تقرير: ماسك طرد فريق الشحن الفائق في نوبة غضب عارمة

  • تاريخ النشر: منذ 3 أيام
تقرير: ماسك طرد فريق الشحن الفائق في نوبة غضب عارمة

ليس هناك شك في أنها كانت بمثابة صدمة عندما قامت شركة تسلا بطرد كل فريق الشاحن الفائق الخاص بها في أبريل.

من الواضح أن شركة صناعة السيارات الكهربائية لن تشهد عامًا مليئًا بالإنجازات والأرباح الوفيرة، لكن هذه الخطوة بدت متطرفة للغاية.

الآن، يقول تقرير جديد أن الرئيس التنفيذي إيلون ماسك اتخذ القرار لأنه شعر أن التخفيضات التي خططت لها رئيسة قسم Supercharger ريبيكا تينوتشي لم تكن كبيرة بما يكفي.

خلال الاجتماع المشار إليه في تقرير لرويترز، بدت تينوتشي واثقًة من أن "ماسك" سيؤيد خطتها، والتي تضمنت خفض عدد أعضاء الفريق بنسبة 15 إلى 20 بالمائة.

وعلى عكس توقعاتها، تشير المصادر إلى أن ماسك لم يدعم اقتراحها، مما أدى إلى إقالتها مع فريقها الذي يضم أكثر من 500 عضو. ونتيجة لذلك، تواجه تسلا الآن تداعيات هذه القرارات.

وفقًا لرويترز، قامت مصادر متعددة مطلعة على الوضع بتفصيل الاجتماع، بعد أن سمعت عنه من مديري قسم Supercharger.

بكل بساطة، لا توجد طريقة واضحة لمعرفة بالضبط كيف سارت الأمور، لكن لا شيء منها يبدو جيدًا.

أشارت رسالة من مدير التوريد العالمي لشركة تسلا إلى أنه يجب على مقاولي وموردي قسم الشحن الفائق Supercharger "الرجاء الاستمرار في العمل على أي مشاريع بناء تم منحها حديثًا" وإيقاف شراء المواد.

واعترفت الرسالة بالصعوبات التي تفرضها هذه التغييرات، وأضافت: "أتفهم أن فترة التغيير هذه قد تكون صعبة، وأن الصبر ليس سهلاً عند الحديث عن المال والإيرادات".

تقرير: ماسك طرد فريق الشحن الفائق في نوبة غضب عارمة

وقد وعد ماسك منذ ذلك الحين بإنفاق 500 مليون دولار على الشبكة هذا العام.

بالطبع، لإنجاز العمل المصاحب لمثل هذه الفاتورة الكبيرة، يجب أن يكون لدى "ماسك" طاقم عمل. ولتحقيق هذه الغاية، يبدو كما لو أنه وتسلا قد تراجعا بالفعل ويحاولان إعادة بعض الموظفين.

لن يكون مدى نجاح هذا الجهد واضحًا على الفور. ما هو واضح هو أن تسلا في خضم تحول واسع النطاق.

بعد واحدة من أسوأ فتراته على الإطلاق، يبدو "ماسك" عازمًا على الفوز في لعبة سيارة الأجرة الآلية.

لقد تم الاعتراف علنًا بأن تسلا ستخفض حوالي 10 بالمائة من قوتها العاملة على مستوى العالم وبدأت مبادرات جديدة تهدف إلى زيادة النتيجة النهائية.

تابعونا على قناتنا على واتس آب لآخر أخبار عالم السيارات