نصائح تحولك لسائق محترف ونقاط تكشف قليل الخبرة

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 11 أغسطس 2020 آخر تحديث: الخميس، 03 ديسمبر 2020
نصائح تحولك لسائق محترف ونقاط تكشف قليل الخبرة
مقالات ذات صلة
تعرف على مؤشرات تلف دينامو السيارة
الخبراء يكشفون أضرار ترك خزان الوقود شبه فارغ دائماً
حقيقة أضرار استخدام المياه بدلاً لسائل التنظيف في المساحات

يمكن للكثير من قائدي السيارات التفريق بين السائق المحترف أو قليل الخبرة من الطريقة التي يتحكم من خلالها في سيارته على الطريق ولكن هل أنت تقيم نفسك بأنك سائق متمرس ومحترف أم لا تزال قليل الخبرة؟

تمرس أو احتراف القيادة ليس له ارتباط وثيق بالفترة التي قضيتها منذ بداية سياقة سيارتك، فالأمر يتعلق بشكل أكبر بالطريقة التي تقود بها المركبة الخاصة بك وتعاملك مع التحديات والظروف التي تواجهك على الطريق وكذلك أسلوبك في القيادة.

ونجد على الطريق بعض السائقين الذين ينطلقون بسيارتهم بسرعة وتهور كبير ظناً منهم أن ذلك يعكس قدرتهم الكبيرة على القيادة ولكن في الواقع فإن ذلك غير صحيح.

كما أن البعض يظن أن بمجرد تلقيهم لدروس تعليم القيادة واجتياز الاختبارات والحصول على الرخصة فذلك يعني أنهم أصبحوا أصحاب خبرة وذلك أيضا غير دقيق.

وأجرت مؤسسة أبحاث علمية مقارنة بين السائقين لتتعرف على أهم الفروقات بين المحترف أو المتمرس وكذلك قليل الخبرة.

وفيما يلي بعض العلامات التي تدل على أن قائد السيارة لا يزال قليل الخبرة عكس ما يظن:

1- قليل الخبرة ينظر إلى الجانب الأيمن في اتجاه حركة السير:

ويقوم قليل الخبرة بهذا الأمر بسبب عدم ثقته الكبيرة في مكان سيارته على الطريق ولذلك ينظر دائما إلى الجانب الأيمن للاطمئنان على موضع سيارته وكذلك السيارات الأخرى.

2- نسبة تعرضهم للحوادث تفوق غيرهم:

بسبب قلة خبرة السائق فإنه يتعرض للكثير من الحوادث مقارنة بالمتمرس الذي يتحكم في سيارته ويستطيع قياس المسافات وحفظ أبعاد السيارة أكثر من غيره.

3- رد فعل غير المتمرس يحتاج لوقت أطول مقارنة بالخبرة:

يحتاج السائق الذي لا تزال خبرته محدودة في القيادة لفترة أطول من أجل الاستجابة للمشكلة التي تواجهه في الطريق عكس الخبير الذي يمكن أن يقوم برد فعل لحظي ينقذه هو وسيارته من شر الحوادث.

4-  التهور سمة قليل الخبرة:

تجد أن السائق قليل الخبرة يتسم أكثر بالتهور وهو ما نجده في الكثير من الشباب، وذلك عكس السائق الخبير الذي يسيطر على سيارته بشكل أفضل ويتسم بالهدوء وحساب المسافات قبل تخطي السيارات المحيطة.

وإذا وجدت في نفسك صفات قائد السيارة الذي يفتقد للخبرة فيمكنك أن تحول نفسك إلى قائد متمرس وذلك من خلال بعض النصائح:

1- احصل على خبرات تراكمية

أفضل طريقة لكي تصبح خبيراً في القيادة بحق أن تحصل على مهارات تراكمية من خلال تعاملك اليومي مع السيارات والطرق وهو ما يجعلك مع الوقت ترتقي بمستواك في القيادة.

2- لا تتعجل التطور

أحياناً العجلة في الانتقال من مرحلة قليل الخبرة لقائد سيارة متمرس يتسبب في التهور والتعرض إلى الكثير من الحوادث وهو الأمر الذي لا نرغب في أن يمر أي شخص به لأنه قد يكلفه حياته.

3 – ابتعد عن الاستعراض في القيادة

يرغب البعض في استعراض مهارات لا يجيدها في القيادة أمام الآخرين ليثبت لنفسه أنه يتطور أو أنه يمتلك مهارات أكبر من التي يراها في نفسه وهو شيء خطير جداً لا يمكن أن ننصح به.

4 – تمرس القيادة ليس بالسرعة الزائدة

لا تظن أن من يقود السيارة أسرع من غيره فهو في نظر الآخرين سائق خبير أو متمرس، على العكس فالأغلب ينظر لهذا الشخص على أنه متهور لا يبالي بحياته ولا حياة من حوله.