كيا تتصدر دراسة مراقبة جودة السيارات للعام السادس توالياً

  • تاريخ النشر: السبت، 27 يونيو 2020
كيا تتصدر دراسة مراقبة جودة السيارات للعام السادس توالياً
مقالات ذات صلة
وصلت المملكة: مواصفات طراز كيا K5 في الخليج
المنافس الأول لكيا أوبتيما يصل إلى أسواق العالم
بي ام دبليو تفكر في قرارات مصيرية تخص زد 4 وسوبرا

تحتفل شركة كيا موتورز الكورية الجنوبية باحتلالها المركز الأولى في دراسة خاصة بمراقبة الجودة للسيارات الجديدة خلال عام 2020 استناداً على آراء وردود أفعال أصحاب السيارات. 

وذكرت شركة كيا والتي تعد ثاني أكبر منتج للسيارات في كوريا الجنوبية أنها جاءت في المركز الأول في دراسة أجريت في الولايات المتحدة الأمريكية من قبل مؤسسة جي دي باور. 

وشملت الدراسة من المؤسسة الأمريكية المشاكل التي يواجهها ملاك السيارات من موديل عام 2020 خلال أول 90 يوماً منذ الشراء. 

وتقوم المؤسسة الأمريكية بناء على ردود أفعال أصحاب السيارات من تحديد جودتها العلامات التجارية المختلفة. 

تفوق مشترك 

وتقاسمت كل من كيا وفيات كرايسلر المركز الأول بتسجيل أقل عدد من الشكاوى من المستهلكين للسيارات خلال أول 90 يوماً من الشراء. 

وتقوم مؤسسة جي دي باور بهذه الدراسة منذ عام 1987 وتهتم بها شركات السيارات بشكل كبير لتحديد مدى قدرتها على إرضاء عملائها. 

وكشف ديف سارجنت نائب رئيس مؤسسة جي دي باور في بيان إن كيا تمكنت من الحفاظ على الصدارة للعام السادس على التوالي كعلامة تجارية شاملة في سوق السيارات العالمي. 

وأعربت كيا من خلال شون يون رئيس الشركة التنفيذي في قارة أمريكا الشمالية عن سعادتها بوجودها في المرتبة الأولى لدراسة الجودة الأولية في ظل المنافسة القوية مع الشركات والعلامات التجارية العالمية الأخرى.

فخر كيا بالنتيجة

ووصفت كيا تصدرها لهذه الدراسة بالشرف العظيم لتؤكد أنها ستعمل على الحفاظ على هذه المكانة في السنوات المقبلة أيضا. 

وذكرت الدراسة أن أربعة من طرازات كيا استطاعوا التفوق في فئة السيارات المدمجة وميني فان والرياضية متعددة الاستخدامات متوسطة الحجم والرياضية متعددة الاستخدامات صغيرة الحجم وهم بالترتيب: فورتي وسيدونا أو "كارنيفال" وسورينتو وسول. 

وتشمل الدراسة السنوية ردود أفعال أكثر من 87 ألف من مالكي السيارات عن 26 فئة. 

تضاعف شعبية كيا في الولايات المتحدة 

وتمكنت كيا من بيع أكثر من ثمانية ملايين سيارة في الولايات المتحدة الأمريكية منذ بدايتها هناك في عام 1992. 

وتضاعفت مبيعات كيا بشكل كبير في الولايات المتحدة منذ عام 2010 لتتمكن الشركة الكورية من الوصول إلى بيع 5 ملايين وحدة في عام 2014، والقفز إلى 7 ملايين سيارة مباعة في الولايات المتحدة في عام 2017.