فورد GT40 الأيقونية تعود للحياة بمحركات كهربائية

  • تاريخ النشر: الخميس، 22 يوليو 2021
فورد GT40 الأيقونية تعود للحياة بمحركات كهربائية
مقالات ذات صلة
أيقونة سكودا RS تستعد للظهور بمحرك كهربائي
فورد شيلبي.. تعود للحياة من جديد
بمحرك كهربائي.. ماروسيا الخارقة تعود للحياة من جديد

أعلنت شركة إيفراتي Everrati عن مشروع تحويل طراز فورد GT40 الشهير بنسخة كهربائية.

وتتعاون شركة إيفراتي مع شركة سوبربيرفورمانس من أجل إعادة طراز فورد GT40 الذي انطلق في الستينيات ولكن بنسخة كهربائية.

واستطاعت شركة إيفراتي تقديم نسخة مبدئية للسيارة الكهربائية بالتعاون مع شركة بيرفورمانس لتنطلق بمحركات كهربائية.

فورد تصنع عطر برائحة البنزين لأصحاب السيارات الكهربائية!

قررت شركة فورد الأمريكية أن تقدم أحد أغرب الابتكارات وهو عطر فاخر جديد ولكن برائحة البنزين والمطاط موجه بشكل أساسي لأصحاب السيارات الكهربائية!

وكشفت فورد بأنها تستهدف من هذا العطر أصحاب السيارات الكهربائية الذين يشعرون بحنين أو يرغبون في استعادة الشعور الحسي المرتبط برائحة سيارات البنزين.

وصنعت فورد هذا العطر الفاخر برائحة البنزين والمطاط وهو ما يمكن أصحاب السيارات الكهربائية من استخدامه أو نثره في جنبات المقصورة الداخلية لسياراتهم الكهربائية ليشعرون بأنهم عادوا إلى سنوات الماضي التي كانوا يمتلكون فيها سيارات تعمل بالبنزين.

وكشف جاي وورد رئيس قسم تواصل المنتجات لفورد في قارة أوروبا بأن هذا العطر سيحقق نجاحاً حقيقياً خاصة وأن الإحصائيات الداخلية للشركة تكشف وجود تعلق عاطفي بين الكثير من السائقين وسيارات البنزين.

وأوضح وورد بأن انتقال هؤلاء السائقين لقيادة سيارات كهربائية سيجعلهم في حاجة لمثل هذا الابتكار لسد هذا الفراغ الحسي من خلال العطر الفاخر برائحة البنزين.

وتثق فورد في نجاح هذا الابتكار الجديد الذي يحتوي كذلك على رائحة المطاط بجانب رائحة البنزين.

فورد F-150 بدون محرك ديزل رسمياً بعد قرار إلغائه

ومن ناحية أخرى، قررت شركة فورد إلغاء محرك الديزل في طراز F-150 البيك أب بداية من شهر يوليو الجاري.

وكشفت شركة فورد بأنها قررت إلغاء محرك الديزل لطراز F-150 البيك أب بسبب ضعف الطلب عليه.

ويعتقد الخبراء بأن قرار فورد بإلغاء محرك الديزل لطراز F-150 البيك أب تمهيد لنهاية عصر محركات الديزل في طرازات الشركة وبقية الطرازات العالمية المصنعة للسيارات.

الجدير بالذكر بأن خيار محرك الديزل يكلف العميل حوالي 5 آلاف دولار إضافية في بعض الفئات، وهو محرك ديزل 6 سلندر بسعة 3.0 لتر وبقوة 253 حصاناً مع عزم دوران أقصى 597 نيوتن.متر.

ولا تعتبر شركة فورد هي الأولى في اتخاذ قرارها بإلغاء محرك الديزل في طراز البيك أب الرئيسي لها إذ أن شركة نيسان سبق واتخذت هذا القرار وألغت محرك الديزل لطراز تيتان XD 2020 والذي كان محرك V8 بسعة 5.0 لتر تيربو.

فورد F-150 تعود لعمليات الإنتاج مجدداً

الجدير بالذكر أن شركة فورد الأمريكية عادت لاستئناف عمليات إنتاج طراز F-150 البيك أب مع وعد بشحن الطرازات التي يتم إنتاجها إلى الوكالات خلال المستقبل القريب.

وجاءت عودة فورد لمواصلة إنتاج طراز F-150 البيك أب بعد فترة من معاناة الشركة الأمريكية من نقص رقائق أشباه الموصلات وهو الأمر الذي أجبر خطوط الإنتاج على التوقف لفترة.

وحصلت فورد على شحنة جديدة من رقائق أشباه الموصلات وهو الأمر الذي سمح للشركة بمواصلة إنتاج طراز F-150 البيك أب التي تحظى بشعبية كبيرة في فئة الطرق الوعرة والبيك أب.

وكشفت فورد بأنها ستركز على إنهاء إنتاج السيارات التي تم تجميعها ولكنها كانت في انتظار تركيب رقائق أشباه الموصلات.

ولم تعلن فورد عن عدد السيارات الخاصة بطراز F-150 التي ستظهر سريعاً بعد تركيب أشباه الموصلات فيها ولكن الشركة الأمريكية تؤكد بأنها وضعت السيارات التي تنقصها رقائق أشباه الموصلات كأولوية في الإنتاج.

فورد تعاني في إنتاج F-150

أقرت شركة فورد الأمريكية أنها تعاني في إنتاجها للسيارات بسبب نقص الوحدات الإليكترونية وهو ما يؤثر بشكل كبير على طراز F-150 وغيرها.

وكشفت الشركة بأنها ستنتج فورد F-150 في أمريكا الشمالية بدون قطع غيار بسبب نقص عالمي شديد في أشباه الموصلات.

وأكدت فورد بأن العالم يعاني حالياً من نقص شديد في أشباه الموصلات مع نقص قطع غيار بسبب العاصفة الشتوية التي عصفت بوسط الولايات المتحدة الأمريكية خلال شهر فبراير الماضي.

وأوضحت فورد بأن الشركة ستقوم بإنتاج مركبات فورد F-150 والاحتفاظ بها لعدة أسابيع قبل شحنها إلى التجار وذلك عند تيقنها من توافر الوحدات الناقصة واكتمال فحوصات الجودة عليها.

الجدير بالذكر أن فورد تواجه خطر كبير في حالة مواصلة النقص العالمي في أشباه الموصلات خلال العام الجاري وهو ما سيؤثر على أرباح الشركة التي لم تتخطى حتى الآن خسائرها في عام 2020 بسبب تداعيات فيروس كورونا.

فورد F-150 لايتنينج الكهربائية تتلقى 100 ألف طلب حجز في أقل من شهر

أعلنت شركة فورد الأمريكية عن إقبال كبير على حجز طراز F-150 لايتنينج البيك أب الكهربائي كلياً.

وكشفت فورد نجاحها في تلقي حوالي 100 ألف طلب حجز لطراز F-150 لايتنينج خلال 3 أسابيع فقط.

وأوضحت فورد بأنها في البداية تلقت 20 ألف حجز وذلك خلال أول 12 ساعة بعد الكشف عن السيارة، وزاد الرقم إلى 44,500 حجز بعد 24 ساعة.

وبعد مرور 8 أيام على الكشف عن طراز فورد F-150 لايتنينج وصل عدد الحجوزات إلى 70 ألفاً.

وكشف مصدر من صحيفة نيويورك تايمز بأن عدد الحجوزات وصل إلى 100 ألف حجز وهو ما يؤكد النجاح الكبير الذي سيزيد مع مرور الوقت لطراز F-150 لايتنينج البيك أب الكهربائي كلياً.

ويمكن حجز طراز F-150 لايتنينج البيك أب الكهربائي كلياً مقابل رسوم قدرتها 100 دولار ما تعادل 375 ريال قابلة للاسترداد.

وبرغم أن طلبات الحجز لا تعتبر حجز فعلي للسيارة ولكنها مؤشر مهم على اهتمام عشاق فورد وطرازات البيك أب بـF-150 لايتنينج الجديدة.

وينتظر بأن تفتح فورد طلب حجز الشراء الفعلي خلال وقت لاحق من العام الجاري، وحينها سيتحدد بشكل كبير شكل المبيعات الفعلية لأول انطلاقة لطراز فورد F-150 لايتنينج.

منافسة مشتعلة بين F-150 لايتنينج وتسلا سايبرتراك يكشفها استطلاع رأي

يشهد سوق الولايات المتحدة الأمريكية للسيارات منافسة شرسة بين فورد F-150 لايتنينج وتسلا سايبرتراك الكهربائيتين.

وبرغم أن طراز تسلا سايبرتراك لم يصل إلى الأسواق حتى الآن ولكن المنافسة محتدمة بينها وطراز فورد F-150 لايتنينج وتراهن كل من فورد وتسلا على مميزاتها من أجل الفوز بهذا السباق.

ومن جانبها، تعتمد فورد على مبيعاتها والسمعة الرائعة التي تحظى بها سيارة فورد F-150 حول العالم خاصة وأن إصدار لايتنينج الكهربائي يعد بأداء أقوى ومميزات أكثر وهو ما يزيد من قوة موقفها في سوق الولايات المتحدة الأمريكية.

فيما تراهن تسلا على الشكل الفريد لطراز سايبرتراك والتكنولوجيا المتطورة وشعبية تسلا التي تتنامى بشكل مذهل خلال الفترة الأخيرة وهو الأمر الذي يجعل علامة تسلا صاحبة رابع أكثر مبيعات في سوق الولايات المتحدة الأمريكية.

كما تعتمد تسلا في منافستها مع فورد على المدى الذي يقدمه طراز سايبرتراك والذي يقدم ضعف مدى السير الذي يقدمه طراز فورد F-150 لايتنينج.

وحاولت شركة بيبل ساي حسم المنافسة بين فورد F-150 لايتنينج وتسلا سايبرتراك من خلال إجراء استطلاع لآراء المستهلكين ولكن النتائج زادت من قوة المنافسة دون أن تحسمها.

وتشير نتيجة استطلاعات الرأي لحوالي 28 ألف فرد في الولايات المتحدة الأمريكية أكدت بأن نصفهم يخططون لشراء سيارات كهربائية في المستقبل القريب وذهب نسبة 25% منهم إلى الشاحنات الكهربائية، و23% قرروا أن يختاروا نوعاً مختلفاً من الطرازات الكهربائية، فيما تردد 21% في حسم رأيهم حول السيارات الكهربائية في المستقبل القريب، أما 31% من المشاركين في استطلاع الرأي لم يفكروا بعد في اقتناء سيارة كهربائية في المستقبل.

وبالنظر لنسبة 25% من الأشخاص الذين أعلنوا عن نيتهم شراء شاحنة كهربائية، انقسمت هذه النسبة على النحو التالي، فذهب 25% منهم لشراء طراز فورد F-150 لايتنينج، فيما جاء نصيب شاحنة سايبرتراك في المركز الثاني وبفارق ضئيل بنسبة 24%.

أما الفئة الثالثة والتي مثلت حوالي 23% من نسبة المهتمين بشراء شاحنة كهربائية فذهب صوتهم إلى طراز شيفروليه سيلفرادو، واقتصرت نسبة جي ام سي همر على 12% فقط برغم إمكانياتها المذهلة والترويج الكبير لها.

وخلف هذه المنافسة الكبيرة، حل طراز ريفيات R1T خلف جي ام سي همر بنسبة 5% فقط، وجاءت لوردستاون أندورانس وأطلس XT بعد ذلك بنسبة 4%، وتذيلت بولينجر موتورز القائمة بنسبة 3% ذهبت لطراز B2.

ويوضح هذا الاستطلاع بأن هناك انتماء كبير من عشاق شركات فورد وشيفروليه مقابل تزايد كبير لشعبية تسلا التي استطاعت التفوق على شيفروليه والاقتراب من فورد في هذه المنافسة.