فولكس فاجن تُقدم على خطوة كبيرة في عالم السيارات

  • تاريخ النشر: الخميس، 29 أبريل 2021
فولكس فاجن تُقدم على خطوة كبيرة في عالم السيارات
مقالات ذات صلة
صور.. سيات تدخل في صداقة مع البيئة بهذه السيارة
تعرف على طراز سيات المستقبلي El-Born
مزحة فولكس فاجن تعرضها لتحقيق رسمي في أمريكا!

أعلنت مجموعة فولكس فاجن الألمانية العملاقة في مجال صناعة السيارات عن رغبتها في بناء مصنعاً جديداً لصناعة الطرازات الكهربائية في الصين.

وحددت فولكس فاجن مقاطعة أنهوي الصينية لتحتضن المصنع الثالث للشركة المتخصص في صناعة الطرازات الكهربائية.

وتعمل فولكس فاجن على الانتهاء من بناء مصنعها في منتصف عام 2022 على أن يبدأ الإنتاج في النصف الثاني من عام 2023.

وكشفت فولكس فاجن بأن المصنع الجديد في آنهوي يشمل إعادة استخدام الأراضي مع توسيع نطاق مصنع سابق بالإضافة لإنشاء ورشة هياكل جديدة على مساحة ضخمة تبلغ 141 ألف متر مربع.

ويتوقع بأن تنشئ فولكس فاجن كذلك ساحة لتوريد البطاريات والمكونات الخاصة بها.

وترغب فولكس فاجن في الاعتماد على استراتيجيات توفير الطاقة كجزء من خطة تقليل انبعاثات الكربون الضارة مع الاعتماد على معدات إنتاج ذات استهلاك منخفض الطاقة.

ومن جانبه قال ستيفان ولينشتاين الرئيس التنفيذي لمجموعة فولكس فاجن في الصين بأن المصنع الجديد في آنهوي سيكون بمثابة مركزاً عالمياً للابتكار في مجال التنقل الإليكتروني وحجر زاوية في استراتيجية المجموعة وذلك لخفض الانبعاثات الكربونية.

وتطمح فولكس فاجن لأن تبدأ عملها في مصنعها الجديد اعتماداً على الطاقة النظيفة منذ اليوم الأول وهو ما سيظهر التزام الشركة بخفض انبعاثات الكربون.

ويتوقع بأن ينتج مصنع فولكس فاجن الجديد في الصين حوالي 1.5 مليون سيارة صديقة للبيئة بحلول عام 2025.

أزمة الرقائق تتسبب في غلق مصنع فولكس واغن

الجدير بالذكر أن فولكس واغن تلقت ضربة جديدة بعد الإعلان عن قرار المحكمة الألمانية عن أزمة الانبعاثات الشهيرة، وأعلنت المجموعة الألمانية العريقة لصناعة السيارات الفارهة فولكس واغن عن إغلاق جزء من مصنعها رسميًا في سلوفاكيا بسبب الأزمة المنتشرة بين صناع السيارات التي تعرف بأزمة الرقائق الإلكترونية الصغيرة.

وستقوم فولكس واغن بإغلاق الجزء الخاص بخطوط إنتاج السيارات متعددة الاستخدامات SUV، من الآن وحتى يوم 7 مايو، ربما تجد مخرج من هذا المأزق.

طراز كهربائي من فولكس فاجن يحصد جائزة الأفضل في العالم 2021

ومن ناحية أخرى، كشفت شركة فولكس فاجن عن فوز سيارتها ID.4 الكهربائية على جائزة أفضل سيارة في العالم لعام 2021 " World Car Of The Year" في النسخة السابعة عشر للجائزة.

واستطاعت فولكس فاجن ID.4 الكهربائية بأن تفوز بجائزة أفضل سيارة في العالم لعام 2021 بآراء لجنة تحكيم فيها ما يزيد على 90 صحفياً من 24 دولة حول العالم.

وأشارت لجنة التحكيم إلى أن سيارة فولكس فاجن ID.4 تمتلك إمكانيات متطورة ومتميزة وذلك بجانب حفاظها على البيئة.

وأشادت لجنة التحكيم بخاصية Head Up Display التي تعمل بالواقع الافتراضي في طراز ID.4.

كما يمتلك طراز ID.4 خدمة التحديثات عن بعد بداية من الصيف المقبل وهو ما يجعل السيارة من أول الطرازات التي ستحصل على هذه الخدمة في فئتها.

واستطاعت فولكس فاجن ID.4 أن تتخطى كافة المعايير اللازمة لتأهل السيارة للجائزة وتتفوق فيها.

وشملت المعايير أن تمتلك السيارة خطة إنتاج سنوية تبلغ 10 آلاف سيارة مع تسويقها عبر قارتين على الأقل، وهو الأمر الذي نجحت ID.4 في تخطيه بسهولة خاصة وأن فولكس فاجن تخطط لبيع 150 ألف نسخة من هذا الطراز الكهربائي خلال 2021.

صدمة في فولكس فاجن بسبب تقليد شركة صينية لأيقونتها الشهيرة

تفاجأت مجموعة فولكس واجن الألمانية بطرح شركة صينية تدعى جريت وول لطراز يعتبر شبيه بشكل كبير من تصميم فولكس فاجن بيتل الأيقونية.

وظهرت السيارة التي تدعى أورا بانك كات من شركة جريت وول الصينية في معرض شنغهاي الذي يقام هذه الأيام وبشكل يعتبر كبير الشبه من فولكس فاجن بيتل الشهيرة التي ظهرت لسنوات طويلة في مختلف الأسواق العالمية.

وتشير التقارير إلى أن مجموعة فولكس فاجن الألمانية تحقق في شبهة سرقة الملكية الفكرية وحقوق التصميم الخاصة بها.

ويبدو أننا قد نشاهد مجموعة فولكس فاجن ترفع دعوى قضائية بانتهاك حقوق الملكية بعد إنتهاء تحقيقاتها.

ويعتبر تصميم السيارة الصينية صادماً لشركة فولكس فاجن خاصة وأنها تخطط لطرح بيتل الأيقونية الشهيرة في شكل سيارة كهربائية بحسب التقارير.

فيما تستند شركة جريت وول الصينية على أنه لا يوجد قانون حقوق نشر دولية وأن الأمر مرتبط باتفاقية "برن" لحماية المصنفات الأدبية والفنية.

وفي حالة رفع فولكس فاجن دعوى قضائية في المحاكم الصينية ضد جريت وول فإنها قد تحصل على حكم لصالحها وهو ما قد يعطي الأمل للمجموعة الألمانية.