أستراليا تحرج المخالف للسرعة علنا بدلاً من الغرامة

  • تاريخ النشر: الجمعة، 11 سبتمبر 2020
أستراليا تحرج المخالف للسرعة علنا بدلاً من الغرامة
مقالات ذات صلة
ماكلارين تتحطم في حادث خلال سباق مع لمبرجيني هوراكان
شاب سعودي ينقذ سيارة من السرقة بطريقة الأبطال الخارقين
اصطدام أكثر من 100 سيارة في حادث مروع بأمريكا

أعلنت شرطة المرور في مدينة بيرث الأسترالية عن انتهاجها لطريقة جديدة للتعامل بشكل مختلف مع من يتجاوز السرعات القانونية على الطرق السريعة.

وكشفت الشرطة الأسترالية أنها ستقوم بإحراج من يخالف السرعة وذلك بشكل علني أمام جميع السائقين الآخرين.

وقررت الشرطة الأسترالية أن تفعل ذلك بدلا من فرض مخالفات على من يتجاوز السرعات القانونية في المدينة.

وتعكف حاليا الشرطة في مدينة بيرث على دراسة هذه الفكرة قبل أن تبدأ في تنفيذها بعد عام من الآن بعد الوصول إلى تخطيط دقيق يشمل كافة التفاصيل لتحصد أفضل نتائج.

وفي حالة تنفيذ هذه الفكرة ستقوم الشرطة الأسترالية بوضع 15 كاميرا في كل طريق سريع يجرى فيه هذا الاختبار، وفي حالة خرق سيارة للسرعة القانونية سيتم عرض السيارة المخالفة لقانون السير والسرعة التي تنطلق بها أمام الجميع.

وشكك الكثير من الأستراليين عبر مواقع التواصل الاجتماعي حول مدى قدرة هذه الطريقة على الحد من مخالفات السير خاصة وأن البعض لن يمانع في عرض سيارته والسرعة التي ينطلق بها حتى لو كانت غير قانونية طالما لن يدفع غرامة مالية جراء مخالفته لقانون السير على الطريق السريع.

ويتوقع المشككون أن تتراجع شرطة مدينة بيرث الأسترالية عن هذه الفكرة سريعاً وأن تعود إلى فرض غرامات ومخالفات مالية على كل من يخترق السرعة القانونية على الطرق السريعة.

فهل تصمد شرطة مدينة بيرث وتستمر في تنفيذ هذه الطريقة لإحراج من يخالف السرعة بشكل علني أم أنها ستتراجع للفكرة التقليدية وتفرض مخالفات وغرامات مالية على من يخرق السرعة؟

يذكر أن أستراليا من البلاد المعروفة بخرق الكثير من سكانها لقوانين المرور وهو ما يجعل السلطات تتعامل مع هذه المخالفات بصرامة شديدة. 

وقامت السلطات الأسترالية من قبل بفرض عقوبة على سيارة ممرضة تركت سيارتها لفترة طويلة أمام المستشفى بسبب عملها في الداخل ومساعدتها للمرضى المصابين بفيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" وهو الأمر الذي أثار ضجة مع بداية تفشي الفيروس في العالم. 

كما أن هناك سيارة من قبل اقتحمت بطريق الخطأ أحد محلات ملابس المحجبات وهشمت الواجهة الزجاجية قبل أن تستقر بداخله، وخرجت الشرطة الأسترالية بعدها وتؤكد أنه ليس حادثاً إرهابياً أو متعمداً ولكنه حدث بسبب خطأ من قائد السيارة.