رومانيا تستعد لغزو العالم بسيارة أنيقة بسعر مناسب

  • تاريخ النشر: الأحد، 20 ديسمبر 2020
رومانيا تستعد لغزو العالم بسيارة أنيقة بسعر مناسب
مقالات ذات صلة
سيارة رياضية خارقة: تفاصيل نسخة كايوس اليونانية
مركبة تلو الأخرى: سيارة طائرة تحصل على الموافقة الفيدرالية
نصائح هامة قبل شراء سيارة كهدية في عيد الحب

كشفت شركة صناعة السيارات الرومانية داسيا عن انطلاق أحدث طرازاتها في أسواق السيارات العالمية، والي جاءت بتصميم أنيق وسعر مناسب.

وأعلن وكلاء الشركة الرومانية عن بدء بيع السيارة الجديدة التي ستعرف باسم "سانديرو" بالتصميم الجديد في العديد من الأسواق العالمية، خاصة في قارتي أوروبا وآسيا وبعض الدول الأخرى ومن بين الولايات المتحدة وبعض الدول الإفريقية وعلى رأسها مصر.

الغريب بعض الشئ أن هناك طراز آخر يحمل اسم "سانديرو" من الشركة الفرنسية لصناعة السيارات رينو، والذي يندرج أيضًا تحت قائمة سيارات ذات تصميم الهاتشباك، لكن بعيدًا عن هذا، لنستعرض سويًا مواصفات التصميم الداخلي والخارجي والأداء لطراز سانديرو الروماني.

التصميم الخارجي لطراز داسيا سانديرو الروماني

من أبرز مميزات طراز داسيا سانديرو الروماني هو التصميم الخارجي، الذي جاء من فئة الهاتشباك وبتصميم جديد كليًا، ومع ظهور الصور الأولى له، أكد خبراء ورواد عالم السيارات أن الهيكل يبدو مستوحى من الطراز الشبابي الشهير غولف من المجموعة الألمانية العريقة فولكس واغن.

وجاء طراز داسيا سانديرو بتصميم انسيابي مع مراعاة الهندسة الديناميكية لتقليل مقاومة الهواء وبالتالي توفير الوقود وتخفيف الحمل عن المحرك، مع مصابيح أمامية وخلفية قوية تعتمد على تكنولوجيا الـ LED الحديثة، وإطارات بقياس جيد يصل إلى 15 إنش.

التصميم الداخلي لطراز داسيا سانديرو الروماني

من داخل قمرة قيادة طراز داسيا سانديرو الروماني سنجد العديد من المميزات بالمقارنة بالسعر الذي سنذكره لاحقًا، حيث زودت بواجهة قيادة متطورة مع شاشة مالتيميديا تعتمد على تكنولوجيا التحكم باللمس، يمكنها الاتصال بأنظمة الهواتف الذكية أندرويد أوتو وأبل كار بلاي، كما يمكن استخدامها في خاصية تحديد الوجهات عبر الأقمار الصناعية.

وزود أيضًا طراز داسيا سانديرو الروماني بنظام تبريد متطور، ونظام لتدفئة مقاعد السيارة، ومنافذ USB لتوصيل وشحن الهواتف الذكية.

أداء ومحرك طراز داسيا سانديرو الروماني

لن يكون محرك طراز داسيا سانديرو الروماني أفضل مما سبق، حيث فضلت الشركة تزويد السيارة الجديدة بمحرك اقتصادي من الدرجة الأولى، بسعة تصل إلى 1.0 لتر لتستطيع السيارة توليد قوة تصل إلى 65 حصان.

الأمان والسلامة في طراز داسيا سانديرو الروماني

على صعيد خصائص الأمان والسلامة، زود طراز داسيا سانديرو في بعض الفئات بـ 6 وسادات هوائية لحماية الركاب من الحوادث، مع نظام المكابح الأوتوماتيكية لتفادي الحوادث على سرعات محددة، بين الـ 130 والـ 140 كيلو متر في الساعة، ولكن لا نظن أن السيارة ستصل بسهولة إلى هذه السرعة في ظل المحرك الاقتصادي الذي سبق ذكره.

سعر طراز داسيا سانديرو في الأسواق الأوروبية

لم تكشف الشركة الرومانية بعد عن أسعار طراز داسيا سانديرو في آسيا وبعض الدول، واكتفت بإعلان سعر السيارة في أسواق السيارات الأوروبية، والتي ستبدأ من حوالي 8690 ألف يورو.

الجدير بالذكر انه  تم الكشف فى وقت سابق عن بعض التقارير الصحفية المتخصصة في أخبار عالم السيارات أن رينو بصدد الكشف عن نسخة اختبارية مذهلة تعتمد كليًا على محرك كهربائي، ستعبر عن طموحات وخطط الشركة في مستقبل صناعة السيارات الكهربائية صديقة البيئة.

وكشفت التسريبات عن بعض أسرار الطراز المنتظر من رينو، حيث يتوقع أن يأتي ببطارية قوية تستطيع السير بالسيارة لمسافة تصل إلى 600 كيلو متر في الشجنة الواحدة الكاملة للبطارية.

وإن صدقت هذه التوقعات، فنحن بمثابة حدث جلل بتفوق هذه السيارة الكهربائية المذهلة على جميع طرازات الشركة الأمريكية للصناعات التكنولوجية تسلا.

كما أكدت التقارير أن طراز رينو الجديد سيحصل على ميزات الشحن اللاسلكي عبر منصات خاصة قد تستعمل في الطرقات في المستقبل.

ويتوقع الخبراء ورواد عالم السيارات أن الطراز الجديد من رينو سيأتي مستوحى من تصميم السيارة Morphoz التي كشفت عنها رينو خلال العام الجاري، والتي يمكن التحكم في طولها!

رينو تطلق علامة تجارية جديدة لإنقاذها

كشفت شركة رينو الفرنسية لصناعة السيارات عن هيكلة جديدة للمؤسسة تضم 4 علامات تجارية وذلك في محاولة لإنقاذ نفسها من الموقف المتعثر الذي تعاني منه الشركة الفرنسية منذ فترة.

وذكرت رينو في بيان رسمي أنها ستطلق علامة تجارية رابعة إلى جانب كل من رينو وداتشيا وألبين على أن تتخصص العلامة الرابعة في تقنيات النقل الجديدة.

وأعلنت رينو أن كل علامة تجارية ستكون لها إدارة كبيرة ومنفصلة عن العلامات الأخرى وذلك من أجل الحصول على أكبر قدر من العمل والرؤية.

ويأتي ذلك بعدما تولى دي ميو رئاسة شركة رينو خلال شهر يوليو الماضي بعدما أعلنت الشركة عن خسائر قياسية بلغت حوالي 7.3 مليار يورو أي ما يوازي 8.06 مليار دولار خلال النصف الأول من عام 2020 وذلك بسبب تداعيات فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" والذي وجه ضربة موجعه إلى صناعة السيارات.

كما أن التحالف الثلاثي بين رينو وميتسوبيشي ونيسان لا يسير بالشكل الأفضل وهو الأمر الذي يجعل من مصير هذا التحالف مهدد بالخطر.

وتعمل رينو على إعادة هيكلة شاملة لها خلال هذا العام وهو ما تسبب في شطب حوالي 14.6 ألف وظيفة في كافة مصانعها وشركاتها حول مستوى العالم.

وتستمر رينو في هيكلة طويلة تستمر خلال السنوات المقبلة إذ تطمح الشركة إلى خفض الطاقة الإنتاجية إلى 3.3 مليون سيارة بحلول عام 2024 بدلا من 4 ملايين سيارة تصنعها سنوياً.