مرسيدس تحيي ذكرى ميلاد مايباخ أحد أشهر مصممي السيارات في التاريخ

  • تاريخ النشر: الخميس، 25 فبراير 2021
مرسيدس تحيي ذكرى ميلاد مايباخ أحد أشهر مصممي السيارات في التاريخ
مقالات ذات صلة
مرسيدس إس كلاس مايباخ 2021 الأكثر فخامة
مايباخ جراند إيديشن النادرة تظهر بـ10 نسخ فقط
مرسيدس مايباخ اس كلاس بولمان 2019 تتألق برفاهية خيالية! أين الأثرياء؟

تحتفل شركة مرسيدس بنز الألمانية الشهيرة في مجال صناعة السيارات بذكرى ميلاد المصمم العبقري والذي يعتبر أحد أهم المصممين في تاريخ عالم السيارات وهو فيلهلم مايباخ.

وتحتفل مرسيدس في شهر فبراير بمولد فيلهلم مايباخ الذي ولد في التاسع من فبراير لعام 1846 أي قبل حوالي 175 عاماً

ونبغ فيلهلم مايباخ منذ صغره وهو ما جعله متفوقاً في الفيزياء والرسم اليدوي والرياضيات كذلك.

وساهمت عبقرية مايباخ في تدقيم الكثير من الاختراعات مثل المبرد القائم على الأنبوب، ومبرد قرص العسل والذي حصل بسببه على براءة اختراع، مع تقديم أول سيارة مرسيدس والتي كانت تبلغ قوتها في ذلك الوقت 35 حصان.

كما طور مايباخ سيارة مرسيدس سمبلكس لتنطلق بقوة 60 حصاناً ثم 90 حصاناً بعدما كانت تنطلق في البداية بـ40 حصاناً.

واستقل مايباخ ليكون شركة باسم مايباخ موتورنباو وبدأت العمل بعد نهاية الحرب العالمية الأولى في مجال هندسة السيارات ليقدم مايباخ 70/22 واستمر إنتاجها منذ بداية إنشاء الشركة وحتى عام 1928.

وحصل مايباخ على الكثير من الجوائز منها الدكتوراة الفخرية من معهد شتوتجارت وميدالية جراشوف الذهبية من جمعية المهندسين في ألمانيا عام 1922.

وبرغم وفاة مايباخ في عام 1929 ولكن اسمه ظل خالداً في تاريخ صناعة السيارات خاصة وأنه كان من أقوى وأفضل المساهمين فيها في بدايتها، وهو ما جعل شركة مرسيدس تجعل اسمه عنواناً لسياراتها الأكثر فخامة.

احتفال مرسيدس بـ50 مليون سيارة من إنتاجها

الجدير بالذكر أن شركة مرسيدس الألمانية الشهيرة في مجال صناعة السيارات الفارهة أعلنت عن إنتاجها للسيارة رقم 50 مليون في تاريخها.

وأوضحت مرسيدس بأن السيارة رقم 50 مليون كانت من نصيب أول سيارة إس كلاس مايباخ 2021.

ومن جانبه، أبدى جورج بورزير عضو مجلس إدارة مرسيدس سعادته الكبيرة بالوصول لهذا الرقم الكبير والمهم في تاريخ مرسيدس.

ووصف بورزير عضو مجلس إدارة مرسيدس إنتاج الشركة للسيارة رقم 50 مليون بالتاريخي وبالإنجاز الاستثنائي.

ووجه عضو مجلس إدارة شركة مرسيدس بنز شكره لما وصفهم بزملائه في المصانع حول العالم وذلك لجهودهم وحرفيتهم في صناعة سيارات عالية الجودة تحافظ على اسم وسمعة الشركة الألمانية في الأسواق العالمية.

وذكرت شركة مرسيدس بأن سيارة مايباخ إس كلاس 2021 خرجت من مصنع Sindelfingen الألماني.

ويعتبر هذا المصنع مهم للغاية لشركة مرسيدس خاصة وأنه سيُعتمد عليه في إنتاج إس كلاس الكهربائية EQS لاحقاً خلال العام الجاري.

 وتنوي العلامة الألمانية طرح 6 موديلات كهربائي تحت عائلة EQ الجديدة بحلول 2022.

دايملر تخطط لتغيير اسمها لمرسيدس بنز

ومن ناحية أخرى، أعلنت مجموعة دايملر الألمانية تغيير اسمها إلى مرسيدس بنز وذلك رغبة من المجموعة في تنفيذ تحول كبير خاص بمستقبلها.

وأوضحت دايملر أن مجلس الإدارة وافق على تقييم العديد من الخطط القائمة والمنفصلة لشاحنات دايملر.

وترغب دايملر بهذه الخطوة بأن تركز بشكل أكبر على تقديم موديلات خالية من الانبعاثات الكربونية الضارة.

وأوضحت أولا كالينيس رئيسة مجلس إدارة دايملر ومرسيدس بنز أن سيارات وشاحنات مرسيدس وكذلك سيارات وشاحنات دايملر تابعة لشركات مختلفة مع مجموعة من العملاء المحددين والذين لديهم احتياجات مختلفة.

وأكملت كالينيس رئيسة مجلس إدارة دايملر ومرسيدس بأن خطوة تغيير دايملر إلى مرسيدس بنز يأتي من رغبة المجموعة في مواجهة التغييرات التكنولوجية والهيكيلة الضخمة.

وينتظر بأن تصدر عدة خطوات جديدة خلال الفترة المقبلة هدفها تطوير التقنيات الصديقة للبيئة سواء في إنتاج الشاحنات أو الحافلات أيضاً.

ولن تنفصل صناعة الشاحنات ورؤيتها المستقبلية الصديقة للبيئة عن تطوير السيارات الكهربائية كذلك والتي تتنوع ما بين فئات السيدان وغيرها.

كما ستكون هناك طرازات أخرى بخلاف السيارات الكهربائية بتعمل بخلايا الوقود الهيدروجينية وتقنيات القيادة الذاتية.

بالطبع هذه خطوة منطقية إلى حد كبير، لأن كل شركة على حدة تعرف أفضل طريقة لخدمة عملائها، فمثلاً، شاحنات دايملر هي أكبر منتج شاحنات وحافلات في أوروبا وأمريكا الشمالية وآسيا ومناطق أخرى حول العالم.

ويتوقع بأن يتم اتخاذ القرار الرسمي بشأن تحويل دايملر إلى مرسيدس بنز في الربع الثالث من العام الجاري.

وحتى اتخاذ القرار الرسمي سيتم التعامل على الواقع الحالي بوجود اسم دايملر كمالك لشركة مرسيدس بنز.