أفضل طريقة لاصطحاب الأطفال في السيارة

  • تاريخ النشر: : الثلاثاء، 11 أغسطس 2020 آخر تحديث: : الثلاثاء، 11 أغسطس 2020
أفضل طريقة لاصطحاب الأطفال في السيارة
مقالات ذات صلة
الإرهاق خطر يهدد حياتك أثناء القيادة على الطريق
نصيحة لن تجعلك تترك أغراض لا حاجة لها في سيارتك
الطريقة الأسرع لتبريد قمرة السيارة في الصيف

استجاب حساب الإدارة العامة للمرور السعودي الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" لسؤال أحد المتابعين بشأن المخالفة على قائد السيارة الذي ينطلق على الطريق وعلى كرسي الراكب الذي بجانبه أحد الأطفال.

وأكد المرور السعودي على أنه من الضروري وضع الأطفال في المقاعد المخصصة لهم، ومن الأفضل ألا يتم ترك الأطفال في المقعد الأمامي حتى في حالة جلوسهم على مقاعدهم الخاصة وذلك حرصاً على سلامتهم.

أهمية مقاعد الأطفال في السيارة 

أفضل طريقة لاصطحاب الأطفال في السيارةويعتبر مقعد الأطفال بمثابة الحارس الأمين للحفاظ على سلامتهم خلال الرحلات على الطريق سواء كانت طويلة أو قصيرة وذلك بإجماع كافة خبراء السيارات.

يعتبر البعض أن مقاعد الأطفال من الكماليات ووسائل الرفاهية في السيارة ولكن الخبراء يكشفون أن الأمر على عكس ما يعتقدون تماماً وأنها أكثر الوسائل التي يمكنها أن تحمي الأطفال من الأخطار في حالة وقوع الحوادث.

الحارس الأمين

ويؤكد الخبراء أن مقاعد السيارة تعتبر بمثابة الحارس الأمين على حياة الأطفال داخل السيارات خاصة في حالة الضغط على المكابح بقوة وبشكل مفاجئ أو وقوع حوادث سواء كانت خطيرة أو لا.

ويقدم خبراء هيئة اختبار السلع الألمانية أهم النصائح من أجل توفير مقعد للأطفال ومراعاة أنه يتناسب مع عمر الطفل وطوله لتحقيق أفضل معايير السلامة.  

الأطفال تحتاج الأطفال حتى هذا العمر/الطول 

أفضل طريقة لاصطحاب الأطفال في السيارة

كما كشف الخبراء معلومة قد تكون مفاجئة للبعض أن الأطفال حتى عمر 12 عاماً يحتاجون لمقعد خاص في السيارة، وكذلك الأمر إذا لم يتجاوز طولهم 150 سم.

ويجب أيضا تغيير مقاعد الأطفال مع تغير طول الطفل وحجمه وهو ما يجعل الطفل في حاجة إلى مقعدين على الأقل قبل أن يمكنه الجلوس على المقاعد التقليدية الموجودة في السيارة.

ويشدد الخبراء الألمان على أن يتوفر معيارين دوليين في المقاعد الأطفال وهو "R44" والذي يعتمد على وزن الطفل، والثاني "R129 i-Size"  والذي يصنف المقاعد على أساس حجم الطفل.

إحصائيات مهمة عن مقاعد الأطفال

وتشير الدراسات إلى أن مقاعد سلامة الأطفال تقلل من خطر الموت في حوادث السيارات بنسبة 71٪ للرضع، وبنسبة 54٪ للأطفال الصغار من عمر سنة إلى أربع سنوات.

ولكن هذا يتوقف على اختيار المقعد المناسب لعمر الطفل، كما ينبغي على جميع الأطفال وحتى سن 12 عاماً أن يركبوا السيارة في المقعد الخلفي مع ضرورة وضع حزام الأمان، والالتزام بالجلوس في أماكنهم لتجنب كثرة حركتهم التي قد تؤدي لتعرضهم للسقوط أو الارتطام في بعض الحالات خلال القيادة، أو تشتيت تركيز قائد السيارة.

لذا قبل أن تقوم بشراء مقعد سيارة لطفلك، يجب أن تعلم عزيزي القارئ أن هنالك أنواع متعددة من كراسي الأمان للأطفال والتي تختلف حسب عمر ووزن وطول الطفل.

المقعد الموجه للخلف:

يناسب الأعمار من الولادة إلى عمر السنتين، ويتحمل وزن 10 كيلو أو أقل ويناسب طول حتى 80 سم.

المقعد الموجه للأمام:

يناسب الأعمار من سنتين إلى 4 سنوات، ويتحمل 20 كيلو أو أقل، والطول حتى 109 سم.

المقعد المساعد:

للأعمار من 4 سنوات إلى 8 سنوات ويتحمل وزن 35 كيلو أو أقل، والطول حتى 137 سم.

حزام الأمان:

يناسب من أعمارهم 8 سنوات إلى 12 سنة، ويتحمل أكثر من 35 كيلو، اما الطول فيناسب من اطوالهم 137 سم.