تسلا توضح شرط استئناف بيع سياراتها مقابل البيتكوين

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 28 يوليو 2021
تسلا توضح شرط استئناف بيع سياراتها مقابل البيتكوين
مقالات ذات صلة
تسلا تعلن إيقاف التعامل بعملة بيتكوين المشفرة وتكشف الأسباب
تراجع جديد: تيسلا تستمر في بيع المنتجات مقابل البيتكوين
1 بيتكوين = هذه الأشياء من عالم السيارات

كشف إيلون ماسك الرئيس التنفيذي لشركة تسلا الأمريكية المتخصصة في مجال صناعة السيارات الكهربائية عن إعادة النظر في التعامل بعملة البيتكوين مرة أخرى.

وأوضح إيلون ماسك بأن تسلا ستتخذ هذا القرار بمجرد إعادة النظر بشأن نسب الطاقة المتجددة المستخدمة لتعدين العملة.

وذكر ماسك بأن تسلا ترغب في التأكد من أن النسبة المئوية للطاقة المتجددة المستخدمة في التعدين تساوي 50% أو أعلى من ذلك، أو أن هناك اتجاهاً نحو ارتفاع هذه النسبة في المستقبل.

وأكد ماسك أنه في حالة التأكد من ذلك الأمر فإن تسلا ستعود إلى التعامل بالبيتكوين مجدداً.

وأشار ماسك بأن تسلا تحمل على عاتقها مهمة تسريع ظهور الطاقة المستدامة ولذلك لا يمكنها التعامل مع عملة تعتمد بشكل كبير على الوقود الأحفوري بشكل كبير في التعدين.

وكانت تسلا قد قررت قبول شراء سياراتها بعملة البيتكوين في شهر مارس الماضي قبل أن تعلق التعامل معها في شهر مايو.

تراجع جديد: تيسلا تستمر في بيع المنتجات مقابل البيتكوين

في خطوة جديد مثيرة للجدل داخل جدران الشركة الأمريكية الرائدة في صناعة السيارات الكهربائية تيسلا، أكد المدير التنفيذي للشركة الذي يخرج علينا يومًا بعد آخر بتصريحات مثيرة للجدل أن الشركة ستستمر في التعامل وبيع المنتجات بعملة البيتكوين الافتراضية.

وجاء هذا التصريح باستمرار معاملات البيتكوين مع تيسلا ليناقض تصريحات سابقة منذ أيام خاص بوقف التعامل بهذه العملة في شراء منتجات تيسلا.

تصريحات متناقضة مستمرة من إيلون ماسك

في شهر مارس من العام الجاري 2021، نشر إيلون ماسك تغريدة على حسابه الرسمي بموقع تويتر يؤكد فيها بأنه أصبح بالإمكان الآن شراء سيارات تيسلا بالعملة المشفرة "بيتكوين" داخل الولايات المتحدة الأمريكية.

وأوضح إيلون ماسك في وقتها بأن شراء سيارات تيسلا عبر البيتكوين سيكون متاحاً خارج الولايات المتحدة أيضاً ولكن ليس الآن، ربما خلال الشهور المقبلة قبل نهاية عام 2021.

وذكر إيلون ماسك بأن عملات بيتكوين التي ستحصل عليها تيسلا من خلال بيع سياراتها لن تتحول إلى نقود ورقية بل ستظل بقيمتها كما هي.

وجاء هذا القرار بعد أن أعلنت تيسلا في شهر فبراير الماضي شراء عملات بيتكوين بقيمة 1.5 مليار دولار في خطوة جديدة تعمل على زيادة القيمة السوقية للشركة.

وذكرت شركة تيسلا بأنها اشترت عملات بيتكوين لتوفير مزيد من المرونة والتنويع وتعظيم العوائد على أموالها.

وفي هذا الوقت كانت شركة تيسلا هي أول مصنع للسيارات في العالم يوافق على التعامل بعملة البيتكوين المشفرة حتى الآن وهو ما اعتبره الخبراء قد يفتح الباب أمام عدة شركات أخرى للدخول في هذا المجال.

ولكن في نهاية الشهر الماضي، تراجعت شركة تيسلا الأمريكية عن قرارها بقبول المدفوعات عن طريق استخدام عملة البيتكوين المشفرة.

وقال إيلون ماسك الرئيس التنفيذي بأن التراجع عن قبول المدفوعات باستخدام عملية البيتكوين المشفرة يعود لأسباب بيئية.

وأوضح ماسك خلال تغريدة نشرها على حسابه الرسمي بموقعا لتواصل الاجتماعي تويتر إن الشركة قلقة بشأن الاستخدام المتزايد للوقود الأحفوري لتعدين البيتكوين والمعاملات وخاصة الفحم.

وأردف إيلون ماسك بأن العملة المشفرة بشكل عام فكرة جيدة على العديد من المستويات ويعتقد بأن لها مستقبلاً واعداً ولكن هذا لا يمكن بأن يأتي بتكلفة كبيرة على حساب البيئة.

والآن عاد من جديد إيلون ماسك ليثير الجدل بعودة واستمرار التعامل بشكل طبيعي في بيع المنتجات مع عملة البيتكوين الافتراضية.

جنرال موتورز تفكر في السير خلف تيسلا

يبدو أن مجموعة جنرال موتورز الأمريكية تفكر في السير على نهج شركة تيسلا المتخصصة في مجال صناعة السيارات الكهربائية من خلال إعلان قبول شراء سياراتها مقابل عملة البيتكوين.

وكان إيلون ماسك الرئيس التنفيذي لشركة تيسلا الأمريكية أعلن عن قبول شراء سيارات الشركة من خلال عملة البيتكوين في الولايات المتحدة الأمريكية فقط على أن يتاح ذلك في باقي دول العالم في وقت لاحق.

وتوقع الخبراء بأن تسير باقي شركات السيارات خلف هذه الخطوة من أجل عدم إعطاء الفرصة لتيسلا للانفراد بالعملاء الذين يمتلكون عملة البيتكوين ويرغبون في شراء السيارات بها.

ومن جانبها أوضحت ماري بارا رئيسة مجموعة جنرال موتورز بأن الشركة تدرس بشكل جدي قبول عملة بيتكوين وذلك من أجل شراء المنتجات والخدمات المختلفة في الشركة.

وأوضحت ماري بارا بأن قرار جنرال موتورز بقبول العملات الرقمية أو المشفرة سيعتمد بشكل أساسي على اهتمام العملاء بإتاحة هذه الخدمة.

فيما كشفت رئيسة جنرال موتورز بأنها ستكتفي بدراسة قبول العملات الرقمية أو المشفرة ولكنها لن تستثمر فيها على الأقل خلال الفترة المقبلة.

وكانت شركة تسلا قد استثمرت حوالي 1.5 مليار دولار في عملة البيتكوين وهو ما يعادل تقريبا 5.6 مليار ريال سعودي.

1 بيتكوين = هذه الأشياء من عالم السيارات

واصلت عملة البيتكوين إبهار العالم من خلال النمو المستمر بنسبة كبيرة يومًا بعد يوم، وأبرزها حينما حطمت رقم قياسي تاريخي وصل إلى 58.352 ألف دولار بقيمة غير عادية، والآن يحطم كل التوقعات من جديد ويرتفع بنسبة تصل إلى 5.77% لتصل قيمته إلى 60104 ألف دولار.

ويكفي القول أن منذ نهاية شهر يناير الماضي فقط ارتفعت قيمة البيتكوين على مدار 4 أسابيع متتالية، ليعلن إيلون ماسك عن وجود إمكانية شراء سيارات من شركته الرائدة لصناعة السيارات الكهربائية تيسلا.

لكن ما الذي يستطيع البيتكوين الواحد شراؤه؟

هنا عزيزي قارئ تيربو العرب سنجيب في عالمنا الخاص والمثير عالم السيارات، وسنكتشف سويًا خلال السطور القليلة التالية ما الذي يستطيع البيتكوين الواحد شراؤه من عالم السيارات.

40 سيارة من فيراري

لا تتعجب عزيزي القارئ، البداية ستكون حماسية بعض الشئ مع طراز فيراري وأحدث سيارة كارتينغ صغيرة، التي تعرف باسم "شاومي ناينبوت برو اصدار لامبورغيني"، (Xiaomi Ninebot Pro Lamborghini Edition)  التي جاءت بالتعاون مع "شاومي".

حيث يصل سعر الواحدة من هذه السيارة إلى 1500 دولار، أي أن مالك البيتكوين الواحد يستطيع شراء 40 نسخة من هذه السيارة الصغيرة.

نسخة من تيسلا سايبر تراك

1 بيتكوين سيمكنك عزيزي القارئ من شراء شاحنة تيسلا الشهيرة سايبر تراك المثير للجدل، وتحديدًا الفئة الأولى "ينجل موتور" التي يصل سعرها إلى 40 ألف دولار أمريكي، وفئة "ثنائي الموتور" التي يصل سعرها إلى 50 ألف دولار أمريكي.

كما ستستطيع عزيزي القارئ شراء نسخة موديل Y التي يصل سعرها إلى 40 ألف دولار مقابل بيتكوين واحد وستوفر 20 ألف دولار!

سيارتين من ميني كوبر الكهربائية

موديل "ميني كوبرSE" الذي يعتمد بالكامل على الطاقة الكهربائية في توليد الحركة، صدر إلى الأسواق الأمريكية بسعر يبدأ من حوالي 30 ألف دولار أمريكي، إلى جانب إضافة 850 دولار من أجل تكلفة خدمة توصيل لعملاء الشركة بالولايات المتحدة.

بيتكوين واحد سيجعل صاحبه قادرًا على شراء سيارتين من طراز ميني كوبر الكهربائية SE.