صور: مالكة لسيارة تيسلا تقفز على موديل 3 في معرض شنغهاي

  • تاريخ النشر: الجمعة، 23 أبريل 2021
صور: مالكة لسيارة تيسلا تقفز على موديل 3 في معرض شنغهاي
مقالات ذات صلة
قرار هام من تيسلا بعد أزمة شنغهاي
تراجع جديد: تيسلا تستمر في بيع المنتجات مقابل البيتكوين
رئيس تسلا مندهش من سرعة موديل إس بلايد

انطلقت فعاليات معرض السيارات الدولي شنغهاي على الأراضي الصينية، وشاهدنا العديد من الطرازات البارزة، سواء الجديد الإنتاجي منها، أو الاختباري المستقبلي.

وبالرغم من عدد السيارات الكبير والمثير للاهتمام، إلا أن الجميع ترك هذه الطرازات المذهلة ليشاهد أزمة علنًا للشركة الأمريكية الشهيرة في صناعة السيارات الكهربائية.

سيدة صينية تقفز على موديل 3 في معرض شنغهاي

فجأة وبدون سابق إنذار قامت سيدة صينية تمتلك إحدى سيارات تيسلا بالقفز على موديل 3 في معرض شنغهاي الدولي للسيارات.

وفي لحظات قليلة التف حولها الصحفيين ورجال الإعلام والمسؤولين، وظهرت الفتاة الغاضبة احتجاجًا منها على سيارة تيسلا موديل 3.

وارتدت السيدة قميصًا كتب عليه "المكابح المفقودة للتحكم" باللغة الصينية، وحاول رجال الأمن إنزال السيدة قبل أن يتعرف أحد على ماهية الكلمات المكتوبة ولكنها ظلت تصرخ بالكلمات "المكابح المفقودة للتحكم".

وانتشرت صور الفتاة الصينية في جميع وسائل التواصل الاجتماعي، سواء الصينية الخاصة، أو العالمية مثل فيسبوك وتويتر وأثارت الجدل حول العالم.

رد تيسلا على السيدة الغاضبة

كان يجب أن ترد الشركة الأمريكية على الفور على هذا الموقف المحرج، وهذا ما حدث، حيث صرحت لوكالة بلومبيرج وأكدت أن هذه السيدة معروفة منذ فترة بالكثير من الاحتجاجات على موديل 3 وخاصة على صعيد قضية المكابح.

وأوضح مسؤولي تيسلا أنها قامت بعرض بث مباشر من داخل معرض شنغهاي للسيارات قبل أن تقوم بهذا الاحتجاج، وحاولوا إقناعها ولكن فشلوا، لذلك أستعانوا بأفراد الأمن.

رد السيدة الغاضبة من موديل 3 على تيسلا

جاء الرد قاسيًا من السيدة الغاضبة، التي أكدت أن نظام مكابح طراز تيسلا موديل 3 تسبب في مصرع 4 أشخاص من عائلتها في حادث مروري، وأن تيسلا نفت ذلك وأكدت أن نظام مكابح السيارة كان يعمل بشكل سليم 100%، وأن الحادث جاء نتيجة السرعة الكبيرة التي وصلت قبل الحادث إلى 120 كيلو متر في الساعة.

وأوضحت أن تيسلا تريد التركيز بشكل كبير على حقوق المستهلك وأنهم حاولوا في أكثر من مناسبة للوصول لحل في المفاوضات، ولكنها تصر على إعادة السيارة.

وانتشر الغضب بشكل عام وفي عدة دول بسبب موديلات الشركة الأمريكية لصناعة السيارات الكهربائية تيسلا، ونشاهد في الوقت الحالي سلسلة من حالات الهجوم الشديد على موديلات الشركة.

احتراق سيارة تيسلا يتسبب في مصرع شخصين

منذ يومين فقط عزيزي القارئ، لقي شخصين مصرعه في حادث مروع في كاليفورنيا بالولايات المتحدة الأمريكية، قد يبدو خبرًا عاديًا، ولكن حينما يكون أحد أطراف الحادث سيارة تيسلا موديل إس وتذكر كلمة حريق، يكون للحادث شأن آخر.

تفاصيل الحادث رقم 24 لتيسلا إس

كشفت تقارير أجهزة في ولاية كاليفورنيا أن السيارة تيسلا موديل إس التي تأتي مزودة بتقنية القيادة الذاتية اصطدت بشجرة بعد أن فقد صاحبها السيطرة عليها.

وفور الاصطدام اشتعلت النيران في السيارة واستمر اللهب لفترة طويلة وصلت إلى أكثر من 4 ساعات، واستهلك رجال الإطفاء في ولاية كاليفورنيا 32 ألف جالون من الماء لإخماد هذا الحريق الهائل.

وحاول رجال الإطفاء التواصل مع الشركة الأمريكية تيسلا لمعرفة أي طريقة لإيقاف اشتعال بطارية طراز موديل إس.

وأكد أحد أفراد شرطة كاليفورنيا "مارك هيرمان" أن السيارة كانت تسير بنظام القيادة الذاتية خلال الحادث، حيث كان الشخص الأول جالسًا في المقعد المجاور للسائق والآخر كان جالسًا في المقعد الخلفي، وأن السيارة فشلت في السيطرة على نفسها في إحدى منعطفات لتصطدم في الشجرة ويموت كلا الشخصين.

هل فشل نظام القيادة الذاتية من تيسلا؟

بدأت تتصاعد نسب الحوادث للسيارة الكهربائية تسلا على الطريق، ويبدو أن نظام القيادة الذاتي لشركة تسلا ثبت فشله، بعد هذه الحوادث المتنوعة.

وأخر تلك الحوادث، تم توثيقها على موقع "reddit" منذ بضعة أيام، ووفقاً للسائق الذي وثق هذه الواقعة، السيارة تسلا موديل اس لم يتعرف نظام قيادتها على مجموعة براميل كانت موضوعة على الطريق، واصطدمت بها وخرجت عليه الوسائد الهوائية لشدة عنف الحادث.

من جانبه قال قائد السيارة تسلا موديل اس: "كنت أقود السيارة واستخدمت نظام القيادة الذاتي، وأثناء القيادة ظهرت أمامي مجموعة من البراميل ولم يتعامل معها النظام الذاتي، واصطدمت السيارة بها، وخرجت الوسائد الهوائية، مع تصاعد ألسنة دخان خفيفة من السيارة بعد الحادث المؤسف، ولم ينتج عن الحادث أي خسائر في الأرواح".

وأضاف أنه عندما حاول أن يسيطر على السيارة ويقودها ليتفادى الحادث، فشل في ذلك ولم يسمح نظام القيادة الذاتي له بذلك، على الرغم من صدور عدة تحذيرات بشأن وجود جسم غير معلوم على الطريق.

تقارير أخرى تشير إلى مدى أمان وسلامة طرازات تيسلا

منذ أيام انتشر مقطع فيديو لسيارة تيسلا موديل 3 تمكنت فيه من تفادي حادث خطير بفضل تقنيات الأمان والسلامة الذاتية التي تمتلكها دون أي تدخل من قائدها.

وظهرت لقطات فيديو لسيارة تيسلا موديل 3 والتي تعتبر أحد أفضل السيارات الكهربائية في العالم وهي تنجح في تجنب الاصطدام بسيارة تنطلق بسرعة جنونية وفي لحظات بسيطة.

وكانت سيارة تيسلا تقف في إشارة مرور وعند بداية تحركها بشكل طبيعي فجأة انطلقت سيارة تكسر الإشارة من الجهة المقابلة وتتحرك بسرعة كبيرة في اتجاه سيارة موديل 3 التي توقفت تماماً لتتجنب الاصطدام العنيف.

وبسبب سرعة السيارة المتسببة في الحادث الجنونية قامت بفعل الاصطدام من دفع شاحنة صغيرة للانقلاب على الطريق.

وأثبتت مستشعرات سيارة تيسلا موديل 3 نجاحها الفائق خاصة وأن السيارة المسرعة المتسببة في الحادث ظهرت دون أي مقدمات وهو ما يجعل القرار البشري باللكبس على المكابح قرار متأخر ولذلك انطلق نظام الكبح الأوتوماتيكي للسيارة ونجح في تجنب الاصطدام العنيف.

ومن خلال الأجزاء المتطايرة في يبدو أن السيارة المتسببة في الحادث وكذلك الشاحنة البيضاء تعرضا لأضرار كبيرة بالإضافة لانقلاب الشاحنة كذلك.

تيسلا تواجه عملائها في المحاكم الأمريكية

تواجه شركة تيسلا الأمريكية المتخصصة في مجال صناعة السيارات الكهربائية دعاوى قضائية في الولايات المتحدة الأمريكية.

وكشفت التقارير أن مجموعة من مالكي سيارات تيسلا قررت رفع دعوى قضائية أمام محكمة شمال كاليفورنيا تتهم فيه الشركة الأمريكية بإخفاء معلومات عن عيوب في نظام التعليق بسيارات موديل X وموديل S التي تم إنتاجها خلال الفترة من 17 سبتمبر 2013 وحتى 15 أكتوبر 2018.

وتنص الدعوى القضائية المرفوعة ضد شركة تيسلا أنها تخفي عيوب بعض طرازاتها والتي من الممكن أن تتسبب في حوادث.

وتتهم الدعوى أن تيسلا أخفت بعض العيوب التي كانت على علم بها بشكل مسبق وهو الأمر الذي أدى إلى سقوط الأجزاء التي بها عيوب في الصناعة من نظام التعليق الخاص بالسيارات.