هاميلتون ... الأمر لك

تقرير خاص عن جائزة أبوظبي الكبرى 2018

  • تاريخ النشر: الأحد، 25 نوفمبر 2018 آخر تحديث: الإثنين، 26 نوفمبر 2018
هاميلتون ... الأمر لك
مقالات ذات صلة
بوتاس: هناك فارق كبير مع هاميلتون
لويس هاميلتون يحتاج إلى معجزة!
الصراع بين هاميلتون وروزبرج يتصاعد!

مستفيداً من الزخم الكبير الذي ناله على الصعيد المعنوي بعد أن أصبح ثالث سائق في تاريخ الفورمولا واحد يحقق اللقب العالمي خمس مرات، تمكن سائق فريق مرسيدس لويس هاميلتون من إنهاء موسم 2018 من بطولة العالم للفورمولا واحد بأحلى ما يمكن عبر فوزه بسباق جائزة أبوظبي الكبرى، متقدماً على سائق فيراري سيباستيان فيتيل وسائق فريق ريد بُل ماكس فيرشتابن.

وشهدت انطلاقة السباق احتفاظ لويس هاميلتون بمركزه الأول أمام زميله في مرسيدس فالتيري بوتاس وثنائي فيراري سيباستيان فيتيل وكيمي رايكونن.

أما بالنسبة لفريق ريد بول، فإن انطلاقة ماكس فيرشتابن كانت سيئةً مع تراجعه إلى المركز العاشر، بينما خسر دانيال ريكاردو مركزاً لمصلحة سائق فريق ساوبر ألفاروميو شارل لوكلير.

وبدورها شهدت اللفة الأولى من السباق وقوع حادث عنيف بين سائق فريق رينو نيكو هولكنبرغ وسائق فريق هاس رومان غروجان، مع انقلاب سيارة هولكنبرغ وعدم قدرته على الخروج منها لحين تدخل العاملين في الحلبة والطاقم الطبي، وهذا الأمر أدى إلى دخول سيارة الأمان.

ومن حسن الحظ أن هولكنبرغ لم يتعرض لأية إصابة إثر هذا الحادث، إذا تبين أنه لا يزال بكامل صحته بعد أن توجهه إلى المركز الطبي وخضع لكافة الفحوصات اللازمة.

ومع نهاية اللفة الرابعة، تم مواصلة السباق مجدداً، وفي اللفة السابعة تم تطبيق نظام سيارة الأمان الافتراضية هذا الأمر أدى إلى استدعاء هاميلتون ولوكلير إلى منطقة الصيانة لإجراء توقف مبكر، حيث تراجع هاميلتون إلى المركز الخامس مع استخدامه لمجموعة إطارات سوبر سوفت.

ومع إجراء بقية السائقين في الصدارة لتوقفات الصيانة، تواجد هاميلتون بالمركز الثاني أمام بوتاس، فيتيل، وفيرشتابن، وذلك مع تصدر ريكاردو للسباق مع استخدامه للإطارات الـ ألتراسوفت لفترةٍ طويلة في المرحلة الأولى من السباق.

ومع استعادة هاميلتون للصدارة، كانت هناك معركة بين فيتيل وبوتاس، مع تقدم فيتيل إلى المركز الثاني في اللفة 35، ولكن مشاكل بوتاس لم تتوقف عند ذلك الحين، حيث إندلعت معركة محتدمة ضد فيرشتابن على المركز الثالث في اللفات التالية، وليحتك الثنائي في اللفة 38 مع تقدم فيرشتابن إلى المركز الثالث، فيما كان بوتاس عرضةً لهجوم ريكاردو مع إطاراته الجديدة، حيث تمكن الأسترالي من التقدم إلى المركز الرابع خلف فيرشتابن، بينما اكتفى بوتاس بالمركز الخامس، مع إجرائه لتوقف صيانة إضافي في اللفات الأخيرة من السباق.

وبالعودة إلى المقدمة، احتفظ هاميلتون بمركزه الأول حتى نهاية السباق، متقدماً على فيتيل، بينما لم تكن هناك معركة محتدمة بين فيرشتابن وريكاردو، مع صعود فيرشتابن إلى منصة التتويج بالمركز الثالث، بينما اكتفى ريكاردو بالمركز الرابع في سباقه الأخير مع فريق ريد بُل أمام بوتاس.

أفضل سائق في منطقة متوسط الترتيب كان سائق فريق رينو كارلوس ساينز، الذي أنهى السباق بالمركز الخامس مع حصول رينو على المركز الرابع في ترتيب الصانعين، متفوقاً على شارل لوكلير الذي اجتاز خط النهاية بالمركز السابع في سباقه الأخير مع ساوبر، بينما انسحب زميله ماركوس إريكسون من السباق إثر مشكلةٍ تقنية.

تفوق سيرجيو بيريز، بالمركز الثامن، على ثنائي فريق هاس رومان غروجان وكيفن ماغنوسن في المركزين التاسع والعاشر على الترتيب، مع تحقيق فريق هاس لأفضل نتيجة له في تاريخه مع إنهاء الموسم بالمركز الخامس في ترتيب بطولة العالم للصانعين.

أما فرناندو ألونسو بطل العالم لموسمي 2005 و2006 فقد اجتاز خط النهاية بالمركز 11 في سباقه الأخير في بطولة العالم للفورمولا واحد، ، وكان على أعتاب خطف نقطةً وحيدة من ماغنوسن، ولكنه حصل على عقوبة إضافة 5 ثواني على توقيته مع خروجه عن حدود المسار وحصوله على أفضلية أثناء مطاردة ماغنوسن.

بينما فصل زميل ألونسو في فريق ماكلارين ستوفيل فاندورن، بالمركز 14، بين ثنائي فريق ويليامز لانس سترول وسيرغي سيروتكن في المركزين 13 و15 تباعاً.