إلزام الوكالات في ولاية أمريكية بمشاركة بيانات السيارات

  • تاريخ النشر: الأحد، 08 نوفمبر 2020
إلزام الوكالات في ولاية أمريكية بمشاركة بيانات السيارات
مقالات ذات صلة
إلزام الوكالات بالإقرار بأن السيارة "خالية من العيوب" في "العقد الموحد"
نصائح بعد شراء سيارة جديدة من الوكالة
الاقتصاد: لا زيادة في أجور صيانة السيارات بالوكالات

قررت ولاية ماساتشوستس في الولايات المتحدة الأمريكية بناء على رغبة أغلب سكانها إطلاق مبادرة جديدة لمطالبة شركات السيارات ولوكالات بتوفير البيانات الميكانيكية الكاملة لكل سيارة.

وتشمل هذه المبادرة توفير البيانات الميكانيكية الكاملة لكل سيارة لجميع مراكز الصيانة والسماح بإجراء فحص عبر تطبيق الجوال.

ويأتي ذلك بعدما اتهم المطالبون بهذا القانون، شركات السيارات بأنها لا توضح بيانات السيارات بشكل متعمد وهو ما يؤدي إلى رفع تكلفة الصيانة بشكل كبير.

وبعد الموافقة على هذا القانون أصبحت مراكز الصيانة المستقبلة قادرة على معرفة كافة التفاصيل والحصول على كل البيانات المطلوبة من شركات السيارات والوكالات.

فيما علقت شركات السيارات على هذا القانون بأنه يساعد الغرباء والمجرمين وقراصنة الإنترنت ويسهل مهمة حصولهم على بيانات السيارة عن بعد.

وتشير شركات السيارات إلى أن القانون الجديد سيسهل للمجرمين والقراصنة الحصول على بيانات السيارات عن بعد واختراق خصوصية ملاك السيارات ومعرفة مواقعهم الحالية وهو ما قد يهدد سلامتهم.

ويعتبر المطالبون بهذا القانون الجديد بأن إدعاء شركات السيارات غير واقعي خاصة وأن مشاركة بيانات السيارات مع مراكز الفحص المستقلة ستكون لفترة الصيانة فقط وهي فترة مؤقتة وقصيرة ولن تسبب في مشكلات تهدد سلامة أصحاب هذه السيارات وكذلك فإن الوقت قصير على استغلال المجرمين وقراصنة الإنترنت لها.

ويؤكد المطالبون بالقانون أن الاستخدام قصير المدة لاستخدام ومشاركة بيانات السيارات يؤدي إلى تحجيم مخاطر الإليكتروني بشكل كبير.

ومن ناحية أخرى، فرضت ولاية أمريكية أخرى قانوناً جديداً يلزم كافة ركاب الصف الخلفي بارتداء أحزمة الأمان سواء كان ذلك في السيارات الخاصة أو في خدمات مشاركة الركوب. 

وكشفت ولاية نيويورك الأمريكية عن قانون جديد يلزم ركاب الصف الخلفي من السيارة بارتداء حزام الأمان.

وأعلنت ولاية نيويورك في بداية شهر نوفمبر الجاري أنها فرضت قانوناً جديداً يلزم الجميع بارتداء حزام الأمان حتى ركاب الصف الخلفي أو ركاب خدمات مشاركة الركوب.

وأوضحت سيندس دورت والتي تعمل كمعلمة حماية الركاب جامعة كورنيل الأمريكية أن ولاية نيويورك انضمت بهذا القانون إلى 30 ولاية أخرى سبق وأن ألزمت ركاب الصف الخلفي بارتداء حزام الأمان.

وذكرت دورت أنه حتى فرض القانون الجديد في نيويورك لم يكن يطلب من الركاب الأكبر من 16 عاماً ارتداء أحزمة الأمان في المقاعد الخلفية.

إحصائيات مهمة عن حزام الأمان

وتشير التقارير السلامة أن ارتداء حزام الأمان يقلل من خطر الإصابات القاتلة لركاب السيارات في المقعد الخلفي بنسبة 45%، ويقلل من خطر الإصابة المتوسطة بنسبة 50%.

فيما يحافظ حزام الأمان على حياة ركاب المقاعد الخلفية في سيارات الاس يو في من الوفاة بنسبة 73% وذلك وفقاً لما أعلنته لجنة السلامة المرورية.

وأوضحت اللجنة كذلك أن 30% من وفيات الطريق السريع في نيويورك تضمنت أشخاص لم يرتدوا حزام الأمان.

فيما ظهرت إحصائية في عام 2017 تكشف أن 47% من الوفيات في

وأضافت اللجنة أن 30% من وفيات الطرق السريعة في نيويورك شملت ركاباً لم يرتدون أحزمة الامان، ووفقاً لإحصاءات عام 2017، فإنه من بين حوالي 37.133 حالة وفاة فإن نسبة 47% منهم لم يكونوا يرتدون حزام الأمان.

بينما تمكن حزام الأمان من إنقاذ حياة حوالي 14.955 شخصاً من وفيات مؤكدة أو إصابات بالغة.

الجدير بالذكر أنه برغم تجاهل بعض قائدي وملاك السيارات ارتداء حزام الأمان في السيارة، ويظن الكثير منهم أنها أداة لا فائدة منها عند وقوع الحوادث، فإن هناك أهمية قصوى لحزام الأمان في إنقاذ حياتك وحياة من معك داخل السيارة في حالات الحوادث.

أهمية حزام الأمان في السيارات

  • يساعد بشكل كبير في بقاء الركاب داخل السيارة في حوادث التصادم
  • يحافظ على منطقة الكتف والحوض خلال التصادم.
  • يساعد الجسم على التباطؤ، حيث أن أهم عامل لحدوث ضرر فادح للسائق والركاب هو التغيير المفاجئ في السرعة.