اشتعال النيران في هيونداي كونا EV في ساحة انتظار تحت الأرض في كيبيك

على عكس العديد من حرائق المركبات الكهربائية الأخرى، فإن هذا الحريق لم يدمر السيارة بشكل يصعب التعرف عليه

  • تاريخ النشر: الخميس، 08 سبتمبر 2022
اشتعال النيران في هيونداي كونا EV في ساحة انتظار تحت الأرض في كيبيك

استدعت شركة هيونداي حوالي 77000 سيارة من طراز كونا موديل عام 2020 بسبب خطر اشتعال النيران فيها من حزم البطاريات المعيبة، وعلى الرغم من أنها أصلحت جميع المركبات التي يحتمل أن تكون بها مشاكل، إلا أن الحرائق لم تختف تماماً.

انتشرت أخبار عن اشتعال النيران في سيارة هيونداي كونا كهربائية أخرى بينما كانت متوقفة في موقف للسيارات تحت الأرض في مدينة كيبيك، في كندا.

رد رجال الإطفاء على المكالمة وأسرعوا إلى مكان الحريق، لكنهم قالوا إنهم اضطروا أولاً إلى تهوية الجزء الموجود تحت الأرض من المبنى من أجل الوصول إلى السيارة من أجل إخراجها من المرآب.

بعد ذلك تمكن رجال الإطفاء من السيطرة على الحريق بسرعة، حيث أشاروا إلى أن البطارية هي السبب، كما صرح رجال الإطفاء أنه على الرغم من إن حزمة البطارية كانت مصدر الحريق، إلا إن هذه السيارة هيونداي كونا الكهربائية Kona بالذات لم يكن لديها ضرر كبير، حيث كانت الخسائر أقل بكثير مقارنة بالسيارات الكهربائية الآخرى التي اشتعلت فيها الحرائق وتدمرت السيارات بالكامل.

لحسن الحظ أيضاً أن السيارة الكهربائية كانت متوقفة تحت رشاش لنظام إخماد الحرائق في حالات الطوارئ، وعلى الرغم من أن حزمة البطارية (مصدر الحريق) كانت تحت السيارة حيث لم يكن بإمكان الماء الوصول إليها تماماً، فمن المحتمل أنها لعبت دوراً في احتواء الحريق ومنع انتشاره إلى السيارات الأخرى المتوقفة في الجوار وتقليل الآثار السلبية على السيارة المحترقة.

لم يُذكر في أي من التقارير التي كشفت عنها الشرطة ورجال الإطفاء عما إذا كان قد تم توصيل السيارة وشحنها عند بدء الحريق أم لا.

تم الإبلاغ عن الحريق في حوالي الساعة 4 صباحاً وقرر رجال الإطفاء إخلاء المبنى المكون من 8 طوابق بالكامل للتأكد من سلامة الجميع، على الرغم من احتواء الحريق وعدم ظهور ألسنة اللهب من الخارج، إلا أن الدخان دخل على ما يبدو إلى قنوات التهوية بالمبنى، مما شكل مخاطر صحية وجعل الإخلاء ضرورياً.

بعد الانتهاء من السيطرة على الحريق قام رجال الإطفاء بإعطاء الجميع الضوء الأخضر من أجل العودة إلى منازلهم بعد ساعتين من عملية السيطرة على الحريق حتى تمكنوا من إنقاذ الموقف.

وبحسب ما ورد لم يتسبب الحريق في أي ضرر للمبنى أو أي من السيارات الأخرى المتوقفة هناك في ذلك الوقت.

يذكر أن الحكومة الكورية قد أعلنت عن قيام 7 شركات كورية باستدعاء سياراتها والتي وصل عددها إلى 222138  من 14 طراز منها سيارات تابعة لشركة هيونداي بسبب مخاطر الحريق أيضاً لكن في طرازات أخرى منها سنتافي الرياضية، والتي يبدو أنها مشكلة كبيرة تحتاج من الشركة المصنعة أخذها بعين الاعتبار.

اشتعال النيران في هيونداي كونا EV في ساحة انتظار تحت الأرض في كيبيك