فولكس فاجن تتراجع عن قرارها

  • تاريخ النشر: الأحد، 10 مايو 2020
فولكس فاجن تتراجع عن قرارها
مقالات ذات صلة
فولكس فاجن تتراجع عن خطة بناء مصنع في تركيا
فولكس فاجن تاوس 2022 تتراجع في اختبارين من اختبارات القدرة على التحطم
قرار فولكس فاجن يغير مصير طرازات السباقات

بعدما قررت شركة فولكس فاجن الرائدة في صناعة السيارات استئناف العمل في الكثير من مصانعها حول مدن العالم يبدو أنها استثنت دولة من هذا القرار. 



وأعلنت فولكس فاجن عن تأجيل عودة مصانعها في المكسيك للعمل مرة أخرى حتى نهاية شهر مايو الجاري بسبب القيود التي تفرضها الحكومة.


وأعلنت الحكومة المكسيكية عن استمرار القيود التي تفرضها على الحياة العامة وتقليل التجمعات قدر الإمكان حتى نهاية شهر مايو وهو ما سيمنع فولكس فاجن من تحقيق رغبتها بعودة مصنعها إلى العمل مرة أخرى. 



وكانت فولكس فاجن قد أوقفت العمل بمصنعها في المكسيك يوم 20 مارس الماضي بسبب فيروس كورونا المستجد الذي ضرب الكثير من دول العالم. 


وكان من المقرر أن يستمر الأمر حتى 12 من شهر أبريل الماضي ولكن استمرار تفاقم الأزمة الصحية في البلاد مع وضع الحكومة المكسيكية لقيود أكبر تصعب عودة المصنع إلى العمل بات من المؤكد إغلاقه حتى يوم 30 مايو. 



وتشهد المكسيك إصابة ما يقرب من 30 ألف حالة بفيروس كورونا إلى الآن مع وفاة 2961 حالة لم تتمكن الرعاية الصحية من إنقاذها. 


يذكر أن مصنع فولكس فاجن في المكسيك من أكبر مصانع الشركة على مستوى عالم ويبعد بحوالي 100 كيلومتر عن العاصمة مكسيكو سيتي. 


تمكن مصنع فولكس فاجن المكسيكي في عام 2019 من إنتاج 440 ألف سيارة من موديلات جيجوان وجيتا وجولف وهو ما يعكس بوضوح تأثيره الكبير على حجم إنتاج الشركة الألمانية.