طائرة خاصة وسيارة متواضعة: وسائل تنقل مؤسس علي بابا

بي إم دبليو تقدم أقوى طرازات الفئة الثالثة في2021

مستقبل عالم السيارات: أقوى الطرازات الاختبارية المستقبلية

  • الجمعة، 08 نوفمبر 2019 الجمعة، 08 نوفمبر 2019
مستقبل عالم السيارات: أقوى الطرازات الاختبارية المستقبلية

بي إم دبليو فيجن نيكست 100


مستقبل عالم السيارات: أقوى الطرازات الاختبارية المستقبلية

صممت السيارة "فيجن إم نيكست" بهيكل انسيابي رائع يضمن نوع مميز من ديناميكية الهواء، تم صنعه من ألياف الكربون الخفيفة والصلبة، التي تضمن القوة والثبات إلى جانب خفة الوزن.

ومن الداخل تأتي "فيجن إم نيكست" بمقاعد رياضية فريدة، مقود بتصميم نراه لأول مرة، بالإضافة إلى شاشة تكنولوجية شفافة من أجل مد قائد السيارة بكافة البيانات والمعلومات، مثل السرعة، درجة حرارة السيارة، معدلات الاستهلاك ومعدل نبضات قلب السائق لاكتشاف أي خطر ومحاولة إنقاذه.

وتجنب مصممي شركة "بي إم دبليو" إضافة أي أزرار للتحكم، وجعلت كل شئ في السيارة يعمل بتكنولوجيا التحكم باللمس، مع طاعة خاصة لأوامر السائق عن طريق تقنية "الأوامر الصوتية".

تويوتا LQ CONCEPT-I


مستقبل عالم السيارات: أقوى الطرازات الاختبارية المستقبلية

طراز LQ  الاختباري الجديد، الذي يتميز بنظام القيادة عن طريق الذكاء الاصطناعي، ليدخل في منافسة خاصة مع موديلات قليلة تحمل نفس التكنولوجيا.

هذه التكنولوجيا تعتمد على مساعد ذكي للسائق يتمتع بقدرات تقنية سيشهدها العالم لأول مرة، وأطلقت عليه تويوتا اسم Yui.

كما زود الطراز المستقبلي من تويوتا بمحرك نظيف يعتمد على الطاقة الكهربائية في توليد الحركة، مع بطارية جيدة تدفع السيارة للسير مسافة 186 ميل في الشحنة الواحدة للبطارية.

ويرى بعض خبراء عالم السيارات أن طراز تويوتا LQ الجديد هو النسخة المحسنة من الطراز المستقبلي الشهير I Concept، الذي صدر لأول مرة من تويوتا للحاضرين في معرض لوس أنجلوس الدولي للسيارات عام 2017.

فيجن مرسيدس مايباخ 6 الاختبارية


مستقبل عالم السيارات: أقوى الطرازات الاختبارية المستقبلية

تتميز هذه السيارة الاختبارية المذهلة بتصميم غريب بعض الشيء، فهي عبارة عن سيارة سيدان مرفوعة للأعلى إذا صح التعبير لتتحول إلى سيارة SUV رياضية متعددة الاستعمالات ولترسم معايير جديدة في عالم الرفاهية والسيارات الفاخرة.

وحظيت هذه السيارة الاستثنائية بشبك تهوية أمامي كالموجود بسيارة مرسيدس مايباخ اس كلاس وهي تستوحي مجموعة من تفاصيلها مع شقيقتها الكوبية فيجين مرسيدس مايباخ 6 التي تم الكشف عنها في مثل هذا الشهر من عام 2016 والتي أذهلت الجميع بتصميمها ورفاهيتها الخيالية.

وتعتمد مايباخ الاختبارية على الطاقة كهربائية بالكامل وستزود بأربعة محركات كهربائية على كل محور أو عجل قادرة على توليد قوة مجتمعة تبلغ 738 حصاناً، وستكون المحركات موصولة ببطارية بقدرة80  كيلو وات مثبتة أسفل الهيكل، لتستطيع السير لمسافة 500 كيلو متر في الشحنة الواحدة للبطارية.

رينو تريزور


مستقبل عالم السيارات: أقوى الطرازات الاختبارية المستقبلية

جاءت السيارة الاختبارية من رينو بهيكل يبلغ طوله 4.7 متر، وزودت بمحرك كهربائي تصل قوته إلى 350 حصان، كما تحمل حزمة بطاريات صنعت من الليثيوم أيون، لتستطيع تريزور السير لمسافة 300 كيلومتر في الشحنة الواحدة للبطارية.

كما يمكن قيادتها آلياً عن طريق بصمة اليد، وتم تطوير مقود مزود بثلاث شاشات تعمل باللمس لمزيد من التحكم والاستعمال السهل.

وتعتبر تلك السيارة هي مثال عملي على تطور التصميم لدى شركة رينو، وذلك من خلال مقصورة السيارة والتي يمكن تهيئتها بكل حرية لعرض البيانات.