استدعاء تسلا بواسطة المحكمة مرة أخرى بسبب تغريدات إيلون ماسك

الملياردير على تويتر مشهور أنه حصل على تمويل مضمون لاستعادة شركة تسلا في عام 2018

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 26 يوليو 2022
استدعاء تسلا بواسطة المحكمة مرة أخرى بسبب تغريدات إيلون ماسك
مقالات ذات صلة
إيلون ماسك يسخر من NHTSA بعد استدعاء نصف مليون سيارة تسلا
إيلون ماسك يخسر معركة "التغريد" في المحكمة
إيلون ماسك يتراجع عن تخفيضات الوظائف في تسلا

كشفت شركة تسلا يوم الاثنين أنها ستدخل في نقاش تسوية أمرت به المحكمة مع المساهمين بعد دعوى قضائية تتعلق بتغريدة قديمة منذ 3 سنوات في عام 2018 قال فيها إيلون ماسك إنها يحاول التخطيط لجعل الشركة خاصة.

وقالت شركة تسلا في بيان رسمي لها: "أصدرت هيئة الأوراق المالية والبورصات مذكرات استدعاء إلى شركة تسلا فيما يتعلق ببيان إيلون ماسك الذي صرح به في السابق بأنه يفكر في جعل تسلا شركة خاصة".

وتابع بيان شركة تسلا: "تم حل التحقيق الخاص وإغلاقه بتسوية تم إبرامها مع لجنة الأوراق المالية والبورصات في سبتمبر 2018 وكما تم توضيحه في أبريل 2019 في تعديل، في 16 نوفمبر 2021 و 13 يونيو 2022، كما قامت لجنة الأوراق المالية والبورصات بإصدار مذكرات استدعاء لنا، من أجل السعي للحصول على معلومات حول عمليات الحوكمة لدينا فيما يتعلق بالامتثال لتسوية هيئة الأوراق المالية والبورصات وذلك بصيغتها المعدلة ".

في عام 2018، قام إيلون ماسك الرئيس التنفيذي لشركة تسلا بالتغريد كعادته بشكل سيء السمعة بأنه سيأخذ شركة تسلا كشركة خاصة وأنه تمكن من الحصول على "تمويل مضمون" مقابل 420 دولاراً للسهم الواحد ليحقق هدفه.

وكتب في تغريدة متابعة: "يمكن للمساهمين إما البيع بسعر 420 أو الاحتفاظ بأسهمم الخاصة".

على الرغم من تسوية الدعوى الأصلية في المحكمة بشرط أن يقوم ماسك بإظهار جميع التغريدات التي تذكر الشركة قبل نشرها لمحامي تسلا، كما تظهر وثائق يوم الاثنين أن تسلا قد تم استدعاؤها من قبل SEC مرة أخرى في 13 يونيو فيما يتعلق بالتغريدات.

من المقرر أن يتم تاريخ المحكمة على زووم في 3 أكتوبر، وهو نفس الشهر الذي سيواجه فيه ماسك تويتر في دعوى قضائية بسبب محاولته الفاشلة لشراء الشركة.

كما يقاضي تويتر إيلون ماسك نتيجة التراجع عن عرض الشراء للمنصة البالغ 44 مليار دولار على أمل أن تأمره المحكمة بإتمام عملية الاستحواذ على أي حال.

ولم يعلق ماسك علناً على الدعوى القضائية، لكنه لجأ إلى تويتر يوم الاثنين للتنديد بالشائعات القائلة بأن لديه علاقة غرامية بزوجة سيرجي برين، المؤسس المشارك لشركة جوجل، العام الماضي.

بغض النظر عن تصرفات إيلون ماسك الشخصية والمثيرة، إلا أنه يبدو أن شهر أكتوبر سيكون شهراً مزدحماً للغاية بالنسبة للملياردير ومليء بالمحاكمات التي يجب أن يقوم بالمثول أمامها.