ظهور معلومات جديدة عن بيجو سيتروين ومشروعها مع فيات كرايسلر

  • تاريخ النشر: الأحد، 29 نوفمبر 2020
ظهور معلومات جديدة عن بيجو سيتروين ومشروعها مع فيات كرايسلر
مقالات ذات صلة
ستيلانتس تقرر إنقاذ علامة كرايسلر
انطلاق مجموعة ستلانتيس رسمياً باندماج فيات كرايسلر وبيجو ستروين
شكوك حول مستقبل كرايسلر بعد تكوين مجموعة ستيلانتيس

كشفت تقارير مختصة في عالم السيارات مفاجأة عن الأخبار الشهيرة حول اندماج أو تحالف بيجو سيتروين مع فيات كرايسلر من أجل إنشاء مجموعة عملاقة تحت اسم ستيلانتيس.

وذكرت التقارير أن حقيقة الأمر ليست عن اندماج بين بيجو سيتروين وفيات كرايسلر، بل أن بيجو سيتروين ستقوم بالاستحواذ على فيات كرايسلر وستكون الشريك المسيطر.

ظهور معلومات جديدة عن بيجو سيتروين ومشروعها مع فيات كرايسلروقامت الصحف العالمية المختصة في عالم السيارات باكتشاف الأمر من خلال الطلاع على مستندات تزيد على 700 صفحة مليئة بالمعلومات وتكشف الإيرادات والمشاركات والربح والخسارة وغيرها.

وتتحدث المستندات عن أنه محاسبة الاندماج باستخدام طريقة الاستحواذ المحاسبية وذلك وفقاً للمعيار الدولي للتقارير المالية والذي يتطلب تحديد المشتري والشركة المشتراة لأغراض المحاسبة.

وتعني الفقرة السابقة أن ستة من الأعضاء الـ 11 لمجلس إدارة ستيلانتيس سيكونون من بيجو سيتروين وهو ما يعني أن فيات كرايسلر ستكون هي الأقلية في هذا الاندماج.

ويتوقع أن يكون الرئيس التنفيذي الأول للمجموعة الجديدة هو كارلوس تافاريس الرئيس التنفيذي الحالي لبيجو سيتروين.

وتتحدث الشائعات عن إمكانية استغناء كل من فيات كرايسلر وبيجو سيتروين عن بعض العلامات والطرازات أو بيعها لشركات أخرى.

فيات كرايسلر وبيجو سيتروين يخططات لإلغاء عدة طرازات

كشفت التقارير عن مشاورات بين فيات كرايسلر وبيجو سيتروين تخص الخطط المستقبلية للتصنيع والإنتاج خاصة بعد صفقة الاندماج التي عقدت بينهما في أواخر عام 2019.

وأطلقت فيات كرايسلر وبيجو سيتروين على مجموعتهم الجديدة بعد الاندماج اسم ستيلانتيس.

وينتظر أن تكتمل حالة الاندماج بين فيات كرايسلر وبيجو سيتروين خلال العام المقبل ولكن النقاشات الدائرة بينهما الآن تتحدث عن استغناء عن عدة طرازات وعلامات تجارية.

ويأتي ذلك بعد أن كشف تقرير صادر عن السوق الصيني يشكف انخفاض مبيعات بيجو سيتروين بشكل ملحوظ في السنوات الأخيرة، مقابل انخفاض مبيعات سيارات جيب والتي تعتبر العلامة التجارية الوحيدة التي تدفع بها فيات كرايسلر في السوق الصيني بنسبة 36% في العام الماضي مقارنة بعام الذي يسبقه.

وتتحدث التقارير عن أن الانخفاض الكبير في مبيعات سيارات بيجو سيتروين وفيات كرايسلر في السوق الصيني بسبب المنافسة الشديدة الناتجة عن طرازات السيارات اليابانية والمحلية.

فيما يؤكد الرئيس التنفيذي لبيجو سيتروين كارلوس تافاريس أن الاندماج مع فيات كرايسلر يعد بمثابة بداية جديدة في السوق الصيني.

ومن جانبه، كشف فيليب دي روفيرا المدير المالي لشركة بيجو سيتروين أنه من المنطقي عدم استمرار بعض المنصات والعلامات التجارية بعد اندماج الشركتين دون أن يفصح عن علامات أو طرازات بعينها مهددة بالاختفاء.

وينتظر أن تصبح ستيلانتيس رابع أكبر مصنعة للسيارات في العالم خاصة وأنها تمتلك 13 علامة تجارية مثل بيجو وسيتروين ورام وجيب وغيرها من العلامات الشهيرة في عالم السيارات.

وترغب مجموعة ستيلانتيس أن تحتفظ كل علامة تجارية بهويتها الخاصة ولن يتم وضع أي شارات خاصة بستيلانتيس على سيارات العلامات التجارية المختلفة.

وتعتبر مجموعة ستلانتيس أن إنشاء منصات مشتركة لجميع العلامات التجارية سيتسبب بشكل أساسي في خفض التكاليف.

وينتظر أن تشهد الفترة المقبلة وخاصة العامين المقبلين تغييرات جذرية وضخمة في مجموعتي فيات كرايسلر وبيجو سيتروين وذلك عند اكتمال اندماجهما.

كارثة تضرب فيات كرايسلر في أمريكا

الجدير بالذكر أن شركة فيات كرايسلر عاشت لحظات صعبة في بداية عام 2020 بعدما أعلنت عن وفاة اثنين من موظفيها بسبب إصابتهما بوباء كورونا القاتل المعروف باسم كوفيد-19.
وبهذا الخبر الصادم، أصبحت شركة فيات كرايسلر الأولى في عالم السيارات التي تخسر ضحايا جراء الإصابة بفيروس كورونا.

وتوفى العامل الأول في مصنع فيات كرايسلر في ولاية ميتشجان، فيما كان يعمل الموظف الثاني في ولاية إنديانا. 
ولم تصدر أي معلومات إضافية عن العاملين فيما تشير الدلائل إلى وفاتهما بعدما ظهرت نتائج الاختبارات الإيجابية من وقت سابق هذا الشهر. 

وحاولت فيات كرايسلر تفادي هذه الكارثة عندما أغلقت جميع مصانعها في الولايات المتحدة وأمريكا الشمالية الأسبوع الماضي وحتى نهاية شهر مارس. 
ولكن الإصابات بفيروس كورونا كانت في وقت مبكر عن موعد إغلاق مصانعها وهو ما كلف فيات كرايسلر خسارة اثنين من موظفيها. 

وتسبب فيروس كورونا حتى الآن في مقتل أكثر من 15 ألف ضحية وإصابة ما يقرب من ربع مليون شخص حول العالم. 
وتعد الولايات المتحدة أكثر دول العالم التي تعاني من مصابين بفيروس كورونا بعد تخطيها إيطاليا وإسبانيا وإيران. 
فيما تتصدر إيطاليا قائمة الوفيات بسبب كورونا بعدما تجاوز عدد الضحايا 10 آلاف شخص. 

بيجو 508 سبورت 2021 الأقوى في تاريخ العلامة

وفي المقابل، كشفت شركة بيجو الفرنسية الستار عن طراز 508 سبورت الجديدة لعام 2021 وأطلق عليها الصانع الفرنسي لقب "أقوى سيارة طرق في تاريخ العلامة".

محرك بيجو 508 سبورت 2021

وأمدت بيجو سيارة 508 سبورت 2021 الجديدة محرك طاقة هجين يجمع بين محرك بنزين تقليدي بسعة 1.6 لتر تيربو 4 سلندر ومحركين كهربائيين بقوة إجمالية تصل إلى 355 حصان وعزم دوران أقصى 520 نيوتن.متر.

ويتصل محرك السيارة بناقل حركة أوتوماتيكي من 8 سرعات، وتعمل السيارة بنظام الدفع الكلي.

تسارع بيجو 508 2021

ويمكن لطراز بيجو 508 سبورت لعام 2021 الانطلاق من الثبات والتسارع حتى سرعة 100 كيلومتر في الساعة في 5.2 ثانية.

كما تبلغ السرعة القصوى للسيارة الجديدة لبيجو حوالي 250 كيلومتر في الساعة، ويمكنها الوصول لسرعة قصوى تصل إلى 135 كيلومتر في الساعة في حالة الاعتماد على الطاقة الكهربائية فقط.

نسختين من بيجو 508 2021

ينتظر أن توفر بيجو طراز 508 سبورت لعام 2021 بنسختين، الأولى سيدان والثانية الواجن.

وستظهر نسخة بيجو 508 سيدان لعام 2021 بوزن قدره 1850 كيلوجرام بينما تزن نسخة الواجن 1875 كيلوجرام.

موعد وصولها إلى الأسواق

وحددت بيجو موعد انطلاق سيارتها الجديدة ووصولها إلى الأسواق العالمية خلال الأشهر الأولى من عام 2021.

الجدير بالذكر أن الشركة الفرنسية العريقة لصناعة السيارات الفارهة بيجو أعلنت عن أحدث نسخة من طراز 5008 موديل عام 2021 متعدد الاستخدامات SUV، بعد أن حصلت على تحديثات رائعة على صعيد التصميم والأداء على الطرقات.