لاند روفر تقدم لعملائها خيار إضفاء لمسة شخصية على سياراتهم

باقة التصميم الجديدة من ابتكار وحدة عمليات السيارات الخاصة تعزز إمكانية إضفاء لمسة شخصية على سيارات الدفع الرباعي الفاخرة

  • تاريخ النشر: الإثنين، 27 مارس 2017 آخر تحديث: الأربعاء، 25 أبريل 2018
لاند روفر تقدم لعملائها خيار إضفاء لمسة شخصية على سياراتهم
مقالات ذات صلة
احتفال لاند روفر بمليون نسخة مُباعة من رنج روفر سبورت
رنج روفر 2021: مميزات وعيوب الطراز الفاخر للتضاريس الوعرة
شركة صينية تقلد رنج روفر وشعارها وتعرضها للبيع بسعر "مغرٍ"

أعلنت علامة لاند روفر عن تقديم فرصة للعملاء لإضفاء لمسة شخصية خاصة على سياراتهم من طراز رينج روفر، مع إطلاق باقة التصميم الخارجي من ابتكار وحدة عمليات السيارات الخاصة لدى جاكوار لاند روفر.

وتوفر الباقة الجديدة مجموعة من التحسينات المميزة والمرغوبة على الشكل الخارجي للسيارة، لتكمل المزيج الفريد لسيارات رينج روڤر ذات التصميم البريطاني والهندسة المتطورة.

وتوفر الباقة مساحة أكبر للعملاء لإضفاء لمسة شخصية على سياراتهم وتشمل عدداً من التعديلات المميزة على الهيكل الخارجي بما في ذلك مصدات أمامية وخلفية فريدة، بحيث تضم المصدات الخلفية أنبوب عادم رباعي، وفتحات تهوية جانبية جديدة، وعتبات جانبية وشبكاً حسب الطلب. 

لاند روفر تقدم لعملائها خيار إضفاء لمسة شخصية على سياراتهم

ويمكن إدخال باقة التصاميم الجديدة، التي جرى تصميمها وهندستها واختبارها ضمن مركز وحدة عمليات السيارات الخاصة الفني في مصنع كوفنتري بالمملكة المتحدة، على كافة سيارات لاند روفر بمختلف تشطيباتها سواء باللون الأطلسي أو الأطلس الغامق، أو الأطلسي الغرافيتي، أو الأسود، وبغض النظر عن مستوى الزخرفة وحزم التصميم الخارجية المطبقة سابقاً.

وإلى جانب تقديم هذه الخدمة لعملاء رينج روفر الجدد، ستتوفر باقة التصميم أيضاً لطرازات الجيل الحالي من رينج روفر مع أي قاعدة عجلات، والتي تم إنتاجها اعتباراً من عام 2013، بما في ذلك سيارة SVAutobiography Dynamic الجديدة بقوة 550 حصان، وأيضاً يمكن دمجها مع باقات أخرى تم تطبيقها سابقا ًعلى السيارة.

ومنذ بدأت رينج روفر بإعادة رسم معالم قطاع سيارات الدفع الرباعي الفاخرة قبل خمسة عقود من الزمن، باعت العلامة أكثر من مليون سيارة، وهي حالياً تتصدر عائلة سيارات لاند روفر.

وتضم سيارة رينج روفر 2017 مجموعة من تقنيات السلامة والراحة المبتكرة والجديدة كلياً، تشمل النظام المتطور المساعد لسحب مقطورة. ويساعد هذا النظام الذكي في جعل عملية إرجاع المقطورات أو عربات الأحصنة إلى الوراء أكثر سهولة وأماناً من أي وقت مضى. وتكمل تقنيات مثل نظام الجر المنخفض عند الانطلاق وخاصيات السلامة المتقدمة، مثل نظام مراقبة ظروف السائق ونظام مراقبة النقطة العمياء المساعد، التحسينات الداخلية التي تحتويها السيارة.

وتشمل التغييرات الداخلية في السيارة شاشة لمس جديدة مزدوجة الرؤية مقاس 10 بوصات، ومعززة بتقنية  InControl Touch Pro الرائدة من لاند روفر. كما تضم السيارة تقنية رائدة في السوق في مجال الملاحة عبر الأقمار الصناعية وتوفر اتصالاً أكبر عبر أكثر أنظمة المعلومات والترفيه كفاءة وسهولة في الاستخدام من جاكوار لاند روفر حتى اليوم.