نظام جديد يبهر العلماء قد يمنع حوادث السيارات الذاتية كلياً

  • تاريخ النشر: الأحد، 04 أبريل 2021
نظام جديد يبهر العلماء قد يمنع حوادث السيارات الذاتية كلياً
مقالات ذات صلة
بالصور: صداقة جديدة بين البيئة وبي إم دبليو بطراز IX
صور تجسسية لـM4 CS الجديدة من بي ام دبليو
بي ام دبليو تصل لرقم قياسي في المبيعات مع انطلاقة 2021

أعلن باحثون في جامعة ميونيخ الألمانية عن تقديمهم لمنظومة إنذار مبكر تخص السيارات ذاتية القيادة سترفع معدلات الأمان إلى مستويات خيالية.

وكشفت الجامعة الألمانية في ميونيخ بأن نظام الإنذار الجديد يعتمد بشكل كبير على تقنيات الذكاء الاصطناعي والعمل على الاستفادة منه في آلاف المواقف التي يمر بها قائد السيارة أثناء القيادة.

وكشفت تقارير بأن منظومة الإنذار المبكر التي يقدمها فريق البحث في جامعة ميونيخ الألمانية يأتي بالتعاون مع شركة بي إم دبليو الألمانية المعروفة في مجال صناعة السيارات.

ويمكن من خلال نظام الإنذار الجديد تنبيه قائد السيارة قبل وقوع أي حادثة بـ7 ثواني كاملة!

وذكر التقرير بأن الإنذار المبكر قبل 7 ثواني من حدوث أي مشكلة أو خطر سيكون مخصص لتحذير قائد السيارة من المشكلات التي لا تستطيع سيارات القيادة الذاتية التعامل معها.

وأوضح التقرير بأن دقة منظومة التنبؤ بالمشكلات ستصل إلى 85% وهو رقم سيخفض كثيراً من حوادث السيارات ذاتية القيادة في حالة تطبيقه.

شرح لعمل منظومة الإنذار المبكر

وأردفت الصحيفة بأن منظومة ستعتمد على وحدات استشعار وكاميرات لتصوير كل تفاصيل البيئة المحيطة بالسيارة خلال تحركها.

وستقوم كذلك هذه المنظومة بتسجيل كافة البيانات الخاصة بتشغيل السيارة مثل زوايا الإطارات والمناخ المحيط بها والسرعة التي تنطلق بها ودرجة الرؤية وغيرها.

وخلال عمل منظومة الذكاء الاصطناعي وفي حالة رصد أي شيء خارجي قد يتسبب في حادث أو مشكلة للسيارة فإنها تحذر قائد المركبة للتدخل بنفسه وفي الوقت المناسب.

سيارات القيادة الذاتية غير محصنة تماما ضد الحوادث

في مفاجأة للكثير من متابعي أخبار السيارات، ظهرت دراسة حديثة في الولايات المتحدة الأمريكية كشفت عن أن سيارات القيادة الذاتية ستقلل من الحوادث ولكنها لن تكون محصنة تماماً ضدها. 

إحصائيات جديدة

وتتحدث الدراسة عن قدرة سيارات القيادة الذاتية على الحد بالفعل من حوادث السيارات بشكل كبير ولكنها لن تتمكن من تفادي كل الأخطاء البشرية التي تحدث بشكل مفاجئ حولها. 

وكشف خبراء السلامة عن إحصائية قد تكون صادمة للبعض، فسيارة القيادة الذاتية يمكنها فقط أن تمنع ثلث حوادث السيارات الناتجة عن الأخطاء البشرية والتي تكون سبباً في حوالي 94% من إجمالي حوادث المركبات في الولايات المتحدة الأمريكية. 

الأفضل في الظروف العادية 

ولكن وضحت الدراسة أن مع ذلك فإن سيارات القيادة الذاتية آمنة جدا في الظروف العادية، إذ يمكنها تحديد المخاطر واتخاذ ردود أفعال أسرع من الإنسان كما أنها لن تفقد تركيزها أثناء القيادة أو تقع في خطأ بشري ولكنها لن تستطيع أن تتفادى كل الأخطاء البشرية التي قد تورطها في حادث أيضا. 

وبدأ المتخصصون في مجال التكنولوجيا الحديث عن استمرار وقوع هذه الحوادث في المستقبل حتى مع وجود السيارات الذاتية حتى لا يظن البعض بأن بمجرد شرائه لسيارة قيادة ذاتية فإنه أصبح آمناً من وقوع الحوادث بنسبة 100%، ولكن التوعية باحتمال وقوع حوادث سيزيد من حرص السيارات التقليدية الأخرى. 

شاومي تفاجئ آبل بقرار دخولها لعالم السيارات ذاتية القيادة

ومن ناحية أخرى، كشفت تقارير صحفية صينية بأن شركة شاومي المعروفة في مجال صناعة الهواتف الذكية والأجهزة الإليكترونية تدرس الدخول لعالم السيارات الكهربائية.

وذكرت التقارير الصينية بأن شاومي تفكر في دخول مجال صناعة السيارات الكهربائية لمنافسة شركة آبل الشهيرة في مجال صناعة الهواتف الذكية والأجهزة الإليكرتونية كذلك.

ولن تنحصر منافسة شاومي لسيارة آبل فقط ولكنها ستكون في منافسة شرسة كذلك مع طرازات تسلا.

واتخذت شركة شاومي أولى خطواتها في عالم السيارات في عام 2019 بعدما تعاونت مع أكثر من شركة سيارات لبناء طراز SUV متعدد الاستخدامات.

ولم تتوقف شاومي عند ذلك بل تعاونت كذلك مع شركة لمبرجيني من أجل تقديم سيارة جو كارت بشكل غير تقليدي.

ويبدو أن شاومي ستستهدف تصنيع سيارات كهربائية فاخرة مع تقنيات مطورة للقيادة الذاتية بشكل كامل مع الدمج بين هواتفها وسياراتها.