إنفينيتي QX56 2013

  • تاريخ النشر: الإثنين، 10 يونيو 2013 آخر تحديث: الخميس، 13 يونيو 2013
إنفينيتي QX56 2013
مقالات ذات صلة
إنفينيتي تحقق نمواً في مبيعاتها بنسبة 17% في الشرق الأوسط عام 2013
إنفينيتي من العربية للسيارات تعيد إطلاق حملة ارتقِ إلى إنفينيتي
إلهام الأضواء من إنفينيتي

رحلة برية عنوانها.. الترف

صحيح أنه مضى على تقديم الجيل الحالي من إنفينيتي QX أكثر من عامين، إلا أن تجربتنا له هذه المرة كانت بعيداً عن الطرقات المعبدة حيث سجل علامة شبه.. كاملة

يعلم الجميع أن إنفينيتي هي فرع من نيسان اليابانية يتخصص بالسيارات المترفة ذات التأدية الرياضية التي تعكس صورة راقية عن مالكيها وتتوجه الى أصحاب الدخل المرتفع الذين يريدون التميز ويركزون على الظهور في المجتمع وعلى الطرقات بشكل مختلف. كذلك يعلم الجميع أن عدداً من سيارات إنفينيتي يتشارك مع سيارات نيسان بالمحركات والقواعد، تماماً كما هو الحال بين كل من لكزس وتويوتا وبين بعض سيارات فروع جنرال موتورز. أما ما لا يعرفه عدد كبير من الناس، فيتمثل بمدى الجهد والعمل الدؤوب الذي يقوم به الفرع المتخصص بالسيارات المترفة ذات التأدية الرياضية في سبيل تمييز سياراته عن بنات عمها وهذا هو في الحقيقة، حال إنفينيتي.

ففي حال أخذنا طراز QX56 كمثال على ما سبق، يمكننا القول أن الكل يعلم أن هذه السيارة تتشارك بالكثير مع إبنة عمها نيسان باترول ولعل هذا هو السبب الذي أدى بإدارة مجموعة نيسان الى عدم توفير السيارتين في سوق واحدة بإستثناء بعض أسواق منطقة الشرق الأوسط التي تعتبر بمثابة حالة خاصة كونها تسجل مبيعات عالية لكل من إنفينيتي ونيسان، كما أن المستهلك فيها لا يخلط بين سيارات نيسان وسيارات إنفينيتي ويعتبر أن ما يربط بين كل من هاتين العلامتين قليل ولا يتعدى بعض التشابه.

ومن ناحية أخرى، يبدو أن المستهلك في الأسواق المذكورة لا يكتفي بكونه يعتبر أن كل من نيسان وإنفينيتي هما عبارة عن علامتين منفصلتين عن بعضهما البعض، بل يقوم بشراء سيارات إنفينيتي لأنه يعتقد أن ما سيحصل عليه حينها هو عبارة عن سيارة تتسم بتأديتها الرياضية المتقدمة وعوامل ترفها التي تطاول كل ما فيها من الأمام الى الخلف ومن اليمين الى اليسار ومن الأسفل الى الأعلى، مع العلم أن هذا الأمر ينطبق بالنسبة الى هؤلاء المستهلكين، على سيارات إنفينيتي الرياضية المتعددة الإستعمال ومنها طراز QX الكبير.

ولأن عدداً كبيراً من محبي سيارات إنفينيتي في بعض الأسواق العربية لا يستعملون QX إلا على الطرقات المعبدة وهذا بالمناسبة أمر يعتمده أيضاً مالكو السيارات الرياضية المتعددة الإستعمال شأن بورشه كايين ولكزس LX ومرسيدس M وغيرها، قررنا الإنضمام الى مجموعة من الصحافيين المتخصصين اللذين إختارهم المكتب الإقليمي لـ إنفينيتي في منطقة الشرق الأوسط لقضاء نهار كامل على متن طراز العام 2013 من QX56 ولكن على الدروب الصحراوية والكثبان الرملية المختلفة في إمارتي الشارقة ورأس الخيمة والمسالك الوعرة التي تضم مقاطع صخرية قاسية وأخرى حصوية تعبر بين الجبال القاسية والوديان الوعرة التي تتميز بها منطقة جبال حجار التي تقع في جنوب شرق دولة الإمارات العربية المتحدة.

وهنا، لا بد من الإشارة الى أن إنفينيتي إعتمدت على قاعدة إبنة العم نيسان باترول لبناء الجيل الحالي من سيارتها QX وهذا بالنسبة لنا كمحبين لعالم صناعة السيارات، حكيم للغاية ذلك أن الجيل الحالي من باترول نال عمليات تطوير مكثفة جداً حولته من «شاحنة» بقدرات متفوقة على الطرقات الوعرة الى سيارة رياضية متعددة الإستعمال يمكن إعتمادها للإستخدام اليومي نظراً للراحة العالية التي توفرها لركابها والتي عززتها نيسان بمواصفات ترف وفخامة وعملانية وأمان عالية جداً بالمقارنة مع كان يتوفر للجيل الأسبق من باترول، مما يعني أن إنفينيتي إنطلقت مع QX من قاعدة تملك الكثير من المقومات المتقدمة.

وفي وقت يبني عدد كبير من الصانعين سياراته الرياضية المتعددة الإستعمال الكبيرة على بنية تحتية أحادية، قررت إنفينيتي أن تلتزم بمبدأ الهيكل المحمول على بنية تحتية وهو مبدأ يعتبر من الركائز الأساسية لسيارات الدفع الرباعي التي تتميز بقدرات متفوقة على الدروب الوعرة، خصوصاً أن الشاسي المعتمد له والمستعار من باترول، يتميز بصلابته العالية وهدوءه المتقدم الذي عززته إنفينيتي بمحرك V8 بسعة 5,6 ليتر تم تطويره ليولد قوة 400 حصان تتوفر عند مستوى 5800 دورة في الدقيقة وتترافق مع 560 نيوتن متر من عزم الدوران الذي يمكن إستخراجها عند إيصال المحرك الى دوران يبلغ 4000 دورة في الدقيقة. وقد تم ربط هذا المحرك الى علبة تروس أوتوماتيكية متتالية تتألف من 7 نسب أمامية متزامنة يمكن التحكم بنقلها يدوياً. وقد زودت إنفينيتي هذه العلبة بنظام يعدّل دوران المحرك عندما يقوم السائق بتبديل النسب نزولاً وببرنامجي عمل يعدل أولهما عمل علبة التروس لتتناسب مع القيادة على الطرقات الزلقة والمغطاة بالثلوج، فيما يقوم ثانيهما بتغيير أسلوب عمل علبة التروس لتتناسب مع ظروف التحميل والقطر.

ومع QX56، تنتقل قوى المحرك بالتعاون مع برنامج دفع أوتوماتيكي يقوم عند إعتماد معيار Auto بنقل 100 بالمئة من قوة الدفع بإتجاه عجلتي المحور الخلفي اللتين ما أن تبدأ أي منهما بفقدان تماسكها مع الطريق حتى يبدأ النظام بتحويل القوة نحو عجلتي المحور الأمامي ولغاية 50 بالمئة من إجمالي قوة الدفع. أما إعتماد معيار 4H للدفع الرباعي السريع، فيتم تفعيل نقل القوة الى المحور الأمامي وبحيث تتحول QX الى الدفع الرباعي المستمر الذي يمكن معه الوصول الى سرعات عالية وذلك على الرغم من خلوص QX البالغ 235 ملم تساهم في تمكينه من عبور العوائق المرتفعة. وفي حال أراد سائق QX أن ينتقل الى الطرقات الفائقة الوعورة، سيتوجب عليه حينها أن يعتمد معيار 4L للدفع الرباعي البطئ الذي يركز على نقل العزم الى الإطارات الأربع ويمنع إنزلاقها حول نفسها. ويتم التحكم بنظام الدفع الرباعي في QX عبر مفتاح دائري في القسم الأفقي من الكونسول الوسطي وقد عززت إنفينيتي قدرات سيارتها هذه عبر تزويدها بجهاز للتحكم بالتماسك وآخر للتحكم بنزول المنحدرات وجهاز لمنع تحرك السيارة الى الخلف عند الإنطلاق بها على طريق أو درب تتجه صعوداً.

وعلى الرغم من أن QX مبنية على قاعدة باترول، إلا أن طول قاعدة عجلاتها تدنى بمعدل 5 سنتمترات قابلها زيادة في الطول الإجمالي بالمقارنة مع الجيل الأسبق من QX وذلك بسبب قرار إنفينيتي بتوضيب مجموعة القطر الخلفية في داخل الصادم الخلفي بهدف إلغاء الطابع الزراعي ـ الصحراوي عن التصميم العام وجعله يبدو أكثر تمدناً وعصرنةً. وفي هذا السياق، لا يمكن للمرء إلا أن يلاحظ مدى التشابه العام بين QX وباترول ولكن مصممي إنفينيتي كانوا أذكياء بتعديلاتهم وبالأخص في الأمام حيث تم تزويد QX بغطاء محرك متعدد المستويات مع رفاريف أمامية نافرة ومتدنية تنتهي بمصابيح مقوسة تتماشى مع اللغة التصميمية لـ إنفينيتي يتوسطها فتحة شبك تهوئة تم طلاؤه بالكروم اللماع. وشأنه لـ باترول، ليس QX عبارة عن تحفة تصميمية فنية ولكنه مميز وسيتطلب منك بعض الوقت لتتأقلم مع خطوطه وضخامته وحينها ستبدأ برؤية معالم تصميمية جميلة يتخللها أسطح جانبية إبتعدت عن الزوايا القاسية لصالح مساحات ملساء تشعرك أن إنسياب الهواء حولها سيتم بنعومة. وهنا، ركزت إنفينيتي على المقاطع الكرومية التي طاولت إطارات المساحات الزجاجية وفتحة التهوئة الجانبية. أما في الخلف، فقد حافظ QX على المعالم التصميمية لسيارات الـ SUV الكبيرة ولكنه إنفرد بمصابيح خلفية ملبسة بطبقة زجاجية خشنة مع مساحات من الكروم اللماع تحيط بمنطقة تثبيت اللوحة الخلفية. وفي سياق الكلام عن الكروم، لا بد الإشارة الى أن QX يقف على عجلات معدنية رياضية مطلية بالكروم اللماع تتوفر قياسياً بقطر 20 إنش ويمكن طلبها إضافياً بقياس 22 إنش.

في الداخل، لا يمكن للمرء أن يغفل كميات الجلد الفاخر والخشب المصقول وبالأخص في بطانات الأبواب ولوحة القيادة التي إعتمدت على المعالم العامة للوحات سيارات إنفينيتي وبالأخص لجهة الكونسول الوسطي النافر بشاشته العلوية المتراجعة الى الخلف لمنع الإنبهار الضوئي. وفي مقصورة QX، لا يمكنك إلا أن تلحظ المساحات الداخلية الكبيرة، سواء كان ذلك في الأمام أو في الخلف حيث يمكنك الحصول على مقعد تقليدي أو مقعدين منفصلين أو حتى في صندوق الأمتعة الذي يتسم بحجم تحميل يبلغ 470,1 ليتر يمكن زيادتها الى 1489,5 ليتر في حال طي صف المقاعد الخلفي والى 3171,5 ليتر في حال طي صفي المقعدين الوسطي والخلفي. وفي هذا السياق، لا بد من الإشارة الى أن هذه المقاعد تتميز بقدرتها على توفير مستويات عالية من راحة الجلوس المعززة بمجالات رؤية أمامية وجانبية وخلفية جيدة ترفع أيضاً الشعور برحابة المقصورة التي ركزت إنفينيتي على تزويدها بكل ما يتوفر لديها من تقنيات في مجال العزل الصوتي. وهنا لا بد من الإشارة الى أننا وصلنا بـ QX الى سرعة 210 كلم/س كانت خلالها المقصورة هادئة بحيث لم يعكر صفوها شئ بإستثناء صوت النظام الموسيقي المميز بنقاوته العالية. وهنا ترد إنفينيتي السبب الى المعالجة التي نالها الزجاج الأمامي والنوافذ الجانبية التي تساهم في خفض مستويات الضجيج، شأنها لطريقة تركيب أجزاء الهيكل الى بعضها البعض.

وتتوفر QX مع مجموعة كبيرة من التجهيزات القياسية التي تشمل مقاعد أمامية مدفأة ومبردة وباب خلفي كهربائي لصندوق الأمتعة ومكيف هواء إلكتروني بثلاث مناطق تبريد منفصلة عن بعضها البعض ونظام بلوتوث للإتصالات الهاتفية وقابس USB وشاشة عرض وسطية بقياس 8 إنش تعمل باللمس وجهاز ملاحة متطور عبر الأقمار الإصطناعية ومجموعة من الكاميرات التي تعرض صوراً عن كل ما يحيط بالسيارة. كذلك يمكن طلب QX مع شاشتي عرض بقياس 7 أنش لكل منهما مثبتتين في الجهة الخلفية من مسندي الرأس الأماميين وبحيث يمكن لكل منهما أن تعرض شيئاً مختلفاً عن الأخرى وعن الشاشة الوسطية الأمامية. كذلك أضافت إنفينيتي جهازاً لمراقبة ضغط الهواء في الإطارات ينفرد بقدرته عند نفخ الإطارات، على إعلام السائق بأن مستوى الهواء وصل الى المعدل المطلوب وذلك عبر تشغيل إشارات الإلتفاف الأربع والمنبه الصوتي. ومن ناحية أخرى، يمكن طلب QX مع عدد من مستويات التجهيز التي يتوفر معها مجموعة من التجهيزات شأن جهاز التحكم النشط بالسرعة والذي يحافظ على مسافات مسبقة التحديد بين QX والسيارة التي تسير أمامها وجهاز المساعدة في البقاء في خط السير وجهاز المساعدة في الكبح وجهاز التحذير من وجود سيارات غير مرئية في المرايا الجانبية، إضافة الى مصابيح أمامية نشطة وغيرها من التجهيزات المعاصرة.

في النهاية، يمكننا القول أن QX وعلى الرغم من تأديته الممتازة على الطرقات المعبدة، إلا أنه يتميز بقدرات متقدمة عند الإنتقال به الى الدروب والمسالك الوعرة حيث أكد أنه لا يقل شأناً عن السيارات المنافسة ويتميز عنها بقدرته على نقل سائقه والركاب المرافقون في جو من الترف المطلق وليبقى تعليقنا الوحيد عليه متمثلاً بتمنياتنا لو كانت نسبة علبة تروسه الأولى أطول على الدروب الوعرة لأن ذلك كان سيمكنه من المحافظة على زخم إنطلاقته في المسالك المتجهة صعوداً شأن الكثبان الرملية.

المواصفات

إنفينيتي QX 56

5,6 ليتر ـ 8 أسطوانات بشكل V ـ دفع خلفي / رباعي

400 حصان عند 5800 دورة في الدقيقة

560 نيوتن متر عند 4000 دورة في الدقيقة

علبة التروس: 7 أوتوماتيكية متتالية

من صفر الى 100 كلم/س: 7,0 ثانية

السرعة القصوى: 200 كلم/س ـ الوزن: 2655 كلغ

الطول: 529 سم، العرض: 203 سم، الإرتفاع: 192,5 سم

إنفينيتي QX56 2013

إنفينيتي QX56 2013

إنفينيتي QX56 2013

إنفينيتي QX56 2013

إنفينيتي QX56 2013

إنفينيتي QX56 2013

إنفينيتي QX56 2013

إنفينيتي QX56 2013

إنفينيتي QX56 2013

إنفينيتي QX56 2013

إنفينيتي QX56 2013

إنفينيتي QX56 2013

إنفينيتي QX56 2013

إنفينيتي QX56 2013

إنفينيتي QX56 2013

إنفينيتي QX56 2013

إنفينيتي QX56 2013

إنفينيتي QX56 2013

إنفينيتي QX56 2013

إنفينيتي QX56 2013

إنفينيتي QX56 2013

إنفينيتي QX56 2013

إنفينيتي QX56 2013

إنفينيتي QX56 2013

إنفينيتي QX56 2013

إنفينيتي QX56 2013

إنفينيتي QX56 2013