فحوصات كورونا على سائقين فورمولا1 نتائجها مطمئنة

  • الأحد، 28 يونيو 2020 الأحد، 28 يونيو 2020
فحوصات كورونا على سائقين فورمولا1 نتائجها مطمئنة

تعمل اللجنة المنظمة لبطولة العالم لسباقات فورمولا1 للاستعداد بالشكل الأمثل لانطلاق موسم 2020 في النمسا.

وكشفت سلطات مدينة سيلبيرج في النمسا عن إجراء أكثر من 600 فحص لفيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" استعدادا للسباق الذي ينطلق يوم 5 يوليو المقبل.

وطمأنت السلطات عشاق سباقات فورمولا1 أن كل التحاليل الـ600 التي خضع لها المتسابقين وموظفين وعمال الفنادق التي ستستضيف فرق البطولة جاءت سلبية.

انطلاقة تأخرت كثيراً 

وكان من المفترض أن ينطلق موسم فورمولا1 في شهر مارس الماضي عبر حلبة أستراليا ولكن إصابة أحد أعضاء ماكلارين وانسحاب الفريق من السباق أدى إلى تأجيله قبل أن تبدأ سلسلة من التأجيلات عطلت انطلاقة الموسم حتى الآن.

وأنقذت النمسا مصير موسم 2020 بعدما تكفلت باحتضان أول سباقين على أن يكون السباق الثاني في حلبة سبيلبيرج أيضاً يوم 12 من شهر يوليو المقبل.

استعداد الأبطال 

وبدأت فرق فورمولا1 في الاستعداد بشكل مكثف لأولى سباقات موسم 2020 بعد قيادة لويس هاميلتون سيارة مرسيدس للمرة الأولى منذ نهاية الموسم الماضي.

كما تبعه سبيستيان فيتيل سائق فريق فيراري الذي قاد مركبة الفريق موديل 2018 نظراً لأنه من غير القانوني اختبار سيارة الموسم الجديد قبل أولى الجولات التجريبية في الموسم.

وتعاني فرق فورمولا1 من خسائر فادحة بسبب تأخير موسم 2020 وهو الأمر الذي جعل شركة ويليامز للبحث عن شريك أو حتى مالك جديد للفريق وبيعه بشكل نهائي.

ويعتقد البعض أن شركة ماكلارين قد تضطر هي الأخرى لذلك الأمر بسبب الضائقة المالية وعجز السيولة التي تعصف بالشركة البريطانية العريقة.

موسم وداع فيتيل لفيراري 

وسيكون موسم 2020 مميزاً رغم الصعوبات العديدة التي مر بها حتى الآن خاصة وأنه سيشهد الظهور الأخير لفيتيل مع فريق فيراري.

وأعلن فيتيل توديعه لفريق فيراري بنهاية موسم 2020 بعد فشل مفاوضات التجديد بينهما، ويتوقع خبراء اللعبة أن توتر العلاقة بين السائق الألماني وزميله شار لوكلير قد تكون سبباً في رحيل فيتيل عن الفريق الإيطالي.

وهز خبر رحيل فيتيل عن فيراري أرجاء بطولة فورمولا1 خاصة وأنه سائق من الطراز الفريد تمكن من حصد لقب بطولة العالم في 4 مرات سابقة مع فريق ريدبل.

ويأمل عشاق فورمولا1 أن تسير ترتيبات سباق النمسا بشكل سليم حتى ينطلق الموسم بعد تأخر دام أكثر من ثلاثة أشهر.