خطة فولفو لتوطيد صداقتها مع البيئة

  • تاريخ النشر: الخميس، 16 يوليو 2020
خطة فولفو لتوطيد صداقتها مع البيئة
مقالات ذات صلة
أول صور رسمية لسيارة جيلي KX11 الكروس أوفر الجديدة كلياً
جيلي تدخل موسوعة غينيس بسبب أكبر لوحة عملاقة بسياراتها
فولفو تحقق نجاحاً في النصف الثاني من 2020

كشفت المجموعة السويدية العريقة لصناعة السيارات الفاخرة "فولفو" عن خطة مدروسة بعناية، تهدف إلى خفض نسبة الانبعاثات الكربونية في مختلف طرازتها بنسبة تصل إلى 40%، وذلك في الفترة بين عامي 2018 و2025.

وتأتي هذه الخطة في ظل خطوات متلاحقة من جانب المجموعة السويدية لكي تصبح إحدى الشركات التي لا تسبب ضرراً للبيئة وذلك بحلول العام 2040.

وتعتمد الخطة على بنود اتفاقية باريس الشهيرة للتغير المناخي، التي تمت خلال عام 2015 وتدور الشروط والقواعد فيها حول إمكانية إيقاف ظاهرة الاحتباس الحراري عند 1.5 درجة مئوية فوق مستويات ما قبل الثورة الصناعية.

وتعتبر الخطوة الأبرز داخل جدران فولفو هي زيادة خطوط إنتاج الطرازات الكهربائية الصديقة للبيئة، إلى جانب بعض الخطوات الأخرى على صعيد عمليات الصناعة عن طريق إعادة التدوير واستخدام المواد.

وكانت المجموعة السويدية قد أعلنت في وقت سابق أنها تسعى لأن تكون نصف نسبة مبيعاتها من السيارات الكهربائية وذلك خلال العام 2025، وأكدت أن هذه الخطة في غاية الأهمية.

وفي المستقبل القريب، ستبدأ فولفو بخفض نسبة الانبعاثات الكربونية لتصل إلى 25%، إلى جانب استخدام 25% من المواد البلاستيكية المعاد تدويره في صناعة الطرازات الجديدة.

وقد أعلنت المجموعة السويدية لصناعة السيارات الفاخرة "فولفو" عن إطلاق سراح الطراز الجديد الذي وصفته الشركة كأفضل سيارة كهربائية من حيث عوامل الأمن والسلامة.

وسيعرف طراز فولفوالكهربائي الجديد باسم XC40 Recharge، والذي تم تدشينه رسمياً خلال حفل كبير من تنظيم الشركة السويدية.

وكشفت فولفوعن إمكانيات محرك السيارة XC40 Recharge، وأكدت أنه يستطيع قطع مسافة كبيرة تصل إلى 249 ميل في الشحنة الواحدة للبطارية، التي يمكن شحنها بنسبة تصل إلى 80% من قوتها خلال 40 دقيقة فقط.

كما كشفت الشركة السويدية عن بعض الخصائص التكنولوجية في السيارة XC40 Recharge، أبرزها نظام جوجل أسيست الذكي، ونظام خرائط جوجل، ومتجر جوجل بلاي الإلكتروني.

الجدير بالذكر أن فولفو قد سبق لها وطرحت الطراز الكهربائي الأول بالكامل، والذي عرف باسم لطراز  C30 Drive Electric، وحقق نجاح مبهر على صعيد المبيعات.