مازدا تمر بأسوأ موقف منذ 8 سنوات

  • تاريخ النشر: الجمعة، 15 مايو 2020
مازدا تمر بأسوأ موقف منذ 8 سنوات
مقالات ذات صلة
مازدا السعودية
مازدا 2021
مازدا 6 2021

تمر شركة مازدا موتور اليابانية لصناعة السيارات بأسوأ موقف منذ 8 سنوات كاملة بسبب تراجع مبيعاتها الكبير على إثر انتشار فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19".

وبسبب التراجع الكبير التي تشهده مبيعات الشركة في عام 2020، قررت مازدا الامتناع عن تقديم توقعاتها التي تخص الأرباح السنوية بعدما حققت أقل ربح منذ 8 سنوات.

ومع نهاية شهر مارس الماضي، أعلنت مازدا والتي تعد خامس أكبر شركة لصناعة السيارات في اليابان عن أرباح تقدر بـ43.6 مليار ين ياباني وهو أقل من نصف ما حققته الشركة في العام الماضي.

ويعد رقم أرباح مازدا هو الأقل في مسيرة الشركة منذ السنة المالية المنتهية في 31 مارس من عام 2012.  

امتنعت شركة مازدا موتور اليوم الخميس، عن تقديم توقعاتها بشأن أرباحها والتي سجلت أدنى أرباح سنوية تشغيلية في ثماني سنوات إذ نال تفشي فيروس كورونا من الطلب العالمي على السيارات.

وقررت مازدا التروي قبل إصدار توقعاتها لأرباح السنة الحالية خاصة وأن الصورة لا تتسم بالوضوح الكافي بسبب عدم معرفة المدة التي سيستمر فيها فيروس كورونا في شل حركة مبيعات السيارات.

أما على الصعيد العالمي، فتراجعت نسبة مبيعات مازدا بحوالي 9 % وذلك بسبب انخفاض مبيعات الشركة في الربع الأخير والذي يبدأ في يناير وينتهي في مارس مع بداية ظهور فيروس كورونا بنسبة 20%.

وتأثرت مازدا بإغلاق صالات عرض السيارات وكذلك توقف مصانعها عن العمل ضمن إجراءات العزل والسلامة التي تقوم بها أغلب دول العالم لمكافحة هذا الوباء العالمي.

وتعانى مازدا من الإغلاق الكامل الذي حدث في الصين وهو ثاني أكبر أسواق الشركة وهو ما أثر بالسلب وبشكل واضح على نسب المبيعات والأرباح.