الكلاب الآلية التي يمكنها أن تقدم خرائط دقيقة للغاية وثلاثية الأبعاد للمصنع ويمكن الاستفادة منها عند الرغبة في تغييره.

وأقرت فورد أنها لم تصنع هذه الكلاب الآلية ولكنها استأجرتها من شركة في بوسطن تشتهر بتصميماتها الآلية المثيرة للإعجاب ومنها نسختي الكلاب الآلية التي قامت الشركة الأمريكية باستئجارهما.

وكشفت فورد عن التقنيات والتكنولوجيا الحديثة التي تتمتع بها هذه الكلاب الآلية إذ أنها مزودة بأدوات مسح وكاميرات بدقة عالية وذلك من أجل التقاط صور وتصميم خرائط ثلاثية الأبعاد منها.

وأوضحت فورد أنها تكون في حاجة باستمرار لتغيير الأداوت التي تستخدمها في مصنعها عند الاستعداد لبداية إنتاج طرازات جديدة وهو الأمر الذي يعد مرهق جدا وذلك بخلاف التكلفة العالية.

وأشارت فورد أن استخدامها للكلاب الآلية يوفر الكثير من الوقت والجهد والتكلفة أيضا، إذ يمكن مشاهدة الفيديو والخرائط ثلاثية الأبعاد التي تقوم بتصويرها هذه الروبوتات لاستخدامها في تجهز المصنع للتغيير بشكل سريع.

هيونداي تضم شركة شهيرة لصناعة الروبوتات

أعلنت شركة هيونداي الكورية الجنوبية عن استحواذها على شركة بوستون دايناميكس المتخصصة في صناعة الروبوتات المملوكة سابقاً لمجموعة سوفتبانك مقابل 921 مليون دولار أي ما يعادل 3.45 مليار ريال.

وكشفت هيونداي أنها ستدفع نصف سعر الصفقة، بينما ستدفع شركات تابعة لها بما في ذلك شركة هيونداي موبيس المبلغ المتبقي.

وانطلقت شركة بوستون داينامكس في عام 1992 بعد إنشائها بواسطة المهندس مارك ريبرت.

وعملت شركة بوستون في بحث وتطوير الروبوتات لصالح الجيش الأمريكي وDARPA، لكن في وقت سابق من هذا العام، بدأت في بيع كلبها الآلي رباعي الأرجل سبوت، مقابل 75,000 دولار أي ما يعادل 281 ألف ريال سعودي.

وتمتلك شركة بوستون للروبوتات تاريخ في التنقل بين الشركات الكبرى إذ بدأت في عام 2013 مع شراء شركة جوجل لها، ثم انتقلت ملكية الشركة بعد ذلك إلى سوفتبانك بشرائها في 2017.

ولم تُعلن جوجل وسوفتبانك في ذلك الوقت عن المبلغ الذي تم بيع شركة الروبوتات به.

واستطاعت هيونداي أن تستحوذ على شركة بوستون ضمن استثمارات ضخمة لها في عالم الروبوتات، حيث ستستثمر الشركة ما يصل إلى 1.4 مليار دولار في الروبوتات بحلول 2025.

ولا تعد هذه هي المرة الأولى التي تستثمر فيها شركة هيونداي في هذا المجال إذ قامت من قبل بالاستثمار في شركات ناشئة وضخ فيها أموال ضخمة مثل 42dot وRealtime Robotics.

وتطمح هيونداي في أن تثبت مكانتها كمزود رائد وأساسي لوسائل النقل المتقدمة.

يأتي ذلك بعدما أعلنت هيونداي في شهر أكتوبر الماضي عن إنشاء استوديو نيو هورايزونز الذي سيكون متخصصاً في بناء =مجموعة من المركبات المستقبلية ذات الأرجل.

ويقوم هذا المشروع مستنداً على هيونداي اليفيت الاختبارية والتي تم الكشف عنها للمرة الأولى في معرض CES 2019.