مرسيدس تكشف عن أكبر شاشة في صناعة السيارات

  • تاريخ النشر: الإثنين، 11 يناير 2021 آخر تحديث: الخميس، 04 فبراير 2021
مرسيدس تكشف عن أكبر شاشة في صناعة السيارات
مقالات ذات صلة
مرسيدس تزداد تألقاً في عام 2020
مايباخ جراند إيديشن النادرة تظهر بـ10 نسخ فقط
مرسيدس GLE.. موعد انطلاق الوحش القادم من العملاق الألماني

أعلنت شركة مرسيدس بنز الألمانية العريقة في مجال صناعة السيارات الفارهة عن أكبر شاشة لمسية في صناعة السيارات.

وكشفت مرسيدس عن الشاشة اللمسية باسم "Hyperscreen" تمهيداً لطرحها في EQS 2022 الكهربائية الرائدة لاحقاً في عام 2021.

وتظهر الشاشة بحجم ضخم يصل إلى 56 بوصة مكونة من قطعة زجاج منحنية وممتدة على مدار عرض الداخلية بالكامل.

كما تتضمن الشاشة ثلاث شاشات OLED متصلة، الأولى خاصة بالراكب الأمامي للتعامل بشكل أسهل وأسرع مع النظام الترفيهي.

بينما تخصص الشاشة الثانية للسائق للعدادات الرقمية بوظائف مماثلة لإس كلاس 2021 القياسية ولكن مع مزايا إضافية خاصة بالموديل الكهربائي EQS 2022.

كما يتم تتبع الطاقة المستعادة من الكبح وحالة شحن البطارية، وثالثاً في المنتصف شاشة المعلومات الترفيهية المركزية للملاحة والتحكم في النظام السمعي وغيره.

وكشفت مرسيدس أن زجاج الشاشة بالغ الصلابة حتى في حالات الحوادث العنيفة لضمان عدم تناثر الشظايا الزجاجية في أوجه الركاب وهو أمر مهم للغاية للسلامة.

وتعتمد الشاشة الجديدة على الذكاء الاصطناعي للاقتراحات المتعلقة بالراحة والتحكم في السيارة.

 فمثلا، إذا قام السائق بالاتصال برقم معين بشكل دوري كل يوم أو أسبوع، ستقوم الشاشة بتذكير السائق بالرقم، أو في حالات أخرى ستقوم باقتراحات لتغيير إعدادات السيارة لزيادة الراحة أثناء القيادة.

وفي البداية، ستتوفر الشاشة الجديدة كخيار في موديل إس كلاس الكهربائي EQS 2022  الجديد.

كما ستقوم مرسيدس بتوفير الشاشة في إس كلاس القياسية بحسب بعض التقارير.

مرسيدس تبدأ تشويقها لأكبر شاشة لمسية في عالم السيارات

وكانت شركة مرسيدس بنز الألمانية المتخصصة في مجال صناعة السيارات الفارهة قد كشفت عن حملتها التشويقية والتي تتحدث عن أكبر شاشة لمس في مجال السيارات.

وأعلنت مرسيدس عن تطويرها لشاشة تعتبر الأكبر في مجال السيارات تعمل باللمس ويمكنها عرض لوحة القيادة بالكامل للاستخدام سواء من السائق أو الراكب الأمامي.

وتمنح السيارة فرصة للسائق والراكب الأمامي للتحكم في معظم وظائف السيارة.

وينتظر بأن تدشن مرسيدس الساسية اللمسية الجديدة في السابع من يناير لعام 2021 وستوفرها الشركة الألمانية بشكل اختياري في إس كلاس الكهربائية خلال العام المقبل والتي يطلق عليها اسم EQS.

وينتظر بأن تطرح مرسيدس طراز EQS التي تعتبر النسخة الكهربائية من إس كلاس الجديدة في منتصف العام المقبل وسيتم طرحها في نهاية عام 2021 كموديل 2022.

وستكشف مرسيدس خلال الأيام المقبلة عن مواصفات الشاشة اللمسية العملاقة الجديدة بالإضافة للكثير من المعلومات عنها.

عامل غاضب من مرسيدس يحطم سيارات بقيمة 9 مليون ريال

ومن ناحية أخرى، تسبب عامل سابق في شركة مرسيدس بنز الألمانية بعد أن استسلم لنوبة غضب في تحطيم أكثر من 50 سيارة فان من طراز V-Class.

وكشفت وسائل الإعلام المحلية في إسبانيا أن العامل الذي يبلغ من العمر 38 عاماً والذي كان غاضباً للغاية قرر أن يسرق حفار يتم استخدامه لأعمال الطرق ويحطم أكثر من 50 سيارة من مرسيدس V-Class في مصنع للتجميع في فيتوريا بإسبانيا ولولا اللحاق به لكان أتلف خط التجميع كذلك.

وتتحدث وسائل الإعلام أن العامل الغاضب تسبب في خسائر وتلفيات في ممتلكات مرسيدس تزيد على 2 مليون يورو أي ما يوازي تقريبا 9 مليون ريال سعودي.

وبرغم التليفات الكبيرة مادياً فإنه لحسن الحظ لم تحدث خسائر في الأرواح وذلك بسبب عدم وجود عدد كبير من العمال في الموقع خلال اقتحام العامل للمصنع .

وتأتي نوبة غضب العامل المدمرة للمصنع بعدما نظم العمال مظاهرات مؤخراً بسبب نظام الوردية الجديد التي أمرت شركة مرسيدس بتنفيذه والذي من شأنه تسريح من 10 إلى 15% من العمال في هذا المصنع.

واحتج العمال يوم 18 ديسمبر الماضي على نية مرسيدس تسريح نسبة 10 من 15% منهم مؤكدين أن هناك حلول أخرى بدلاً من تسريحهم.

ولتقريب الفكرة للخسائر التي تعرضت لها مرسيدس فإن سعر النسخة الواحدة من V-Class تبدأ من 29 ألف يورو أي ما يوازي 132 ألف ريال سعودي.

وتتميز سيارات V-Class بحجمها الكبير ورقيها كما أنها تنطلق بمحرك هجين، وتم تصميم المقصورة الداخلية لها لنقل الركاب براحة ورفاهية.

قرار جديد من مرسيدس عن E-Class 2021

أعلنت شركة مرسيدس الألمانية الشهيرة في مجال صناعة السيارات الفارهة عن تخليها عن شعار النجمة الثلاثية المعروف لغطاء المحرك في سياراتها من طراز E-Class 2021 الجديدة وذلك في سوق الولايات المتحدة الأمريكية.

واستمرت مرسيدس لعشرات السنين في وضع هذه العلامة لتعبر عن الرفاهية التي تتمتع بها سياراتها.

ولكن تراجع استخدام مرسيدس لهذه العلامة على غطاء المحرك خلال السنوات الأخيرة لتهتم بشكل أكبر بالشعار الموجود في منتصف الشبك الأمامي.

وكشفت مرسيدس أنه من أسباب الاستغناء عن هذا الشعر هو قوانين السلامة التي أصبحت أكثر صرامة في سوق الولايات المتحدة الأمريكية.

وأكدت مرسيدس بأن هذا الشعار كان جزء من حزمة "Luxury" أو الرفاهية والذي تم إيقافه بحسب ما ذكرته.

وأوضحت مرسيدس بأن هناك بعض الطرازات التي لا تزال محتظفة بهذا الشعار على غطاء المحرك وهي إس كلاس الجديدة لعام 2021 وكذلك مايباخ GLS SUV.

فيما ستحمل بقية طرازات مرسيدس شعار منتصف الشبك الأمامي فقط في الولايات المتحدة الأمريكية.

وتشير التقارير إلى أن بقية الطرازات الأخرى المطروحة في السوق الأوروبي ستظهر بهذه العلامة مع حزمة "Exclusive" بلمسات من الكروم تضيف فخامة إلى التصميم الخارجي للطرازات.

ويبدو أن مرسيدس تسير بخطى ثابتة من أجل إزالة شعارها الشهير عن غطاء المحرك في جميع طرازاتها في جميع الأسواق العالمية وذلك لأسباب خاصة بالسلامة والتصميم بحسب ما كشفته المصادر.

الجيل الجديد من مرسيدس SL يظهر في صور تجسسية

تواصل شركة مرسيدس بنز الألمانية المتخصصة في مجال صناعة السيارات الفارهة، اختبارات الجيل الجديد من SL.

وكانت مرسيدس قد وعدت عشاق طراز SL بأنها ستقدم سيارة تستعيد بيها الأصل الرياضي للموديل في ظل إشراف قسم AMG على عملية تطوير السيارة.

وظهر الجيل الجديد من SL في صور تجسسية جديدة بسقف قماشي جديد وذلك من أجل تخفيف وزن السيارة.

كما يوفر الجيل الجديد من SL مساحة تخزينية أوسع مقارنة بالسقف الصلبي الحالي القابل للسحب.

وعمل مرسيدس على تطوير SL الجديدة وذلك تزامناً مع العمل على AMG GT المقبلة.

ويتوقع بأن تستمد مرسيدس SL المقبلة قوتها من محرك 6 سلندر بقوة قدرها 435 حصان.

وتوفر مرسيدس محرك آخر V8 تيربو مزدوج بقوة 612 حصان، أما المحرك الثالث سيكون هجين بالقابس بقوة تصل إلى 800 حصان.

وينتظر أن ينطلق الجيل الجديد من مرسيدس SL في الأسواق العالمية خلال نهاية عام 2021 أو بداية العام الذي يليه.

مرسيدس تحتفل بالسيارة رقم 400 ألف من جي كلاس

احتفلت شركة مرسيدس بنز الألمانية العريقة في مجال صناعة السيارات الفارهة بصناعة النسخة رقم 400 ألف من طراز جي كلاس الشهير.

وصنعت مرسيدس السيارة رقم 400 ألف من طراز جي كلاس في مصنعها بالنمسا وهو المصنع الذي شهد كذلك إنتاج السيارة رقم 300 ألف من الطراز ذاته في عام 2017.

ووصلت مرسيدس إلى إنتاج السيارة رقم 400 ألف من طراز جي كلاس بعدما بدأت مشوارها مع هذا الطراز الفارهة والشهير في عام 1979.

واستطاع طراز جي كلاس أن يحافظ على موقعه كأحد أفضل سيارات الـSUV في العالم مع تخصصة في التعامل مع التضاريس الوعرة ليوفر الرفاهية والقوة والأداء العملي في وقت واحد.

وكانت مرسيدس قد كشفت مؤخرا أنها ستقوم تطوير نسخة كهربائية من طراز جي كلاس خلال السنوات المقبلة.

ويأتي بلوغ مرسيدس لإنتاج السيارة رقم 400 ألف من طراز جي كلاس وذلك بعد أن بدأ الجيل الحالي لها في صيف عام 2018.

وكشفت مرسيدس أنها قامت بتوصيل النسخة رقم 400 ألف من جي كلاس لعميل في منطقة "راين لاند" في غرب ألمانيا.