وظيفة القفل التفاضلي في السيارة وأهميته

  • تاريخ النشر: الخميس، 26 نوفمبر 2020
وظيفة القفل التفاضلي في السيارة وأهميته
مقالات ذات صلة
6 أماكن يعيش عليها فيروس كورونا في سيارتك لهذه المدة
4 نصائح تساعدك لاكتشاف تلف فلتر البنزين في السيارة
فضلات الطيور على سيارتك تكلفك الكثير

تهتم كبرى شركات صناعة السيارات حول العالم بعوامل الأمان والسلامة في عملية صناعة مختلف الطرازات، قبل التفكير في أداء السيارة والتقنيات الترفيهية والتكنولوجية فيها، حماية قائدي السيارات والركاب وحتى المارة تأتي أولًا.

ومن ضمن هذه الأنظمة الهامة في أمان وسلامة قائدي السيارات والركاب في الطرازات الحديثة هو نظام القفل التفاضلي، ما هي وظيفته؟ وما هي أهميته؟ الإجابة عزيزي القارئ ستكون خلال السطور القليلة التالية.

ما هو نظام القفل التفاضلي؟

تم وضع نظام القفل التفاضلي في غالبية الطرازات الحديثة من أجل توفير المزيد من الأمان عند القيادة على المنعطفات، إلى جانب إضافة المزيد من التحكم لسائق السيارة في المواقف الصعبة خلال قيادة السيارة، مما يساعد على تجنب الدخول في حوادث وبالتالي عواقب وخيمة للسائق، الركاب ومن حولهم على الطريق من سيارات أخرى ومارة.

التروس التفضيلية في نظام القفل التفاضلي

كشف أحد الخبراء في نادي السيارات الألماني أن القفل التفاضلي يرتبط بالتروس التفاضلية الموجودة في المركبة بشكل مباشر، وتستخدم التروس في توزيع القدرة في عملية شبيهه لما يحدث في توزيع القوة في عمود الكردان، وتأتي الاختلافات في عدد اللفات.

وأوضح نادي السيارات الألماني على لسان الخبير ديني فايرز أن في حالة عدم وجود تروس تفاضلية سيتزايد انزلاق الإطارات على العجلات الداخلية بالنسبة للمنعطف وستدور العجلة بشكل خارج عن السيطرة .

شرح مبسط لنظام القفل التفاضلي

أن إطارات المحور الواحد تدور بسرعات مختلفة في المنعطفات والمنحدرات، بحيث أننا نجد أن الإطار خارج المنعطف يدور بصورة وهو أسرع من نظيره داخل المنعطف، وهنا يظهر الدور الهام لنظام القفل التفاضلي في فرض التوازن بين سرعتي الإطارين منعًا لانزلاق السيارة.

كن جاهزًا لفصل الشتاء: قيادة السيارة تحت المطر

خلال أيام قليلة سنستقبل فصل الشتاء القريب إلى قلوب العديد من الأشخاص حول العالم، بسبب أناقة الملابس، الأجواء الهادئة والرومانسية، والتخلص من أيام الشتاء الحارة.

لكن للشتاء وجه آخر خطير، خاصة حينما يتعلق الأمر بالأمطار والأعاصير والأجواء المتقلبة بشكل عام، وهو ما يهدد حياة العديد من الأشخاص.

واليوم وخلال السطور القليلة التالية، سنستعرض أبرز وأهم النصائح لقيادة السيارة تحت الأمطار، وتجنب المخاطر، ويفضل بشكل عام عدم قيادة السيارة خلال هطول الأمطار الغزيرة، حيث تكون رؤية سائق المركبة منعدمة تقريبًا حتى مع استخدام مساحات الزجاج الأمامي والخلفي.

الحفاظ على المسافة

حافظ على مسافة آمنة بينك وبين قائدي السيارات الأخرى من حولك على الطريق، وعليك أن تعلم أن إيقاف سيارتك تحت الأمطار لن يكون بالطريقة السهلة المعتادة، وستحتاج إلى مزيد من الوقت لإيقاف السيارة.

لا تضغط على الفرامل بقوة

لا تضغط على الفرامل بقوة، وبدلاً من ذلك ارفع قدمك عن دواسة البنزين في وقت مبكر من الطبيعي، واضغط على دواسة الفرامل برفق وابتعد تماماً عن خاصية مثبت السرعة.

تشغيل المصابيح

من أجل رؤية بشكل أفضل، قم بتشغيل جميع مصابيح السيارة، الأمامية القوية، ومصابيح الإنتظار في الخلف، وتأكد من عمل جميع كشافات السيارة قبل التحرك بها، سيوفر هذا الكثير من العناء لك ولمن حولك من قائدي السيارات.

تأكد من تهوية السيارة

استخدم خاصية إزالة الضباب من الجزء الداخلى للزجاج الأمامي في مكيفات الهواء في السيارات، ستساعد كثيراً في رؤية أفضل للطريق خلال هطول الأمطار.

هدئ السرعة

لا تظن أنك قادر على القيادة بسرعة كبيرة بسهولة تحت الأمطار وعلى الطرق المبللة، مهما كان نوع السيارة. حيث أثبتت بعض الدراسات أن رد فعل السائق والسيارة أبطاً كثيراً في الأجواء الممطرة.

جاهزية السيارة

دائمًا في نصائح خاصة بعالم السيارات سنجد الصيانة الدورية للسيارة هامة للغاية، فهي العامل والعصب الأساسي لسلامتك وسلامة الآخرين على الطريق، وهنا تحديداً يجب التأكد من عمل وجودة المصابيح الأمامية والخلفية ومساحات الزجاج الأمامي، وصلاحية وكفاءة الإطارات، التي قد تؤدي إلى إنزلاق السيارة في على الأرض المبتلة.