لاندروفر توقف إنتاج ديفندر 2022 تعرف على السبب

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 30 يونيو 2021
لاندروفر توقف إنتاج ديفندر 2022 تعرف على السبب
مقالات ذات صلة
أسعار لاندروفر ديفندر 2022 ومميزاتها وعيوبها
لاندروفر ديفندر تقدم نسخة مصغرة في 2022
لاندروفر ديفندر V8 موديل 2022 تنطلق رسمياً

تواجه صناعة السيارات في الآونة الأخيرة العديد من الأزمات يأتي على رأسها انتشار جائحة كورونا العالمية، إلا أنها ليست معضلتها الوحيدة.
فشركات السيارات الكبرى تواجه مشكلات تتعلق بتفاصيل الصناعة وليس فقط ظروف العالم الصحية، أهمها أزمة الرقائق الإلكترونية أو ما يعرف بنقص أشباه الموصلات.

لاندروفر على قائمة المتضررين

وكانت شركة لاندروفر البريطانية أحدث صناع السيارات الذين واجهوا مشكلة في إنتاج سياراتها ترجع لأزمة نقص أشباه الموصلات أو الرقائق الإلكترونية، الأمر الذي أثر على إنتاج سياراتيها من طرازي ديفندر وديسكفري الجديدتين.
وبحسب تقرير جديد حول إنتاجية الشركة الشهيرة، أوقفت لاندروفر الإنتاج بشكل مؤقت في مصانعها مدينة نيترا بدولة سلوفاكيا، نتيجة النقص العالمي في أشباه الموصلات أو الرقائق.
ويشار إلى أن الطاقة الإنتاجية للاندروفر من هذا المصنع يبلغ 150 ألف سيارة سنوياً.

ما هي الأزمة؟

أزمة الرقائق الإلكترونية أو تصنيع أجهزة أشباه الموصلات Semiconductor device fabrication، كما تسمى أيضا تصنيع أشباه الموصلات.
وهي العملية المستخدمة لإنشاء الدوائر المتكاملة من رقائق السليكون، والتي تكون موجودة في الأجهزة الكهربائية والإلكترونية المستخدمة في الحياة اليومية.
وعملية إنتاجها يعد سلسلة متعددة الخطوات من التصوير والمعالجة الكيميائية خلال الخطوات عن طريقها يتم إنشاؤها الدوائر الإلكترونية بشكل تدريجي على رقاقة مصنوعة من مواد شبه موصلة نقية.
ويعد عنصر السيليكون هو المادة شبه الموصلة الأكثر شيوعا في عالم الإنتاج الصناعي الإلكتروني، جنبا إلى جنب مع أشباه الموصلات أخرى مختلفة.

ديفندر وديسكفري أقل من المطلوب

المتحدث باسم شركة لاندروفر أعلن أنها تواجه مشاكل في التصنيع والتوريد بسبب تفشي جائحة كورونا وكذلك نقص أشباه الموصلات أو الرقائق الإلكترونية، ما شكل أثرا سلبيا على جدول إنتاج الشركة.
أضاف أن شركة لاندروفر تعمل بجهد حثيث مع مورديها على حل تلك المشكلة، ومحاولة تقليل التأثير السلبي على تلبية طلبات العملاء.
ومع ذلك، لم تحدد شركة لاندروفر جدولا زمنيا لموعد استئناف إنتاج طرازي ديفندر وديسكفري في المصنع السلوفاكي، وعلى إثر ذلك من المتوقع أن يتأخر تسليم سيارات ديفندر وديسكفري للعملاء نتيجة لإغلاق المصنع.

أزمة الرقائق المتصاعدة

ومن الجدير بالذكر أن شركة لاندروفر تواجه أزمة في الإنتاج منذ بداية العام الماضي، ما جعلها تعلن أنها لا تنتج سيارات بشكل كافي  لتلبية طلبات العملاء منذ أكثر من عام.
وأرجعت الشركة سبب تلك الأزمة التي أدت إلى نقص الإنتاج إلى تفشي وباء كورونا، والاعتماد الكلي في مجال الصناعات الحديثة على استخدام الرقائق الإلكترونية كأشباه موصلات لتقديم التكنولوجيا الحديثة.
ومع العلم أنه لا يوجد حل واضح لأزمة نقص المواد شبه الموصلة المعروفة بالرقائق الإلكترونية  في الوقت الحالي، إلا أنه من المرجح وقف إنتاج الكثير من المصانع حول العالم.
وبالتأكيد سيواجه سوق السيارات نقصا في المعروض من المنتجات في مقارنة بطلبات عملاء شراء السيارات الجديدة خلال المرحلة المقبلة.

ديفندر أفضل تصميم لعام 2021

وكانت السيارة من طراز ديفندر المنتجة من لاند روفر قد حصدت جائزة أفضل تصميم في العالم لعام 2021 مؤكدة مواصلتها الفوز بجوائز العام.
وسبق للاند روفر الحصول على هذه الجائزة مرتين بطرازي رنج روفر فيلار لعام 2018، ورنج روفر إيفوك لعام 2012.
وتفوقت ديفندر من لاندروفر في شكلها الجديد بعد ظهور السيارة بمستويات مرتفعة من الإبداع في التقنيات والتصميم.
وتمكنت لاندروفر ديفندر من حصد ما يزيد على 50 جائزة عالمية منذ إطلاقها، كان أبرزها سيارة عام 2020 من مجلة "توب جير" الشهيرة، وجائزة أفضل سيارة متعددة الاستخدامات لعام 2021 من "موتور تريد".
كما فازت ديفندر بجائزة أفضل سيارة رياضية متعددة الاستخدامات خلال عام 2020 من "أوتوكار"، لتتوج سيارة متخصصة في مجال قهر الطرق غير المعبدة.