فورد أكسبديشن تحت المجهر

مركبة الإستخدام المتعدد الكاملة الحجم من فورد ....ما لها وما عليها

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 11 يوليو 2018 آخر تحديث: الخميس، 12 يوليو 2018
فورد أكسبديشن تحت المجهر
مقالات ذات صلة
فورد اكسبديشن 2022 فيس ليفت تظهر في أمريكا
فورد إكسبديشن 2023 فيس ليفت في صور تجسسية تكشف الكثير
فيديو وصور: فورد تطلق سلسلة كينغ رانش من اف150 واكسبديشن


تصميم خارجي متطور... أخيراً

مما لا شك فيه أنّ نيسان باترول وتويوتا لاند كرورز بنتا لنفسهما منذ بداية عهد مركبات الدفع الرباعي وحتى اليوم مكانة مميزة لدى العائلة العربية، ولكن عندما يرغب أحدنا بالحصول على سيارة تتمتع بمستوياتٍ عالية من الوقار والهيبة فإنّ فورد أكسبدشين بأجيالها المتعاقبة هي خيار يصعب تجاهله، خاصةً أنها نالت مؤخراً عملية إعادة تصميم شاملة جعلتها تُطل علينا مجدداً بروح عصرية تجنح نحو المستقبل.

فعلى صعيد التصميم الخارجي، تبرز شبكة التهوئة الضخمة التي تستضيف في وسطها شعار فورد البيضاوي الأزرق الشهير، فيما يُحيط بها إطار يتخذ شكلاً مستطيلاً مع ست زوايا يتناغم بتصميمه مع مصابيح أمامية تحتوي على سلسلة من المصابيح التي تعمل بتقنية LED، الأمر الذي يوفّر لـ أكسبديشن إطلالة تحمل مزيجاً مميزاً من القوة والأناقة.

تجربة قيادة مريحة وممتعة

توفّرأكسبديشن لسائقها شعوراً عالياً بالثقة الممزوجة مع الراحة التي يوفرها نظام التعليق المتطوّر والمقود القادر على توجيه العجلات الأمامية بكل دقة. أما بالنسبة للقوة التي تتوفر للسيارة، فإنّ الوزن العام للأخيرة يجعلها بحاجة إلى كل حصان من أحصنة محركها خلال عملية التسارع أو عند الإنطلاق، علماً أنّ مستويات الراحة فوق مقاعد السيارة تتوفر أيضاً من خلال جهاز تعليق بالغ التطور ونظام التخميد الفعّال بشكلٍ يوفّر تحكماً دقيقاً بحركة الهيكل عبر دراسة حالة الطريق والتأقلم معها.

 مقصورة رحبة

كونها سيارة تهدف بشكلٍ خاص لتوفير إحتياجات العائلة، تتمتع أكسبديشن بمقصورة قيادة رحبة مع مقاعد بكساء جلدي، وصف مقاعد ثالث قابل للتوضيب في أرضية المقصورة بدلاً من المقاعد التي يتوجب نزعها بالكامل من أجل توفير مساحة تحميل إضافية كما كانت الحال في الجيل السابق. وبالإضافة الى هذا الحل العملي، تتمتع المقصورة بنظام إستماع موسيقي متطوّر، مقاعد برغوة ثنائية الصلابة، منافذ هواء محيطة تمّ تصميمها لتعزيز الراحة للركاب ونظام نشط لحجب الصوت وضمان مقصورة أكثر هدوءاً.

 محرك متطور

ميكانيكياً، تتمتع أكسبدشين ضمن فئة XLT بمحرك يتألف من ست أسطوانات مثبّتة على شكل الحرفسعة 3.5 ليتر مع توربو يولّد قوة 375 حصان على سرعة دوران محرك تبلغ 5,000 دورة في الدقيقة مقابل عزم دوران أقصى يبلغ 637 نيوتن متر على سرعة دوران تبلغ 3,500 دورة في الدقيقة، أما الفئة بلاتينوم فتأتي أيضاً مع محرك من ست أسطوانات سعة 3.5 ليتر مع شاحن هواء توربو يولد قوة 400 حصان على سرعة دوران محرك تبلغ 5,000 دورة في الدقيقة وعزم دوران أقصى يبلغ 650 وتنتقل هذه القوة وذلك العزم إلى العجلات الدافعة عبر علبة تروس أوتوماتيكية من عشر نسب.

وهل من الآمن إمتلاكها أم أنها ستتغير

كونها طراز أُطلق للتو، فإنّ مسألة الحصول على أكسبديشن تُعتبر قرارً صائباً من ناحية الحداثة كونها لن تتغير قريباً.