فيراري تطلق نسخة واحدة فقط مستوحى من F40 الأسطورية

  • تاريخ النشر: الأحد، 23 أغسطس 2020
فيراري تطلق نسخة واحدة فقط مستوحى من F40 الأسطورية
مقالات ذات صلة
صور فيراري F40 الأسطورية تبلغ عامها الثلاثين وهذه الصور تظهر روعتها
فورد تكشف خطتها الذكية لتضمن استمرارها في كافة الأسواق العالمية
مرسيدس تحيي ذكرى ميلاد مايباخ أحد أشهر مصممي السيارات في التاريخ

تعمل شركة فيراري الإيطالية المتخصصة في مجال السيارات الرياضية والخارقة على تجهيز نسخة خاصة من سيارتها الأيقونية F-40.

ومن المنتظر أن تكشف فيراري عن سيارتها الجديدة SP42 والتي من المرجح أن تكون مستوحاة من طراز F40 الأيقوني.

فيراري تطلق نسخة واحدة فقط مستوحى من F40 الأسطوريةوظهرت شائعات أن فيراري ستقوم بتصنيع نسخة واحدة فقط من السيارة وهو ما يعني أنها ستكون لشخص استثنائي في منتهى الثراء.

وربما تظهر فيراري SP42 بمحرك V8 تيربو مزدوج يمكن أن يكون بسعة 3.9 لتر وبقوة تتراوح ما بين 720 إلى 770 نيوتن.متر.

وتعتبر سيارة F-40 من فيراري أحد أشهر السيارات في تاريخ الشركة وتصميمها لايزال محفوراً في أذهان عشاق الشركة الإيطالية مع جناحها الخلفي الضخم الشهير.

ويثير أمر الجناح الخلفي فضول الخبراء خاصة وأن فيراري لم تكن متأكدة بشأن استخدام الأجنحة الخلفية ذات الحجم الكبير في سياراتها الجديدة وهو ما سيجعل البعض في حالة ترقب ما إذا كانت السيارة الجديدة من فيراري ستظهر بجناح F40 أم لا.

تحويل فيراري لأسرع ليموزين في العالم

الجدير بالذكر أن خبير أسترالي في تعديل السيارات نجح في تحويل سيارة فيراري إلى ليموزين فاخرة تعتبر "أسرع ليموزن في العالم".

وتمكن الأسترالي سكوت مارشال بالعمل اليدوي من تحويل فيراري طراز 360 مودينا إلى سيارة ليموزين فاخرة جاهزة للحفلات.

وتحتفظ الفيراري بالطلاء الأحمر الشهير مع هيكل طويل لتوفير مساحة داخلية كبيرة تكفي ثمانية أشخاص.

فيراري تطلق نسخة واحدة فقط مستوحى من F40 الأسطوريةكما تم تزويد السيارة بجهازي تليفزيون ونظام صوت بمكبرات صوت مدوية وكذلك إضاءة نيون وميني بار.

وحصل الخبير الأسترالي في تعديلات السيارات على طراز فيراري من بريطانيا في عام 2012، وقام بتقطيع السيارة واستخدم أجزائها في التعديل ليحولها إلى طراز ليموزين نادر وفاخر جداً.

وقام مارشال بتركيب بابين "جناح نورس" للصف الخلفي مع تمديدات هيكل من الألومنيوم والألياف وهو ما زاد من وزن السيارة بـ 2400 رطل مقارنة بالوزن الأصلي للسيارة قبل التعديل.

وتحولت المقصورة الداخلية للسيارة لتصبح أشبه بنادي لوس أنجلوس الراقي مع جلد أسود من نوع فاخر ومصابيح LED ساطعة وكل التجهيزات الخاصة بإقامة الحفلات.

فيراري تطلق نسخة واحدة فقط مستوحى من F40 الأسطوريةومع اتساع المقصورة الداخلية لسيارة فيراري الليموزين المعدلة لثمانية أشخاص فيمكنها حمل شخص آخر بجانب السائق في الصف الأمامي كذلك ليصبح المجموع الإجمالي 10 أشخاص.

محرك فيراري ليموزين

فيراري تطلق نسخة واحدة فقط مستوحى من F40 الأسطوريةوللانطلاق بهذا الوزن الكبير، حصلت السيارة على محرك V8 بسعة 3.6 لتر وبقوة 400 حصان وهو ما يؤهلها لتصبح أسرع سيارة ليموزين في التاريخ.

وحصلت الليموزين على ناقل حركة جديد أوتوماتيكي بدلاً من ناقل الحركة اليدوي التي كانت تنطلق به قبل التعديل.

ولا تزال السيارة بحالة جيدة إذ أنها لم تقطع سوى 40 ألف ميل رغم خروجها من مصنع فيراري في عام 2003 وهو ما يجعل سعر السيارة بعد التعديل 285 ألف دولار أمريكي.

ومن المتوقع أن يتسابق الكثير من الأثرياء في أستراليا حيث توجد السيارة على شرائها خاصة وأنها باتت مثل الملهى الليلي المتنقل.

فيما قد تشجع هذه الخطوة الكثير من عشاق تعديل السيارات لتحويل بعض السيارات الرياضية الأخرى إلى طرازات ليموزين مختلفة.

ويشير خبراء السيارات إلى أن هذه ليست أول سيارة ليموزين معدلة تظهر هذا العام، خاصة بعدما قامت شركة ليرجيت بتعديل أحد طائراتها لتصبح ليموزين لتجمع بين شكل الطائرة والسيارة الفاخرة في وقت واحد مع الحصول على رخصة للسير بها على الطرقات.

ويتوقع الخبراء أن تظهر سيارات رياضية أخرى بتعديلات لتتحول إلى ليموزين مثل طراز فيراري SF90 ستراديل الرياضي وغيره من الموديلات التي في حالة تعديلها قد تغير مفهوم سيارات الليموزين في العالم.

اعتراف فيراري عن SF90 ستراديل الكهربائية

الجدير بالذكر أن فيراري قد أعلنت منذ فترة عن الدخول الرسمي الأول إلى عالم السيارات الكهربائية الصديقة للبيئة، من خلال إطلاقSF90 Stradale.

ولكن تجري الرياح بما لا تشتهي السفن، حيث نشرت عدة تقارير صحفية بعض التصريحات على لسان أحد كبار المسؤولين فيالشركة الإيطالية العريقة، تكشف عن العيب الأكبر في طرازها الكهربائي الهجين.

وأكدت التقارير أن كبير الخبراء التقنيين بشركة فيراري "مايكل ليترز"، أقر بصعوبة تجربة صناعة السيارات الهجينة، ووصف هذا المجال بالـ"مؤلم".

وأوضح "ليتزر" أن صناعة السيارات بالمحركات الهجينة تدفع المصممين لإضافة المزيد من الوزن، مما يؤثر بالسلب على معدلات التحكم والتسارع في السيارة.

وأكد كبير الخبراء التقنيين بشركة فيراري أن هذا العيب ظهر جلياً من خلال الطراز الهجين SF90 Stradale، الذي تأثر كثيراً بإضافة هذا الكم من الوزن.

ويرى خبراء ورواد عالم السيارات أن هذا العيب يؤثر في صناعة شركة مثل "فيراري"، لا تنتج سوى السيارات ذات السرعة الخارقة.

الجدير بالذكر أن فيراري طرحت طرازها الكهربائي الأول SF90 Stradale بـ4 محركات منفصلة، 3 يعتمد بالكامل على الطاقة الكهربائية، والرابع بمحرك توربيني تقليدي.