جيلي تكشف عن تعرضها لضربة قوية بسبب كورونا

  • تاريخ النشر: الخميس، 25 مارس 2021
جيلي تكشف عن تعرضها لضربة قوية بسبب كورونا
مقالات ذات صلة
هيونداي تكشف عن استراتيجية الجيل التالي من قوى الحركة
جيلي تكشف أرقام مبيعاتها خلال عام 2020
نيسان تكشف عن الجيل الجديد من قشقاي 2022

كشفت مجموعة جيلي الصينية العملاقة في عالم السيارات عن انخفاض أربحاها في عام 2020 بسبب تداعيات فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19".

وأعلنت جيلي عن تسجيل صافي أرباح في العام المنتهي بلغ 5.53 مليار يوان وهو ما يعد انخفاضاً كبيراً إذا ما تم مقارنة ذلك بأرباح عام 2019.

وذكرت جيلي بأن أرباحها في عام 2020 تراجعت بنسبة تصل إلى 32% وذلك مقارنة بعام 2019.

وكانت تنتظر جيلي تسجيل أرباح تصل إلى 7.21 مليار يوان في 2020 ولكن تداعيات كورونا خفضت هذا الرقم بنسبة زادت على 30%.

وتأثرت كذلك إيرادات جيلي خلال الفترة ذاتها اتبلغ 92.11 مليار يوان وهو ما يمثل انخفاضاً يقدر بحوالي 5.4% سنوياً.

جيلي تقرر منافسة تسلا في مجالها

الجدير بالذكر أن مجموعة جيلي الصينية العملاقة في مجال صناعة السيارات تعمل على إطلاق علامة تجارية متخصصة في مجال صناعة السيارات الكهربائية الفخمة.

وتبحث جيلي الصينية عن إطلاق علامة تجارية متخصصة في مجال صناعة السيارات الكهربائية الفارهة وذلك لمنافسة الشركات الكبرى في هذا المجال مثل تسلا وغيرها من الشركات التي باتت تولي صناعة السيارا الكهربائية اهتماماً كبيراً.

وأعلنت جيلي بأنها ستقوم بإدماج علامتها للسيارات الكهربائية والتي ستطلق عليها اسم زيكر Zeekr مع فرع لينج لينج التقني الذي تم تأسيسه خلال الفترة الأخيرة.

ويتوقع بأن تعمل العلامة التجارية الجديدة المتخصصة في مجال صناعة السيارات الكهربائية بشكل منفصل عن علامة جيومتري التي كشفت عنها مجموعة جيلي في عام 2019.

وتشير التقارير إلى مؤسس مجموعة جيلي ورئيس مجلس إدارتها لي شوفو سيكون المشرف الرئيسي على علامة زيكر الكهربائية الفارهة الجديدة.

وتطمح جيلي إلى منافسة تسلا بشكل شرس بالإضافة إلى أكثر من علامة صينية جديدة في مجال صناعة السيارات الكهربائية الفارهة مثل كل من نيو ولي أوتو وإكس بينج والعلامات الأخرى التي ستدخل في هذه الفئة.

ولم تعلن مجموعة جيلي بشكل رسمي عن جدولها الزمني لإنتاج أول سيارة من علامة زيكر الجديدة.

وينتظر بأن تكشف جيلي خلال الفترة المقبلة عن خطواتها الأولى مع علامة زيكر التي يتوقع بأن تحقق نجاحات سريعة وتجذب الأنظار إليها في أسرع وقت ممكن مع التركيز الكبير من المجموعة عليها خلال الفترة المقبلة.

جيلي تنفق ثروة ضخمة من أجل المستقبل

تشير التقارير إلى أن مجموعة جيلي الصينية العملاقة تعمل على تعاون جديد مع شركة SK الكورية وذلك من أجل الاستثمارات في مجال التقنيات الحديثة والمستقبلية.

وتبحث جيلي من التعاون مع شركة SK الكورية عن استثمار حوالي 30 مليون دولار من كل شركة ليصل إجمالي الاستثمارات في النهاية إلى 10 أضعاف هذا الرقم.

وترغب جيلي من خلال التعاون في التقنيات المستقبلية من الاستثمار بشكل أكبر في مجال القيادة الذاتية والطرازات الكهربائية خاصة وأن مستقبل صناعة السيارات سيعتمد بشكل أساسي على هذين الأمرين.

ويتوقع الخبراء بأن يجذب تعاون جيلي مع SK الكورية المستثمرين وعلى رأسهم البنوك الأوروبية.

جيلي وفولفو في مشروع جديد يعمق التعاون بينهما

الجدير بالذكر أن مجموعة جيلي الصينية العملاقة أعلنت عن مستجدات في علاقتها مع علامة فولفو السويدية الشهيرة والتي تمتلك تاريخاً طويلاً في عالم السيارات.

وكانت جيلي قد نجحت في شراء فولفو وضمها إلى مجموعتها في عام 2010 عندما كانت الشركة تعيش فترة صعبة.

واستطاعت فولفو أن تطور من قدراتها وإمكانياتها خلال الـ11 سنة الأخيرة وهو ما جعلها الآن تعيش فترة ناجحة وتفكر بشكل كبير في التحول لعلامة كهربائية بشكل كامل وذلك في ظل نجاحاتها وتحقيقها لمبيعات ترضي طموحاتها.

وتأمل فولفو في أن تدخل عالم السيارات الكهربائية من أوسع الأبواب وهو الأمر الذي ستسير عليه الكثير من الشركات المعروفة في عالم السيارات مثل جاكوار وجنرال موتورز وغيرها من الشركات والعلامات التجارية.

وذكرت فولفو بأنها استطاعت التوصل إلى اتفاق لمزيد من التعاون مع علامة جيلي في مجالات السيارات والبطاريات الكهربائية وتقنيات القيادة الذاتية ولكن دون الاندماج الشامل بينما.

وترغب فولفو وجيلي في العمل معاً لدمج خطوط توريد البطاريات والمحركات الكهربائية بالإضافة للمزيد من التعاون في مجال البحث والتطوير في مجال التنقل المستقبلي.

ولا تعتبر هذه الخطة هي الوحيدة داخل فولفو خلال الفترة الحالية، إذ أن الشركة السويدية تفكر جدياً في طرح أسمهما في اكتتاب عام أولي في البورصة.

وكانت فولفو قريبة من دخول عالم البورصة في عام 2018 ولكنها تراجعت عن ذلك.

ويُشجع فولفو على الدخول في خطوة البورصة هو امتلاكها لقوة كبيرة من حيث تقنيات السيارات الكهربائية والقيادة الذاتية وغيرها من التقنيات الحديثة التي تعتبر الشركة السويدية رائدة فيها وتستطيع التفوق على منافسيها خلالها.

جيلي تستعد للمستقبل بمشروع أقمار صناعية عملاق على خطى تيسلا

أعلنت مجموعة جيلي العملاقة عن إطلاق مشروع للأقمار الصناعية خاص بالإنترنت وذلك في مدينة تشنغادو في الصين.

وكشفت مجموعة جيلي الصينية العملاقة بأنها استثمرت ما يقدر بحوالي 4.12 مليار ين أي ما يوازي تقريبا 2.39 مليار دولار أمريكي في مشروع الأقمار الصناعية للإنترنت.

وأوضحت جيلي بأنها المشروع يقع على مساحة حوالي 20.5 ألف متر مربع، وقامت شركة تابعة للمجموعة بتنفيذ هذا المشروع العملاق الذي بدأ العمل عليه خلال عام 2018.

واستطاعت مجموعة جيلي عن طريق الشركة التابعة لها والتي تدعى "Shikong Daoyu Tech Co" أن تنفذ المشروع خاصة وأنها متخصصة في مجال التطبيقات التجارية المتخصصة في تكنولوجيا الفضاء الخارجي.

فيما كشف المدير العام لشركة "Shikong Daoyu Tech Co" أن مشروع الإنترنت الفضائي سيكون لا غنى عنه للمركبات المسافرة في المستقبل وهو ما يعتبر خطوة استباقية مستقبلية لمجموعة جيلي الصينية العملاقة.