سيارات الرئيس الأمريكي جو بايدن: أسطول نادر ووحش كاسر

  • تاريخ النشر: الجمعة، 09 أبريل 2021
مقالات ذات صلة
سيارات جو بايدن: طرازات نادرة لن يتمكن من قيادتها
لمبرجيني مورسيلاجو 2008 للبيع: وحش كاسر من سلالة نادرة
جو بايدن: الصين تتفوق علينا في صناعة السيارات الكهربائية

يمتلكُ الرئيسُ الأمريكيُّ المُنتخَبُ حديثًا جو بايدن مجموعةً من السياراتِ الفاخرةِ التي يمتلكُها منذُ فترةِ الشبابِ، ويعرف عن جو بايدن عشقه للسيارات النادرة والكلاسيكية وهو ما سيظهر بوضوح عند استعراض الأسطول الخاص به.. تعالَوا نتعرفْ على السيارات التي يمتلكها الرئيس رقم 46 في تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية. 

ستوديبيكر شامبيون 1951 ألفٍ وتسعِمئةٍ وواحدٍ وخمسينَ

أولُ سيارةٍ يتمُّ إنتاجُها في الولاياتِ المتحدةِ الأمريكيةِ بعدَ انتهاءِ الحربِ العالميةِ الثانيةِ.

وحققَ طِرازُ ستوديبيكر شامبيون موديل 1951 ألفٍ وتسعِمئةٍ وواحدٍ وخمسينَ نجاحًا رائعًا في أسواقِ السيارات الأمريكيةِ، بفضلِ المحركِ ذي السعةِ الهائلةِ التي وصلت إلى (2.8) لترَينِ وثمانيةِ أعشارِ اللترِ، بقوةٍ تصلُ إلى 85 خمسةٍ وثمانينَ حصانًا، وكان هذا رقمًا جيدًا في فترةِ الخمسينياتِ من القرنِ الماضي.

بيلي آير

من إنتاجِ شركةِ شيفروليه، صدرت في عامِ 1956 ألفٍ وتسعِمئةٍ وستةٍ وخمسينَ، بتصميمٍ فريدٍ. وبالرغمِ من جاذبيةِ السيارةِ وروعةِ التصميمِ، فإن سعرَها لم يكن مرتفعًا على الإطلاقِ؛ حيثُ صدرت بسعرٍ يعادلُ سيارةً حديثةً في الوقتِ الحاليِّ بـ24 أربعةٍ وعشرينَ ألفَ دولارٍ.

بلايموث كران بروك الرياضيةُ:

انطلقَ هذا الطِرازُ عامَ 1952 ألفٍ وتسعِمئةٍ واثنَينِ وخمسينَ بتصميمٍ كان عمليًّا في وقتِها، حيثُ جاءت بزجاجٍ أماميٍّ منفصلٍ، وسقفٍ مكشوفٍ لتسمحَ لمالكِها بارتداءِ قبعةٍ أثناءَ القيادةِ، ومحركٍ جيدٍ يستطيعُ توليدَ قوةٍ تصلُ إلى 97 سبعةٍ وتسعينَ حِصانًا.

190SL الفاخرةُ:

من إنتاجِ مرسيدس، واشتراها خلالَ فترةِ الجامعةِ. ويندرجُ طِرازُ 190SL تحتَ قائمةِ السياراتِ الفاخرةِ من مرسيدس من فئةِ SL الشهيرةِ.

كورفيت

أهداها له والدُه في حفلِ زفافِه وهي موديل1967 ألفٍ وتسعِمئةٍ وسبعةٍ وستينَ، وتمتلكُ محركًا بقوةٍ تصلُ إلى 350 ثلاثِمئةٍ وخمسينَ حصانًا مع نظامِ دفعٍ خلفيٍّ للإطاراتِ.

قصة تجديد بايدن لطراز كورفيت

في يوم من الأيام، قرر الرئيس الأمريكي المنتخب حديثًا قرر جو بايدن إعادة ترميم السيارة شيفروليه كورفيت من جديد ليستمتع بها في رحلات جديدة على مختلف الطرقات الأمريكية والتي حصل عليها كهدية زفاف من والده الذي كان إحدى الوكلاء الكبار للشركة الأمريكية العريقة لصناعة السيارات شيفروليه.

وارتدى الرئيس الأمريكي جو بايدن بثقة سترة جلدية وجلس خلف مقود السيارة يستعد لهذه الانطلاقه الممتعة بهذا الطراز الكلاسيكي النادر موديل 1967، والذي يمتلك محرك بقوة هائلة تصل إلى حوالي 350 حصان مع نظام دفع رباعي للإطارات.

وهنا جاء منع جو بايدن من قيادة سيارته بسبب إجراءات أمنية من حراس الخدمة السرية المكلفين بحماية كبار الشخصيات الحكومية في الولايات المتحدة الأمريكية، الذي أكد له أنه لن يستطيع قيادتها بعيدًا عن حرم البيت الأبيض.

ولكن هذا الموقف مع تأكيد جو بايدن في إحدى اللقاءات التلفزيونية أنه يكره هذا الجزء من الإجراءات الأمنية، يؤكد لنا نحن أيضًا أن جو بايدن عاشقًا لعالم السيارات.

وخلال رحلة البحث في جراج الرئيس الأمريكي المنتخب حديثًا، وجدنا العديد من الطرازات الرائعة، التي كانت أغلبها من فئة السيارات الكلاسيكية النادرة.

تعرف على سر رقم سيارة بايدن

كشفت تقارير صحفية أمريكية عن سر الرقم المروري للسيارة الرئاسية التي حملت الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن اليوم للذهاب إلى مقر الكونجرس لأداء اليمين الدستوري أمام رئيس المحكمة العليا جون روبرتس في حفل مهيب.

جاءت السيارة الرئاسية بلوحة مرورية تحمل رقم 46 في إشارة واضحة لأنه الرئيس رقم 46 في تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية.

وكشفت شبكة السي إن إن الإخبارية الأمريكية أن اختيار هذا الرقم للسيارة الرئاسية جاءت كجزء من تكريم لحاكم الولايات المتحدة الجديد جو بايدن.

"الوحش" سيارة بايدن رئيس أمريكا الجديد بتأمينات خارقة

يعتمد الرئيس الأمريكي الجديد جو بايدن على سيارة "الوحش" خلال تنقلاته الرسمية منذ توليه للمسؤولية في شهر يناير الماضي.

وظهر جو بايدن في سيارة "الوحش" خلال حفل تنصيبه كرئيساً للولايات المتحدة في 20 من شهر يناير المنقضي.

وأصبح بايدن الرئيس رقم 46 في تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية، وعلى خطى الرؤساء السابقين للولايات المتحدة فإن بايدن قرر الاعتماد على "الوحش" في تحركاته داخل البلاد.

وتعتبر الوحش هي السيارة المعتمدة من رؤساء الولايات المتحدة الأمريكية وذلك منذ الثمانينيات.

ويطمئن رؤساء الولايات المتحدة إلى سيارة "الوحش" بسبب قوتها الكبيرة وتأميناتها الخارقة للعادة والتي من الممكن أن تقي الرئيس الأمريكي من أعتى الهجمات الإرهابية.

وفيما يلي نستعرض بعض اللمحات عن سيارة الوحش الرئاسية في أمريكا:

تعتبر الوحش هي سيارة قريبة إلى الدبابة بسبب دروع الحماية الكثيفة التي توجد على جسدها وهو ما يجعل السيارة يصل وزنها إلى 9 أطنان.

وتتداخل المواد ما بين تيتانيوم وألومنيوم وفولاذ وسيراميك لتكوين جسد قوي لتأمين تحركات الرئيس الأمريكي بايدن بداخلها.

ويبلغ سمك الدروع الموجودة في سيارة الرئيس الأمريكي جو بايدن حوالي 20 سم كما أن النوافذ بها زجاج بسمك 12 سم مقاوم للرصاص ولا يمكن فتحها.

فيما تشبه أبواب سيارة الوحش أبواب طائرات بوينغ 757 ولا مكن فتحها كذلك إلى من خلال أفراد الخدمة السرية.

وتقف سيارة الوحش المدرعة على عجلات مقاومة للثوب بعجلات معدنية فولاذية.

كما يمكن للسيارة النجاة من أي هجوم كيميائي بالإضافة إلى وقود يحصل على حماية كثيفة من أي محاولة لتفجيره.

ويجد الرئيس الأمريكي بجانبه في المقعد الخلفي من السيارة هاتفاً خاصاً متصل بشكل مباشر بالأقمار الصناعية وبنائب الرئيس ووزير الدفاع.

ويمكن للرئيس الأمريكي أن ينتقل من مكانه إلى السائق وذلك عبر منفذ خاص لا يمكن لأحد غيره التحكم به.

وبسبب وزن السيارة الثقيل والتأمينات الضخمة على جسدها فإنها تحتاج إلى محرك قوي للغاية V8 تيربو ينطلق بالديزل وهو ما يزيد من تكلفة عملية تشغيل السيارة.

وتنقل السيارة بطائرة نقل عسكري من طراز "سي 17" في حالة تنقل الرئيس الأمريكي إلى أي زيارة أو مكان أو بلد خارجي.