هاميلتون لم يتوصل لاتفاق مع مرسيدس لتجديد عقده

  • تاريخ النشر: الإثنين، 30 نوفمبر 2020 آخر تحديث: الثلاثاء، 01 ديسمبر 2020
هاميلتون لم يتوصل لاتفاق مع مرسيدس لتجديد عقده
مقالات ذات صلة
سيلفرستون تغير اسم الخط المستقيم في حلبتها تكريماً لهاميلتون
حادث مروع في سباق البحرين يلقي بظلاله على فوز هاميلتون
هاميلتون يفوز بسباق تركيا ويحسم بطولة العالم السابعة في تاريخه

كشف البريطاني لويس هاميلتون سائق فريق مرسيدس إنه يرغب في قضاء وقت أطول بالمنزل بعد موسم فورمولا1 المضغوط لعام 2020 بسبب تداعيات فيروس كورونا.

وقال هاميلتون إنه يريد الحصول على المزيد من الوقت وقسط من الراحة والهدوء.

وحسم هاميلتون بطولة العالم السابعة له في مسيرته ليعادل رقم مايكل شوماخر أسطورة فورمولا1 والذي يصفه البعض بأنه الأفضل في تاريخ هذه اللعبة.

كما كشف هاميلتون أنه لم يتوصل لاتفاق مع مرسيدس حتى الآن لتجديد عقده مع الفريق.

وينتهي عقد هاميلتون مع مرسيدس بنهاية الموسم الحالي، ويأمل توتو وولف مدير الفريق الألماني أن يتوصل لاتفاق مع بطل العالم في أقرب وقت ممكن.

وأكد وولف أنه لا توجد ضغوطات ويعتبر أن الاتفاق مع هاميلتون على التجديد مع مرسيدس مسألة وقت فقط.

فوز هاميلتون رقم 95 في مسيرته

وخلال السباق الذي شهد الحادث المروع، تمكن البريطاني لويس هاميلتون سائق فريق مرسيدس من الفوز بسباق جائزة البحرين الكبرى دون مواجهة عقبات كبيرة.  

واستطاع هاميلتون الذي حسم بطولة العالم لموسم فورمولا1 2020 في سباق جائزة تركيا الكبرى الأسبوع قبل الماضي من مواصلة الانتصارات هذا الموسم.

ورفع هاميلتون رصيده من الانتصارات في مسيرته بفورمولا1 إلى 95 سباقاً وهو رقم قياسي لم يسبق لأي سائق آخر تحقيقه في تاريخ البطولة.

هاميلتون يفوز بسباق تركيا ويحسم بطولة العالم السابعة في تاريخه

تمكن البريطاني لويس هاميلتون سائق فريق مرسيدس من الفوز بسباق جائزة تركيا الكبرى ليحسم انتصاره العاشر في موسم فورمولا1 لعام 2020 ويتوج ببطولة العالم السابعة في مسيرته ليعادل رقم الأسطورة الألماني مايكل شوماخر.  

واستطاع هاميلتون الذي انطلق من مركز بعيد عن الثلاثة الأوائل أن يقدم كل ما لديه في سباق بظروف استثنائية ليحسم بطولة العالم السابعة في تاريخه.

دموع البطل واحتفال بلقب تاريخي 

وسيطرت المشاعر على هاميلتون بعد حسمه لبطولة العالم وهو ما ظهر بشدة من خلال محادثاته عبر الراديو الخاص بالفريق بالإضافة إلى بكائه ودموعه فرحاً باللقب الثمين.

وتمكن هاميلتون بهذا الفوز أن يعادل رقم شوماخر الذي يعتبره الكثيرين الأفضل في تاريخ سباقات فورمولا1، خاصة وأن السائق البريطاني تمكن من تخطي شوماخر من قبل في مرات عدد الفوز في سباقات البطولة.

وظل هاميلتون بعيداً عن الصدارة في سباق جائزة تركيا الكبرى حتى اللفة 37 قبل أن يتخطى المكسيكي سيرجيو بيريز سائق فريق ريسينغ بوينت، وينطلق بعدها دون التنازل عن الصدارة حتى نهاية السباق.

هاميلتون يعادل رقم شوماخر بفوزه الـ91 في فورمولا1

نجح البريطاني لويس هاميلتون سائق فريق مرسيدس من الفوز بسباق جائزة إيفل الكبرى على حلبة نوربورغرينغ الألمانية بموسم فورمولا1 لعام 2020 ليواصل تحقيقه للأرقام القياسية.

معادلة الأسطورة شوماخر

وحقق هاميلتون بفوزه في سباق جائزة إيفل الكبرى تتويجه رقم 91 في مسيرته ليعادل رقم الأسطورة الألماني مايكل شوماخر والذي حققه في بطولة جائزة الصين الكبرى عام 2006.

وتمكن هاميلتون الذي انطلق في مجريات السباق من المركز الثاني في استغلال خطأ زميله فالتيري بوتاس بعد كبح قوي في اللفة 13 من السباق ليتجاوزه وينطلق مغرداً في الصدارة دون مضايقة حتى اللفة 45.

مقارنة هاميلتون وشوماخر مستمرة

وبرغم معادلة هاميلتون لإنجاز شوماخر فإن البعض لا يزال يرى بأن السائق الألماني لا يزال له الأفضلية على نظيره البريطاني خاصة وأنه حقق الـ91 فوزاً في 246 سباقاً مقابل 261 سباقاً احتاجها سائق مرسيدس.

ولن تتوقف الأرقام القياسية لهاميلتون عند ذلك خاصة وأنه بات على أبواب حسم بطولة العالم للمرة السابعة في مسيرته خاصة وأن انسحاب بوتاس من السباق ساهم في توسيع الفارق في النقاط بينهما.