السيارة التي سيطرت على قلب الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم

سيارات بيونسيه = أكثر من 2 مليون دولار!

أكبر رحلة للسيارات الكهربائية بالعالم تنطلق من دبي

  • الخميس، 20 فبراير 2020 الخميس، 20 فبراير 2020
أكبر رحلة للسيارات الكهربائية بالعالم تنطلق من دبي

تحتضن الإمارات العربية المتحدة واحدة من أكثر المغامرات تشويقاً وإثارة للسيارات الكهربائية في العالم، ’ EVRT دبي 2020‘، والتي تضم سلسلة من المبادرات الفريدة والمصممة لحفز التوجه نحو اعتماد السيارات الكهربائية، حيث يشارك فيها العديد من شركات تصنيع السيارات المعروفة.


أكبر رحلة للسيارات الكهربائية بالعالم تنطلق من دبي

ويستعد معالي الدكتور ثاني الزيودي، وزير التغيير المناخي، للانضمام إلى مئات المشاركين وخوض أكبر رحلة للسيارات الكهربائية في العالم. والتي تمتد لمسافة 1000 كيلومتر بمشاركة 15 سيارة كهربائية للتشجيع على التحول إلى وسائل النقل الذكية والسيارات الكهربائية.

وستشهد دورة هذا العام انطلاق سباق إعادة الشحن العالمي الذي يسلط الضوء على مزايا إعادة الشحن عبر قوة الكبح للسيارات الكهربائية، ودورها في إحداث نقلة نوعية في قطاع السيارات. وسيشارك في السباق سيارات كهربائية لعدد من العلامات التجارية، والتي ستنطلق نحو قمة جبل جيس على ارتفاع 1934 متر (6345 قدم) لاكتشاف مقدار الطاقة التي يمكن توليدها في طريق العودة نزولاً عن قمة الجبل. ويهدف السباق إلى التعريف بآلية توليد الطاقة الكهربائية بالاستفادة من قوة الكبح للسيارة أثناء سيرها على طريق منحدر على سبيل المثال، حيث يمكن للسيارة الكهربائية استخدام قوة الكبح لعكس حركة المحرك وتوليد الطاقة التي من شأنها إعادة شحن بطاريات السيارة أثناء القيادة.

وستتضمن الفعالية أيضاً سباقاً كلاسيكياً للسيارات الكهربائية، والذي يشكل فرصة مشوقة مليئة بالأدرينالين تشجع على اعتماد هذا النوع من السيارات في الأجواء التنافسية.


أكبر رحلة للسيارات الكهربائية بالعالم تنطلق من دبي

بهذه المناسبة، قال بين بولِن، المؤسس الشريك والرئيس التنفيذي لدى Generation.e: "تعد الرحلة لهذا العام أكثر تشويقاً وحماساً من أي وقت مضى، حيث تستقطب السباقات والتحديات الأولى من نوعها في العالم مجموعة من أحدث السيارات الكهربائية وأكثرها تطوراً من أنحاء العالم إلى دولة الإمارات ضمن أجواء مفعمة بالحماس. وتشكل ’ EVRT دبي 2020‘ فرصة فريدة تستعرض شركات التصنيع من خلالها أحدث ابتكاراتها في مكان يرعى ويشجع على اعتماد السيارات الكهربائية وحلول التنقل الذكية في المنطقة. ونحن متحمسون جداً للكشف عن مزيد من التفاصيل حول هذه الرحلة التي نتوقع أن تكون الأكبر في العالم للسيارات الكهربائية!".

وأكدت شركتا ’هيونداي‘ و’ون موتو‘ للسيارات مشاركتهما ودعمهما للرحلة، واغتنام الفرصة لاستعراض تشكيلاتهما من السيارات الكهربائية واختبارها في رحلة استكشافية لدولة الإمارات على مدى ستة أيام في الفترة بين 25-30 مارس 2020.

ومن جانبه، قال بانغسون جيونغ، مدير العمليات لشركة ’هيونداي‘ في مقر الشرق الأوسط وأفريقيا: "نحن سعداء جداً بمشاركتنا في ’ EVRT دبي 2020‘ لاستعراض ’هيونداي كونا‘ و’هيونداي ايونيك‘ لأول مرة في المنطقة ضمن هذه الرحلة الفريدة للسيارات الكهربائية في دبي، ولا سيما في ظل سعي الشركة لترسيخ مكانتها الرائدة عالمياً في تصنيع السيارات الصديقة للبيئة. ونخطط حالياً لإنتاج تشكيلة من 21 طرازاً كهربائياً بالكامل، من بينها سيارات تعمل بالبطارية، وأخرى كهربائية هجينة، وسيارات يمكن إعادة شحنها، وسيارات كهربائية تعمل بخلايا الوقود. وتتيح لنا مشاركتنا في رحلة السيارات الكهربائية في دبي فرصة هامة يمكننا من خلالها تسليط الضوء على الجهود العالمية التي تبذلها ’هيونداي‘ في سبيل تعزيز التحول إلى وسائل نقل صديقة للبيئة في الشرق الأوسط".

وأضاف سليمان الزبن، مدير عام مؤسسة جمعة الماجد: "نحن فخورون بالشراكة التي تجمعنا مع ’هيونداي‘ منذ أكثر من ثلاثة عقود، وسعداء جداً للمشاركة في هذه المبادرة المتميزة، حيث إننا واثقون بأن ’EVRT دبي 2020‘ ستعزز من وعي العملاء في دولة الإمارات بمزايا السيارات الكهربائية وأسعارها المعقولة، وتشجع عدداً أكبر منهم على الاستثمار في السيارات الكهربائية عند شراء سيارتهم الجديدة التالية. ومع المحفزات الجذابة التي تقدمها دبي لمالكي السيارات الكهربائية، نتوقع أن تحظى السيارات الكهربائية بإمكانات كبيرة في السوق".

وتأتي نسخة هذا العام من رحلة ’ EVRT دبي 2020‘ من تنظيم Generation.e، الجهة الداعمة لتوجهات اعتماد السيارات الكهربائية وحلول التنقل الذكية حول العالم، والتي ستنطلق في 25 مارس 2020 من المدينة المستدامة في دبي. وتتمحور مهمة Generation.e حول إلهام الجميع على استخدام وسائل التنقل الأكثر ذكاءً وكفاءةً بهدف توفير مجتمعات أكثر اتصالاً واستدامةً