رصد بي ام دبليو X8 أثناء اختبارها

  • تاريخ النشر: السبت، 10 أكتوبر 2020
رصد بي ام دبليو X8 أثناء اختبارها
مقالات ذات صلة
لمبرجيني هوراكان STO خارقة بقوة 640 حصان
مرسيدس إس كلاس مايباخ 2021 الأكثر فخامة
كاديلاك اسكاليد 2021 تخرج من المصنع بجنوط حديدة تثير التساؤلات

نجحت العدسات في التقاط صور تجسسية جددية لسيارة بي إم دبليو X8 القادمة والتي تحول اسمها إلى XM وتعد الأضخم في فئة الـSUV متعددة الاستخدامات من صناعة الشركة الألمانية.

ويظهر من الصور أن سيارة X8 ستكون مختلفة عن طرازي X4 وX6 وذلك من خلال عدم وجود السقف المائل الذي يعطي السيارة مظهر الكوبيه.

رصد بي ام دبليو X8 أثناء اختبارهاوتختبر بي إم دبليو سيارة X8 بتمويهات كثيفة وخاصة في الهيكل الخلفي من السيارة رغبة من الشركة في الحفاظ بأكبر صورة ممكنة على سرية شكل السيارة والتطوير الذي يجري عليها.

ويتوقع أن تضع بي إم دبليو في سيارة X8 محرك مكون من 6 سلندر وذلك بالتوازي مع محرك كهربائي آخر وهو ما يجعل السيارة تنطلق بقوة إجمالية تصل إلى 394 حصان.

رصد بي ام دبليو X8 أثناء اختبارهاوتتحدث التقارير عن تطوير الصانع الألماني لنسخة X8 M والتي ستكون الأعلى أداءً بمحرك V8 سعة 4.4 لتر تيربو مزدوج مع محرك كهربائي وهو ما يقدم قوة إجمالية قدرها 750 حصان.

رصد بي ام دبليو X8 أثناء اختبارهاوينتظر أن تنطلق بي إم دبليو X8 في نهاية عام 2021 على أن تكون موديل لسنة 2022.

وربما تقرر بي إم دبليو أن تقدم نسخة اختبارية ممهدة لهذه السيارة خلال الفترة المقبلة قبل أن تطلق النسخة الرسمية في 2022.

تغييرات تخص X8 الجديدة 

الجدير بالذكر أن هناك تقارير تسربت من شركة بي إم دبليو الألمانية تتحدث عن تغييرات تخص سيارة X8 الجديدة التي تنتمي إلى فئة الطرازات متعددة الاستخدامات SUV.

وقررت بي إم دبليو أن تعيد تسمية طراز X8 وتطلق عليه اسم XM وستكون هذه السيارة هي أعلى طرازات الدفع الرباعي أداءً في الشركة الالمانية، مع الطراز الهجين المعروف سابقاً باسم M45e والتي تعمل بمحرك كهربائي واثنين آخرين مختلفين بالوقود.

وتشير التوقعات إلى أن إنتاج هذه السيارة قد يبدأ في شهر يوليو من عام 2022.

وظهرت صور تجسسية لسيارة XM الجديدة خلال اختباراتها مع وضع شركة بي إم دبليو لتمويهات على جسدها بشكل كامل.

بي ام دبليو تدفع 18 مليون دولار لتسوية اتهامات أمريكية

الجدير بالذكر أن شركة بي إم دبليو الألمانية تعمل على تسوية التهم الموجهة إليها بتزييف أرقام مبيعاتها خلال الخمسة أعوام السابقة في الولايات المتحدة الأمريكية وهو الأمر الذي عرضها للمساءلة القانونية من السلطات هناك.

وكشفت الصحف أن شركة بي إم دبليو دفعت 18 مليون دولار أي ما يوازي 68 مليون ريال سعودي في الولايات المتحدة من أجل تسوية الاتهامات التي وجهت إليها.

ووجهت السلطات الأمريكية اتهامات لبي إم دبليو بالتلاعب في أرقام المبيعات خلال الفترة ما بين 2015 وحتى 2019 وذلك من أجل دعم أسهمها في البورصة لتحافظ على مكانتها السوقية المرتفعة بين منافسيها من مصنعي السيارات الفاخرة في الولايات المتحدة.

وما يثير الاهتمام هو موافقة شركة بي إم دبليو على التسوية ودفع المبلغ دون أن تنفي الاتهامات أو تستأنف القرار وهو ما يؤكد مزاعم السلطات الأمريكية.