بي إم دبليو تكتب تاريخًا خاصًا في 2020

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 08 ديسمبر 2020
بي إم دبليو تكتب تاريخًا خاصًا في 2020
مقالات ذات صلة
وكيل BMW في السعودية يحكي كيف اختياره كممثل للشركة العريقة في المملكة
إنكاس تحول سيارة بي إم دبليو لمدرعة ضد الهجمات الإرهابية
بي ام دبليو تعلن مصير الشبك الأمامي الكبير والمثير للجدل

بدأ العد التنازلي لنهاية العام الجاري 2020 الذي شهد العديد من الأحداث أبرزها انتشار فيروس كورونا المستجد كوفيد 19 حول العالم وتوقف الحياة بشكل شبه كلي.

وخلال العام المنقضي 2020، وبالرغم من انتشار الفيروس اللعين، إلا أن الشركة الألمانية العريقة لصناعة السيارات بي إم دبليو قامت بالعديد من الخطوات الهامة، وتألقت على صعيد إصدارات مختلف الطرازات سواء الاختبارية المستقبلية منها أو الإنتاجية، وكشفت عن العديد من الطرازات للأعوام القادمة.

وخلال السطور القليلة التالية عزيزي القارئ سنستعرض أبرز المشاهد التي مرت عليها الشركة الألمانية الرائدة في صناعة السيارات.

بدلة طائرة من بي إم دبليو تحلق بسرعة هائلة

أثمر التعاون بين شركة بي إم دبليو الألمانية وDesignWorks عن ابتكار بدلة طائرة كهربائية يمكنها التحليق بسرعات كبيرة وهو ما أثار اهتمام الكثيرين من عشاق المغامرة والطيران.

وصممت البدلة المجنحة الكهربائية التي تم تصميمها بعمل مشترك بين بي إم دبليو وDesignWorks بوجود دفاعتين تم صنعهما من ألياف الكربون وتتصل كل منهما بمحرك كهربائي قوته 10 حصان.

وتستطيع كل دفاعة من الاثنين الموجودين في البدلة الطائرة من الدوران بسرعة 25 ألف دورة في الدقيقة وتستطيع العمل لـ5 دقائق.

وتعمل الدفاعة الموجودة في البدلة الطائرة من خلال بطارية توجد في مقدمة البدلة على مستوى الصدر وتمدها بالطاقة.

واستغرق تطوير هذه البدلة الطائرة حوالي ثلاثة سنوات وقام بالمساهمة في تصميمها وتطويرها لاعب القفز بالمظلات النمساوي بيتر سالزمان.

صداقة جديدة بين البيئة وبي إم دبليو بطراز IX

كشف عملاق صناعة السيارات الألماني العريق بي إم دبليو عن أحدث نسخة من طراز I NEXT، وهذه المرة ليست اختبارية، ولكن بنسخة إنتاجية ستعرف في الأسواق باسم بي إم دبليو IX.

وتعتمد السيارة الجديدة من بي إم دبليو في توليد الحركة على محرك كهربائي بالكامل، لتعلن عن صفقة جديدة مع البيئة للحفاظ عليها من الانبعاثات الكربونية الضارة.

كما زود طرازIX  بتقنيات جديدة كليًا وإمكانيات مذهلة في استقابل وعالجة بيانات ومعلومات السيارة بسرعة فائقة وبإيجابية.

يأتي طراز بي إم دبليو IX بمحركين لتستطيع السيارة توليد قوة إجمالية تصل إلى 500 حصان كاملة، مع قدرة على التسارع من السكون وحتى 100 كيلو متر في الساعة في غضون 5 ثوان فقط.

وزود طراز بي إم دبليو IX ببطارية قوية بسعة تصل إلى 100 كيلو وات في الساعة، لتستطيع السيارة السير لمسافة تصل إلى 480 كيلو متر في الشحنة الواحدة الكاملة للبطارية وفقًا لمعدل FTP 75، وحوالي 600 كيلو متر وفقًا لمعدل WLTP.

الفئة الرابعة من بي إم دبليو

خلال العام الجاري، كشفت الشركة الألمانية العريقة لصناعة السيارات بي إم دبليو عن ثلاث سيارات من الفئة الرابعة الفاخرة، وهم "420 و430 و440".

وخلال السطور القليلة التالية سنستعرض أبرز سمات الفئة الرابعة الفارهة من الشركة الألمانية بي إم دبليو.

مواصفات نسخة بى إم دبليو 420

زودت نسخة 420 بمحرك مكون من 4 أسطوانات تصل سعته إلى 2.0 لتر 4 سيلندر، بدعم خاص من شاحن توربيني لتستطيع السيارة توليد قوة تصل إلى 184 حصان وعزم دوران يصل إلى 300 نيوتن متر.

ويتصل هذا المحرك بناقل سرعة أوتوماتيكي مكون من 8 سرعات يوصل القوة للعجلات الخلفية، مع معدل تسارع من السكون وحتى 100 كيلو متر في الساعة في غضون 5.8  ثانية فقط.

مواصفات نسخة بى إم دبليو 430

زودت نسخة بي إم دبليو 430 بمحرك مكون من 4 أسطوانت وبسعة تصل إلى 2.0 لتر بدعم من شاحن توربيني قوي، لتستطيع السيارة توليد قوة تصل إلى 258 حصان، مع عزم دوران يصل إلى 400 نيوتن متر.

مواصفات نسخة بى إم دبليو 440

زودت نسخة 440 بمحرك مكون من 4 أسطوانات، وبسعة تصل إلى 2.0 لتر، مع دعم مذهل من شاحن توربيني قوي لتستطيع السيارة توليد قوة هائلة تصل إلى 374 حصان كاملة، مع عزم دوران يصل إلى 500 نيوتن متر.

ويتصل هذا المحرك بناقل سرعة أوتوماتيكي مكون من 8 سرعات يوصل القوة للعجلات الأربعة بنظام X-Drive، مع معدل تسارع من السكون وحتى 100 كيلو متر في الساعة في غضون 4.5  ثانية فقط.

ظهور بي ام دبليو X5 2022 فيس ليفت

شهد عام 2020 ظهور خاص لطراز بي ام دبليو X5 2022 فيس ليفت، ويظهر من النسخة التي يتم اختبارها من X5 فيس ليفت 2022 خلال توصيلها إلى المركز التقني لبي ام دبليو في مدينة ميونيخ أن المصدات الأمامية والخلفية تظهر بشكل مختلف عن الطراز الحالي.

ومن المعروف أن طراز X5 من بي ام دبليو والذي سيشهد تحديثات منتصف العمر خلال عام 2022 يستمد قوته من محرك هجين.

ويتوقع أن تظهر تصميمات جديدة للجنوط مع إطلاق بي ام دبليو لطرازX5  فيس ليفت لعام 2022، فيما تحصل السيارة كذلك على شاشة لمس جديدة بمقاس 10.25 بوصة خاصة بنظام المعلومات الترفيهية.

سيارة BMW حديث السوشيال ميديا

أثارت جدلًا واسعًا خلال الشهور الماضية وانتشرت صورها على مختلف مواقع التواصل الاجتماعي، وتسائل الكثير من رواد ومستخدمي مواقع وتطبيقات السوشيال ميديا عنها.

نتحدث عن إحدى طرازات الشركة الألمانية العريقة لصناعة السيارات بي إم دبليو، التي تم تعديلها بشكل مميز للغاية لتخطف الأنظار خلال الساعات الماضية من جميع الطرازات الأصلية والمعدلة، سواء من الصانع الألماني أو من غيره.

جاء تعديل هذه السيارة بتعاون مثمر بين العملاق الألماني بي إم دبليو وشركة "ديزاين وركس" لطراز سيعرف باسم "INEXT" وفقًا لتقارير صحفية عالمية.

وظهرت السيارة بعد هذا التعديل المذهل لتكون قادرة على اجتياز الطرق الوعرة والمستحيلة بسلاسة، مع إمكانية التخييم بداخلها، بفضل الصندوق الضخم الذي أضيف للسيارة بتصميم انسيابي غير عادي.

المكوك الفضائي! النسخة الاختبارية فيجن  M

خلال العام الجاري 2020، كشفت الشركة الألمانية العريقة لصناعة السيارات الفارهة بي إم دبليو عن أحدث نسخة اختبارية من فيجن M (Vision M Next)، التي عكست خطة الشركة الألمانية للسنوات القادمة من مستقبل صناعة السيارات داخل مصانعها، والتي يتوقع أن تحكمها الطرازات التي تعتمد على تكنولوجيا القيادة الذاتية.

ويعتمد الطراز المستقبلي من بي إم دبليو على نظام هجين قابل للشحن، والذي يتكون من محرك 4 سلندر مع محرك كهربائي قوي لتستطيع السيارة توليد قوة هائلة تصل إلى 592 حصان، ويتصل بنظام دفع رباعي للإطارات.

وبفضل هذا النظام الهجين، تستطيع السيارة الانطلاق من السكون وحتى 100 كيلو متر في الساعة في غضون 3 ثوان فقط، مع سرعة قصوى تصل إلى 300 كيلو متر في الساعة.

كما يعتمد المحرك الكهربائي في طراز فيجن إم  على بطارية جيدة، تدفع السيارة للسير لمسافة 100 كيلو متر في الشحنة الواحدة الكاملة للبطارية.

وتأتي السيارة المستقبلية من بي إم دبليو بنوعين من أنظمة القيادة، الأول يعرف باسم هو EASE الذي يطلق العنان لتكنولوجيا القيادة الذاتية، والثاني سيعرف باسم BOOST والذي يسمح للسائق بالاستمتاع بتجربة قيادة السيارة فيجن إم بنفسه، مع تكنولوجيا فتح الأبواب أوتوماتيكيًا فور اقتراب مالكها منها.

بي إم دبليو M3 وM4

منحت بي إم دبليو الجيل الجديد من M3 وM4 تصميم رياضي بملامح جريئة من خلال الشبك الأمامي الضخم الذي يحتل المنطقة من غطاء المحرك حتى قاع المصد.

ويعكس التصميم الخارجي لـM3 وM4 تمسك بي إم دبليو بالشبك الأمامي الكبير لسيارتها على الرغم مما أثير من انتقادات حول هذا الأمر في موديلات الفئة الرابعة من إنتاجها.

كما أمدت بي إم دبليو السيارتين بسقف من ألياف الكربون لتخفيف الوزن مع جنوط بمقاس 18 بوصة في الأمام و19 بوصة في الخلف، كما عمل الصانع الألماني على منح السيارتين حجم أكبر مقارنة بالموديلات السابقة.

بي ام دبليو X7

صور تجسسية أخرى ظهرت من داخل جدران الشركة الألمانية وخطفت أنظار العالم لطراز بي ام دبليو X7، وظهرت سيارة بي إم دبليو X7 طراز عام 2022 فيس ليفت الجديدة على ظهر مقطورة خلال نقلها مع تمويهات على واجهتها الأمامية والخلفية.

وتقوم شركة بي إم دبليو بتحديثات التصميم الخارجي لتشكيلة سيارتها من فئة SUV بالكامل وذلك بداية من X1 وحتى X7.

وينتظر أن تحصل X7 موديل 2022 فيس ليفت على هيكل أمامي جديد ولكن دون تغيير الشبك الأمامي الضخم.

بي إم دبليو الفئة السابعة

كشف العملاق الألماني عن بي إم دبليو الفئة السابعة التي حصلت على العديد من المميزات، ولكن الحديث الأبرز كان على 3 خصائص مختلفة رائعة سنستعرضهم خلال السطور التالية.

مفتاح خاص جدًا:

مزود بشاشة تعمل بتكنولوجيا اللمس، ولا يقتصر دوره على فتح وغلق السيارة، بل يستعرض بيانات السيارة، أبرزها الوقود المتبقي في خزان البنزين، مع تحديد موعد تشغيل التكييف قبل الدخول إلى القمرة الداخلية.

والأهم أن يتحكم في السيارة عن بعد، حيث يمكن دخول أو خروج السيارة من مواقف الركن الضيقة من دون الدخول اليها.

معطر خاص من بي إم دبليو:

أضافت بي إم دبليو نظام تعطير مدمج بالمكيف، يتيح إمكانية إضافة عطرك المفضل بداخله كي تنتشر هذه الرائحة في أرجاء القمرة الداخلية.

مقاعد صحية فارهة:

وكأنك دخلت إلى منتجع صحي خاص بك، حيث أضافت بي إم دبليو خصائص التدليك والتهوية، ويمكن تعديل المقاعد في 20 اتجاه مختلف، كما تحافظ على صحتك الجسدية مع دعم للعمود الفقري عبر تعديلات بـ 4 اتجاهات.

طراز غران كوبيه من بي إم دبليو

جاءت إطلالة طراز غران كوبيه من بي إم دبليو في منتصف العام الذي يلفظ أنفاسه الأخيرة، حيث كشفت الشركة الألمانية عن الطراز الجديد من الفئة الثانية الذي يعرف باسم "غران كوبيه" والذي كان أحد موديلات الشركة للعام الجارى 2020.

وكشفت بعض التقارير الصحفية العالمية المتخصصة في أخبار عالم السيارات أن إصدار النسخ الجديدة من غران كوبيه يأتي بهدف تعزيز المنافسة في أسواق السيارات التي لا يتوفر فيها النسخة السيدان من الفئة الأولى، التي تباع في عدد قليل من الأسواق.

كما كشفت التقارير أن المنافس الأول للفئة الثانية "غران كوبيه" 2020 سيكون طراز CLA 35 الذي يصدر من خطوط إنتاج العملاق الألماني الآخر مرسيدس، إلى جانب طراز S3 الذي يصدر من مصانع الشركة العريقة أودي.