فورمولا 1: لوكلير يتوج بسباق النمسا متفوقًا على فيرستابن

نجاح استراتيجية فيراري

  • تاريخ النشر: الإثنين، 11 يوليو 2022
فورمولا 1: لوكلير يتوج بسباق النمسا متفوقا على فيرستابن
مقالات ذات صلة
فورمولا 1: فيرستابن يفوز بسباق فرنسا مستفيداً من انسحاب لوكلير
فورمولا 1: الهولندي فيرستابن سائق ريد بول يتوج بسباق المجر
فورمولا 1: "حرب شوارع" بين فيرستابن ولوكلير في سباق أذربيجان

توج سائق فريق فيراري تشارلز لوكلير، من موناكو، بسباق الجائزة الكبرى النمساوي الذي أقيم اليوم الأحد ضمن منافسات بطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا-1، متفوقا على الهولندي ماكس فيرستابن سائق ريد بول.

وحقق لوكلير اليوم الانتصار الأول له خلال ثلاثة أشهر، والثالث له هذا الموسم.

وجاء الفوز في سباق النمسا ليثبت أن استراتيجية فيراري نجحت في إعادة لوكلير إلى المنصة من جديد للمرة الأولى خلال ستة سباقات.

ولم يكن السباق خاليا من الإحباط لفريق فيراري، حيث اشتعلت النيران في سيارة سائقه الآخر الإسباني كارلوس ساينز قبيل النهاية بسبب مشكلة في المحرك، كما اشتكى لوكلير من مشكلات في دواسة الوقود خلال اللفات الأخيرة، وقال عبر الاتصال اللاسلكي مع الفريق :"كنت خائفا حقا".

وأحرز لوكلير المركز الأول متفوقا على فيرستابن الفائز بالسباق القصير الذي أقيم أمس السبت لتحديد مراكز انطلاق السائقين، بينما جاء البريطاني لويس هاميلتون سائق مرسيدس في المركز الثالث.

وصعد لوكلير مجددا إلى المركز الثاني في الترتيب العام لفئة السائقين ببطولة العالم بفارق 38 نقطة خلف المتصدر فيرستابن و19 نقطة أمام المكسيكي سيرجيو بيريز، سائق ريد بول، والذي لم يكمل السباق.

وقال لوكلير :"كنت بحاجة إلى هذا الفوز بالتأكيد، السباقات الخمسة السابقة كانت صعبة للغاية بالنسبة لي ولفريقي."

وأضاف :"كوننا أثبتنا في النهاية قدرة السيارة على التنافس وقدرتنا على الفوز، يعد أمرا مذهلا في حد ذاته. نحن بحاجة إلى الضغط حتى النهاية."

ومن جانبه، قال فيرستابن :"لقد كان يوما في غاية الصعوبة ، بدا الأمر أننا نعاني قليلا بسبب الإطارات، وقد استمر ذلك."

وانطلق فيرستابن من المركز الأول، واستطاع البريطاني جورج راسيل تجاوز السائق الإسباني ساينز إلى المركز الثالث، لكن الأخير استعاد مركزه بعدها بثوان.

وحاول بيريز تجاوز راسيل لكن السيارتين ارتطمتا عند المنعطف الرابع بمضمار ريد بول رينج.

وانزلقت سيارة بيريز لتخرج إلى الأرضية المغطاة بالحصى ويتراجع إلى المركز الأخير، وانسحب بعدها بينما تعرض راسيل لعقوبة التأخير خمس ثوان بسبب الارتطام، لكنه استعاد توازنه لينهي السباق في المركز الرابع.

ولم يتمكن فيرستابن ممن التقدم بفارق كبير أمام لوكلير وظل مهددا بفقدان الصدارة منذ اللفة العاشرة.

ودافع فيرستابن بقوة عن الصدارة لكن لوكلير نجح في تجاوزه في اللفة الثانية عشر، عند المنعطف الرابع.

وتوقف فيرستابن في نقطة الصينة في اللفة الـ 14 وعاد في المركز الثالث ثم استعاد الصدارة لدى توقف سيارتي فيراري في نقطة الصيانة.

وعاد لوكلير إلى المركز الأول في اللفة 33 في الوقت الذي اشتكى فيه فيرستابن من مشكلة في سيارته، ثم تفوق لوكلير على منافسيه مجددا في اللفة 53 إثر توقف الجميع في نقطة الصيانة للمرة الثانية.

وواجه فيراري صدمة إثر اشتعال النيران في سيارة ساينز الذي اضطر للانسحاب، وقد اشتكى لوكلير أيضا من مشكلة في دواسة الوقود لكنه نجح في انتزاع لقب السباق.