مالك تسلا يقترح شق نفق في سيدني لهذا السبب

  • تاريخ النشر: السبت، 19 يناير 2019
مالك تسلا يقترح شق نفق في سيدني لهذا السبب
مقالات ذات صلة
إيلون ماسك يقترح أن يكون مصنع تسلا القادم في كندا
مالك شركة تسلا يدخل في حرب نارية
ماسك مالك تسلا يتراجع عن قرار تخفيض العمالة

اقترح الثري الأميركي إلون ماسك صاحب شركة "تيسلا" للسيارات الكهربائية و"سبايس إكس" الفضائية إنشاء نفق متدني الكلفة تحت مدينة سيدني لحلّ مشكلة الزحمة في شوارعها.

وكان إلون ماسك تعهّد في العام 2017 بصنع بطارية ضخمة لتزويد ثلاثين ألف منزل بالتيار الكهربائي في ولاية أستراليا الجنوبية خلال مئة يوم، ووفى بتعهّده.

وقد أنشأ في الآونة الأخيرة شركة أطلق عليها اسم "بورينغ كومباني" لشق الأنفاق في المدن بغية تخفيف الزحام. وشقّ نفقا اختباريا في كانون الأول/ديسمبر قرب لوس أنجليس.

سأله سياسي أسترالي على "تويتر" عن كلفة شقّ نفق طوله خمسون كيلومترا شمال سيدني، فأجابه على الفور.

وكتب عضو مجلس النواب جيرمي بوكينغهام "أنا برلماني في سيدني التي تختنق بزحمة السير. كم يكلف شق نفق طوله خمسون كيلومترا؟".

فأجاب إلون ماسك "15 مليون دولار تقريبا عن كل كيلومتر، على أن يكون الطريق سريعا بالاتجاهين، أي 750 مليون دولار لنفق بطول خمسين كيلومترا، إضافة إلى خمسين مليون دولار عن كل محطة".

وتعاني سيدني، أكبر مدن أستراليا، من اكتظاظ مروري، وقد زاد فيها عدد السكان بنسبة 25 % منذ العام 2011 ليبلغ خمسة ملايين و400 ألف، أي أكثر من 20 % من إجمالي عدد السكان.