تيسلا تستعد لتقديم أحد أكثر سيارات العالم قيمة

  • تاريخ النشر: الجمعة، 25 سبتمبر 2020
تيسلا تستعد لتقديم أحد أكثر سيارات العالم قيمة
مقالات ذات صلة
تيسلا موديل 3 2021 بمميزات جديدة وتعديلات في التصميم
تيسلا موديل إس بلايد قوتها أكثر من 1000 حصان
خلل سيارات تيسلا يوقفها أمام برجر كينج تلقائياً

أعلن إيلون ماسك المدير التنفيذي لشركة تيسلا الأمريكية الشهيرة في مجال صناعة السيارات الكهربائية عن اعتزام الشركة إنتاج طراز جديد بسعر اقتصادي للغاية.

وكشف ماسك أن تيسلا تعمل على صناعة سيارة كهربائية بسعر 25 ألف دولار فقط أي ما يوازي تقريبا 94 ألف ريال سعودي.

وتدرس تيسلا استخدام نوع جديد من البطاريات الكهربائية الجديدة التي ستؤدي لانخفاض تكلفة إنتاجهم بحوالي النصف.

سيارة تيسلا الجديدة ذاتية بالكامل 

كما ألمح إيلون ماسك إلى أن السيارة ستكون ذاتية بالكامل وهو ما يعني أنها ستكون كهربائية بتكلفة منخفضة وببطاريات جديدة وتقنيات القيادة الذاتية الشهيرة للشركة الأميركية وهو ما يجعلها قد تكون السيارة الاقتصادية الأكثر قيمة على الإطلاق.

وكان ماسك قد أصدر تصريحات مشابهة عن اقتراب تطوير تقنية القيادة الذاتية بالكامل سابقاً ولكن الشركة لم تقدم على أرض الواقع أو تعلن عن ما يدل على اقتراب ذلك من الظهور في الأسواق.

ويتوقع خبراء السيارات أنه من الممكن أن تصل سيارات القيادة الذاتية بالكامل إلى الأسواق خلال السنوات الثلاثة المقبلة وهو ما تعمل عليه تيسلا حالياً.

حلم الـ20 مليون سيارة سنوياً

وتطمح تيسلا إلى زيادة إنتاجيتها السنوية إلى 20 مليون سيارة كل عام ولكن ذلك لن يحدث قريباً بل على المدى البعيد.

وأثار خبراء السيارات الشكوك حول قدرة تيسلا على القيام بذلك خاصة وأن إجمالي إنتاج السيارات في العالم بشكل عام بلغ 92 مليون سيارة في عام 2019.

فهل تتمكن تيسلا من صناعة أكثر ما يزيد على 20% من الإنتاج العام في عالم السيارات سونياً وتتمكن من بيعه بشكل كامل؟ ذلك ما يشكك فيه المحللون ولكن الشركة الكهربائية الأمريكية اعتادت على تحويل المستحيل إلى واقع وذك من خلال الشهرة الكبيرة التي حققتها وارتفاع قيمتها بشكل خيالي خلال فترة وجيزة وعدم تأثير جائحة كورونا التي كانت بمثابة ضربة قاضية لبعض شركات السيارات على أرباحها وإنتاجها.

حلم طائرة تيسلا الكهربائية

ولا تتوقف أحلام تيسلا عند ذلك، ولكن يعمل إيلون ماسك الرئيس التنفيذي لشركة تيسلا بكل جدية كذلك من أجل تحويل حلم الطائرات الكهربائية إلى حقيقة خلال السنوات المقبلة.

وذكر موقع "Aitnews" أن إيلون ماسك يتوقع نجاح تيسلا في تقديم أول طائرة كهربائية خلال السنوات الخمسة المقبلة مع نجاح الشركة في تطوير البطاريات لتولد طاقة أكبر.

وأشار ماسك إلى أن تيسلا المتخصصة في مجال صناعة السيارات الكهربائية ستكون قادرة على إنتاج كميات كبيرة من البطاريات بطاقة أكبر تصل إلى 50% إضافية خلال السنوات القليلة المقبلة وهو ما قد يؤدي إلى إمكانية وجود طائرات كهربائية على أرض الواقع.

وكان ماسك قد نشر تغريدة على حسابه الرسمي بموقع "تويتر" يتحدث فيها عن أن فكرة إنتاج بطارية بكثافة طاقة قدرها 400 وات/كجم بأعداد كبيرة ليس مجرد حلم ولكن يمكن تحقيقه في خلال فترة زمنية تتراوح ما بين 3 إلى 4 سنوات.

ويتحدث الخبراء عن كثافة البطاريات التي تتسخدم الآن في سيارات موديل 3 من تيسلا تبلغ 260 وات/كجم وذلك يعني أن البطارية قفزت بنسبة 50% عن كثافة الطاقة الحالية وذلك أمر أساسي لتحقيق مدى سير أطول.

وكان ماسك قد ذكر خلال تصريحاته في عام 2019 إنه للتفكير في إمكانية تحليق طائرة بمحرك كهربائي يجب أن تتحسن كثافة طاقة البطارية إلى حوالي 400 واط/كجم وهو ما يمكن الوصول إليه بالعمل خلال السنوات الخمسة المقبلة.

وسبق لتيسلا أن عرضت صوراً تلمح من خلالها إلى تقنيات حديثة تزيد من كثافة طاقة البطاريات وتطيل عمرها إلى درجة كبيرة وهو ما يعتبر خطوة في مجال تصنيع أول الطائرات الكهربائية أيضاً.

كما تعمل تيسلا بالتعاون مع شركة صينية من أجل إدخال البطارية الجديدة والتي تجمع بين التكلفة المنخفضة والعمر الطويل مع استخدامها في موديل 3 في الصين خلال ما تبقى من عام 2020 أو في بداية عام 2021.

وتجمع البطارية كذلك بين ميزة المدى الطويل والاستخدام الذي يدوم لحوالي مليون ميل وهو ما سيجعل حلم الطائرات الكهربائية قليلة التكلفة مقارنة بالطائرات العادية التي تستخدم الوقود ممكناً.

ومن المفترض أن تتحدث تيسلا بشكل أكبر عن تطويرها لبطارياتها في اليوم الخاص بالبطارية في اجتماع سنوي للمساهمين يوم 22 من شهر سبتمبر المقبل.