• شكراً لاشتراكك، ستصل آخر المقالات قريباً إلى بريدك الإلكتروني

  • هيونداي تشارك المشجّعين في بطولة "يورو 2016" شغف كرة القدم
    4 صورة

    هيونداي تشارك المشجّعين في بطولة "يورو 2016" شغف كرة القدم

    تسعى هيونداي إلى رفع مستوى الإثارة مع توجّه أنظار محبي كرة القدم من كل أنحاء المعمورة إلى أوروبا لمتابعة مباريات نهائيات بطولة كأس الأمم الأوروبية 2016. ولطالما أعربت هيونداي، على مدى شراكتها طويلة الأمد مع بطولة "يورو"، عن فخرها بالالتزام بمنح جماهير المشجعين الأولوية، وضمان تمتّع أكبر شريحة من تلك الجماهير بالإثارة التي تنطوي عليها أحداث البطولة على مدى شهر كامل.

    ويشمل دعم هيونداي لبطولة "يورو 2016" في أوروبا ساحات المشجعين التي تقام في المدن الكبرى، حيث يجتمع الآلاف من جماهير الساحرة المستديرة لتشجيع منتخباتهم الوطنية، في حين تساهم الأنشطة الرقمية التي تنظمها الشركة في إيصال الشغف الكروي إلى خارج الحدود القارية.

    وبهذه المناسبة، أشار مايك سونغ، رئيس هيونداي لمنطقة إفريقيا والشرق الأوسط، إلى أن بطولة أمم أوروبا تستقطب اهتمام جماهير الكرة من جميع أنحاء العالم على الرغم من اقتصار المشاركة فيها على منتخبات أوروبية، وقال: "تدرك هيونداي حجم المتابعة العالمية الواسع من الجماهير المتحمسة للبطولة من خارج الملاعب الفرنسية، والتي يشارك فيها بعض من أفضل المنتخبات الكروية في العالم".

    وأبدت هيونداي موتور، التزاماً كبيراً ببطولة الأمم الأوروبية، وحرصاً على إثراء تجربة مشجعي كرة القدم الحقيقيين عبر مجموعة متنوعة من الأنشطة التي سبقت انطلاق البطولة، وذلك تحت شعار "المشجعون الحقيقيون أولاً". ورفعت ساحات المشجعين الرقمية المبتكرة، التي أطلقتها هيونداي في أبريل 2016، مستويات الإثارة بين عشاق الكرة، بينما جاء إطلاق الشركة لأداة توقع نتائج المباريات ليتيح المجال أمام المشجعين لتقديم توقعاتهم بنتائج مباريات البطولة والفوز بالجوائز.

    كما أطلقت هيونداي موتور قبيل انطلاق فعاليات البطولة حملة فيديو على الإنترنت هدفت إلى زيادة مستوى الترقب والإثارة بين جماهير المشجعين. وحظي أول فيديو وضعته الشركة على "يوتيوب" وحمل عنوان Euro 2016 is coming (بطولة يورو 2016 قادمة) بأكثر من 34 مليون مشاهدة. أما الفيديو الثاني الذي حمل عنوان The Wait (الانتظار) فتمّ رفعه إلى موقع "يوتيوب" في الأول من يونيو الجاري.

    وقدّمت هيونداي موتور أسطولاً كبيراً من مركباتها دعماً لبطولة الأمم الأوروبية 2016 لتعمل كمركبات رسمية خلال فترة البطولة التي تُعدّ ثاني أكثر بطولات كرة القدم التي تحظى بالمتابعة والاهتمام في العالم. وقدّمت هيونداي 428 مركبة رسمية، بينها 363 سيارة ركاب تشمل طرز سانتي في، وتوسان، وآي30، إلى جانب 65 مركبة تجارية. كما حملت حافلات المنتخبات المشاركة في البطولة علامة هيونداي موتور، إلى جانب شعار كل منتخب، والذي اختاره المشجعون من خلال حملة Be There With Hyundai (كن هناك مع هيونداي) في فترة الإعداد للبطولة.

    وكانت جولة الكأس التي أقيمت قبيل البطولة، شملت 12 مدينة في فرنسا، البلد المضيف، في حين تم افتتاح مناطق لاستضافة المشجعين في العاصمة باريس ومدن ليون ومرسيليا ولوس وتولوز، فضلاً عن مدن أوروبية أخرى بينها لندن وبراغ، قدّمها رعاة للبطولة.

    وظلّت هيونداي موتور شريكاً رسمياً لبطولة الأمم الأوروبية لمدة 16 عاماً، لعبت خلالها دوراً رئيسياً في تزويد البطولة بالمركبات الرسمية خدمة لمنتخبات كرة القدم واللاعبين والمسؤولين والضيوف، فضلاً عن تنظيم كثير من الفعاليات والعروض الترويجية لدعم المنافسة.

    هل تبحث عن سيارة مستخدمة بمواصفات مميزة وأسعار رخيصة؟ انقر هنا!

    المزيد:

    مازيراتي الأردن تقدم لعملائها عرض حصري بمناسبة شهر رمضان الفضيل

    "المحمودية موتورز" تطلق حملة "جاكوار لاند روڤر APPROVED" على السيارات المستعملة المعتمدة

    "العربية للسيارات" تعلن عن الفائز الأول في حملتها الرمضانية لسيارات انفينيتي

     

    إذا رغبت بتصحيح أي معلومة مذكورة


    تعليقات