استدعاء طرازات من جي ام سي وكاديلاك في السعودية

  • تاريخ النشر: الخميس، 12 نوفمبر 2020
استدعاء طرازات من جي ام سي وكاديلاك في السعودية
مقالات ذات صلة
صور XT4: النسخة الفارهة من شركة كاديلاك
هوندا سيفيك تتحول لنسخة تشبه بوغاتي فيرون
بالصور: أندر طرازات بوغاتي تجتمع في قصر فرنسي تاريخي

أعلنت وزارة التجارة والاستثمار في المملكة العربية السعودية عن استدعاء 124 سيارة من عدة طرازات مختلفة.

وكشفت وزارة التجارة والاستثمار بالمملكة أن الـ124 سيارة المستدعاة تشمل طرازات كاديلاك اسكاليد واسكاليد ESV وكذلك جي ام سي سييرا LED ويوكون ويوكون XL من موديل عام 2018.

استدعاء طرازات من جي ام سي وكاديلاك في السعودية

وشددت وزارة التجارة والاستثمار السعودية على أهمية التحقق من شمول الرقم التسلسلي للسيارة وذلك من خلال موقع Recalls.Sa.

استدعاء طرازات من جي ام سي وكاديلاك في السعودية

وأوضحت وزارة التجارة والاستثمار السعودية أن الاستدعاء جاء بسبب خلل في وحدة التحكم الإليكتروني في الفرامل والذي قد يضعف أداء مساعد الفرامل ويزيد المسافة التي تحتاجها السيارة حتى تتوقف وهو ما يزيد من احتماليه إمكانية وقوع الحوادث.

وطالبت الوزارة السعودية من مالكي هذه الأنواع ضرورة التواصل مع الوكلاء في المملكة والتنسيق معهم من أجل إجراء الإصلاحات اللازمة.

وأكدت الوزارة أن الإصلاحات ستتم مجاناً ودون أن يتحمل مالك السيارة أي رسوم. 

ولا يعد هذا هو الاستدعاء الوحيد الذي قامت به وزارة التجارة والاستثمار في المملكة إذ أنها قامت بإعلان استدعاءات عديدة لطراز نيسان أرمادا بسبب خلل في أحد أنظمة الأمان.

وكشفت وزارة التجارة والاستثمار السعودية أنها استدعت 1588 سيارة نيسان أرمادا موديلات عامي 2014 و2015.

وشددت الوزارة السعودية على أن يتم التحقق من شمول الرقم التسلسلي للسيارة من خلال مؤقت الاستدعاءات السعودي Recalls.Sa.

وكشفت الوزارة السعودية عن سبب الاستدعاء وهو وجود خلل في نافخ الوسادة الهوائية المواجهة لمقعد السائق.

وتخشى الوزارة السعودية أن يتسبب هذا الخلل في خروج شظايا معدنية حادة عند وقوع حادث وهو ما قد يتسبب في إصابات خطيرة.

ودعت وزارة التجارة كل مالكي هذا الطراز من التواصل مع الشركة لاستبدال نافخ الوسادة الهوائية في سيارات نيسان أرمادا 2014 و2015 مجاناً.

السعودية تتسلم أول سيارات هيدروجينية من هيونداي

ومن ناحية أخرى، كشفت شركة هيونداي موتور الكورية الجنوبية الرائدة في مجال صناعة السيارات عن تصدير أولى مركباتها الكهربائية التي تعمل بوقود الخلايات الهيدروجينية إلى المملكة العربية السعودية.

وأعلنت هيونداي عن تصديرها لسيارة "نيكسو" وحافلة "إليكسيتي" اللتين تعملان بوقود الخلايا الهيدروجينية إلى المملكة العربية السعودية لتفتتح بها هذا المجال مع المملكة.  

ومن جانبها، أوضحت أرامكو السعودية عن استلامها للمركبات وذلك ضمن مذكرة تفاهم بينها وبين هيونداي.

وكان أرامكو قد وقعت مذكرة تفاهم مع هيونداي في منتصف عام 2019 وذلك رغبةً منها في توسيع توريد السيارات الكهربائية العاملة بوقود الخلايا الهيدروجينية في السعودية.

ويتوقع أن يتم استخدام سيارات نيكسو وإليكسيتي في مشاريع اختبارية مختلفة في السعودية.

ومن المعروف أن مدى حافلة إلكسيتي الكهربائية يصل إلى 430 كيلومتر تقريباً مع كل شحنة وهو ما سيفيد أرامكو في تحركاتها.

وأكدت شركة هيونداي أنها لن تتوقف عن التعاون مع السعودية عند هذا الأمر ولكن توريد مركبتي نيكسو وإليكسيتي ماهي إلى بداية حملة توسيع عمليات توريد السيارات الهيدروجينية والسيارات الصديقة للبيئة إلى السعودية وكذلك منطقة الشرق الأوسط بشكل عام.

واردات المركبات إلى السعودية في أقل مستوى من 2015

وفي سياق غير متصل، كشفت سجلات المملكة العربية السعودية عن انخفاضاً كبيراً في نسبة واردات المركبات من السيارات والطائرات والسفن منذ شهر يوليو الماضي.

وذكر موقع "المربع.نت" أن واردات المركبات من السيارات والطائرات والسفن في المملكة هبطت إلى 64% مما كانت عليه قبل شهر يوليو من عام 2020 بقيمة بلغت 3.9 مليار ريال سعودي.

وبرغم أن السوق يتوقع أنه استعاد عافيته بشكل قليل خلال شهرين أغسطس وسبتمبر الماضيين إلا أن البيانات الرسمية لم تتوفر حتى الآن.

أقل مستوى واردات منذ عام 2015 

ويعد هذا الانخفاض هو الأكبر في وارادت المركبات التي يتم تسجيلها في المملكة منذ عام 2015.

ويأتي ذلك بعد الفترة التي شهدت ارتفاعاً بنسبة 100% في مبيعات سوق السيارات السعودي وذلك قبل زيادة الضريبة إلى 15% لمواجهة الآثار الاقتصادية لفيروس كورونا.

ارتفاع مؤقت قبل احتساب الضريبة

وكما كان متوقعاً فإن هذا الارتفاع كان محاولة من قطاع الشراء للاستفادة من أسعار السيارات القديمة قبل ارتفاع الأسعار وهو ما ساهم في هذا الانخفاض الكبير بعد تطبيق الضريبة.